من جماهير ليفربول إلى ألبرتو مورينو: لن تسير أبدًا وحدك

ردت جماهير نادي ليفربول الإنجليزي على رسالة النجم الإسباني ألبرتو مورينو ظهير أيسر الفريق لها، بعد رحيله عن النادي برسالة مؤثرة أكثر روعة

0
%D9%85%D9%86%20%D8%AC%D9%85%D8%A7%D9%87%D9%8A%D8%B1%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%A3%D9%84%D8%A8%D8%B1%D8%AA%D9%88%20%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%88%3A%20%D9%84%D9%86%20%D8%AA%D8%B3%D9%8A%D8%B1%20%D8%A3%D8%A8%D8%AF%D9%8B%D8%A7%20%D9%88%D8%AD%D8%AF%D9%83

قبل الرحيل عن أسوار «الأنفيلد»، حرص الظهير الأيسر الإسبانيألبرتو مورينو، نجم فريق ليفربول، على توجيه رسالة خاصة إلى الجماهير وزملائه ومدربيه ومجلس إدارة النادي الإنجليزي العريق.

وكان ليفربول قد أعلن عن رحيل اللاعب عن صفوفه بنهاية الموسم المنصرم، وبات لاعبا حراً بدءا من الأول من يوليو الجاري، حيث يحق له الانضمام لأي نادٍ بلا مقابل لليفر.

وانضم اللاعب إلى ليفربول قبل خمسة مواسم قادماً من إشبيلية، وتوج مع الفريق بلقب دوري أبطال أوروبا على حساب توتنهام الجار اللندني العنيد.

وربطت تقارير في الأيام القليلة الماضية بين ألبرتو مورينو وفريق فياريال الإسباني، الذي كشف عن رغبة في الحصول على توقيع الظهير المتميز.

وحرصت جماهير ليفربول على توجيه رسالة للاعب بعد رسالته المؤثرة لهم في الساعات الماضية.

اقرأ أيضاً: ألبرتو مورينو يودع زملاءه في ليفربول برسالة مؤثرة

رسالة رد الجميل من جماهير ليفربول لالبرتو مورينو

وكان اللاعب الإسباني قد كتب عبر حساباته الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، رسالة لجماهير ليفربول وكل متابعيه، حرص فيها على توجيه الشكر لكل المنظمة التي عمل معها خلال السنوات الخمس الماضية.



وبدأ اللاعب رسالته قائلاً: «مرحبًا ريد، الحياة تدور، ووقتي في حبي الأول نادي ليفربول وصل إلى النهاية، ولذا بعد الوصول إلى هذه النقطة أود توجيه الشكر لكل عائلة ليفربول».

وتابع اللاعب: «أريد أن أشكر زملائي الأعزاء، الذين قضيت معهم خمس سنوات رائعة، وسأتذكرهم إلى الأبد كعائلة، وأيضاً أشكر ملاك النادي، المديرين، فريق التدريب، الفريق الطبي، أفراد طاقم تجهيز القمصان وكل شخص داخل النادي».

وأوضح: «شكرًا لكم على جعلي لاعب كرة قدم أفضل، وقبل كل شيء جعلي شخصًا أفضل، شكراً لمساعدتي في تحقيق أحد أحلام طفولتي في الفوز بدوري الأبطال، وبذلك أصبحت جزءًا صغيرًا من تاريخ هذا النادي العظيم».

وأضاف: «شكري أيضًا لمدينة ليفربول، التي احتضنتني كأحد أبنائها منذ اليوم الأول لي هنا، والتي ستعيش في ذاكرتي كلما نظرت إلى ابني ألبرتو جونيور، فهو ليفربولي».

واختتم اللاعب قائلاً: «أخيرًا.. شكر خاص للجماهير الرائعة في النادي، الذين ساندوني دائمًا، أتمنى لكم جميعًا في ليفربول أعظم النجاحات، أينما تأخذني الحياة من هنا، سأحملكم دائمًا في قلبي وأكون مشجعًا لليفربول إلى الأبد!».



أما جماهير ليفربول فحرصت على توجيه الشكر والامتنان بدورها للاعب، الذي لم يثر أي مشكلات منذ قدومه إلى النادي، ولم يعترض على خروجه من حسابات الجهاز الفني في العديد من المباريات.

ودشنت الجماهير حملة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بشعار ليفربول التاريخي إلى اللاعب قبل رحيله جاء عنوانها «لن تسير لوحدك أبدًا».

.