مانشستر سيتي يكتسح آرسنال في الدوري الإنجليزي في ليلة دي بروين

آرسنال فاز في المباراة الماضية على وست هام يونايتد، أما مانشستر سيتي فخسر في الجولة الماضية من مانشستر يونايتد في ديربي مدينة مانشستر، بالدوري الإنجليزي الممتاز

0
%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D9%8A%20%D9%8A%D9%83%D8%AA%D8%B3%D8%AD%20%D8%A2%D8%B1%D8%B3%D9%86%D8%A7%D9%84%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%86%D8%AC%D9%84%D9%8A%D8%B2%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D9%84%D9%8A%D9%84%D8%A9%20%D8%AF%D9%8A%20%D8%A8%D8%B1%D9%88%D9%8A%D9%86

صب فريق مانشستر سيتي حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز، غضبه على مضيفه آرسنال باكتساحه 3-صفر بفضل تألق البلجيكي كيفن دي بروين، ضمن منافسات المرحلة 17 من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

على «ستاد الإمارات»، أظهر سيتي لمحة عن المستوى الذي خوله الفوز بلقب الدوري في الموسمين الماضيين بقيادة المدرب الإسباني جوسيب جوارديولا، وذلك باكتساحه آرسنال في خامس مباراة للأخير بقيادة مدربه الموقت السويدي فريدي ليونجبرج الذي خلف الإسباني أوناي إيمري.

ومن المؤكد أن السقوط السادس تواليًا لآرسنال أمام سيتي (من ضمنها خسارة نهائي كأس الرابطة عام 2018)، وتجمد رصيده عند 22 نقطة في المركز التاسع، سيعقد حياة ليونجبرج في وقت عاد البريق إلى حاملي اللقب بعد سقوطهم في المرحلة الماضية على أرضهم أمام الجار اللدود يونايتد (1-2).

وعلى الرغم من هذا الفوز العريض، لا يزال سيتي بعيدًا جدًا عن ليفربول المتصدر بفارق 14 نقطة عن حامل اللقب الذي تمكن أقله من تقليص الفارق الذي يفصله عن ليستر سيتي الثاني إلى 4 نقاط، قبل المباراة المرتقبة بينهما السبت في «ستاد الاتحاد»، وذلك بسبب تعادل أبطال 2016 مع نوريتش 1-1 السبت.

يمكنك قراءة أيضًا: أوزيل يخرج غاضبًا من مواجهة مانشستر سيتي بالدوري الإنجليزي

وأعلن سيتي عن نواياه باكرًا بافتتاحه التسجيل بعد أقل من دقيقتين على البداية عبر كيفن دي بروين الذي أطلق الكرة في سقف الشباك بعد أن وصلته من البرازيلي جابريال جيزوس.

وتعقدت مهمة آرسنال كثيرا بعد أن أضاف سيتي الهدف الثاني في الدقيقة 16 إثر لعبة جماعية وسلسلة من التمريرات الرائعة التي بدأت من منطقة الـ «سيتيزينس»، وصلت عبرها الكرة إلى دي بروين المتوغل على الجهة اليسرى بعد أن تبادلها مع جيزوس، فعكسها البلجيكي إلى القائم البعيد حيث تابعها رحيم ستيرلينج في الشباك.

وتعرض النادي اللندني لضربة إضافية بإصابة مدافعه البوسني سياد كولاسيناك، لكن قبل أن يحصل ليونجبرج على فرصة استبداله ببوكايو ساكا الذي لم يكن جاهزًا للدخول، أضاف دي بروين هدفه الشخصي الثاني وهدف سيتي الثالث بتسديدة محكمة رائعة من داخل المنطقة إلى يمين الحارس الألماني برند لينو (40).

.