مانشستر يونايتد يستحدث منصبًا جديدًا لإرضاء مورينيو

مورينيو كان محبطًا بسبب عدم التعاقد مع الصفقات التي طلبها من إدارة اليونايتد خلال الصيف

0
%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D8%AF%20%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB%20%D9%85%D9%86%D8%B5%D8%A8%D9%8B%D8%A7%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D9%8B%D8%A7%20%D9%84%D8%A5%D8%B1%D8%B6%D8%A7%D8%A1%20%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88

من المقرر أن يعين مانشستر يونايتد أول مدير لكرة القدم في تاريخه الذي يبلغ 140 عاماً، بمجرد الانتهاء من إعادة الهيكلة الحالية للنادي وتوسعة المرافق.

ووفقاً لصحيفة «الجارديان» البريطانية، فإن النادي يسعى لتعيين مدير رياضي لمواكبة التطور والتحديث في العصر الحالي لحل أزمات التعاقدات.

وعانى مانشستر يونايتد بسبب عدم وجود هذا المنصب في نافذة الانتقالات الصيفية، والتي أغلقت يوم الخميس الماضي، حيث اعتقد جوزيه مورينيو أنه بحاجة إلى مركز دفاع، في الوقت الذي كان مجلس إدوارد إد وودوارد، نائب الرئيس التنفيذي غير مؤيد لإنفاق المال في الوقت الحالي.

وطالب مورينيو بالتعاقد مع أحد اللاعبين من هاري ماجواير لاعب ليستر سيتي وجيروم بواتينج من بايرن ميونيخ ودييجو جودين من أتلتيكو مدريد.

ومع ذلك، قرر يونايتد عدم اتخاذ أي خطوة تجاه التعاقد مع أي منهم، حيث كان الاستنتاج هو أن الاعتماد سيكون بشكل ملحوظ على اللاعبين الموجودين حاليًا في النادي، وهم إريك بايلي، وماركوس روخو، وفيل جونز، وكريس سمولينج وفيكتور ليندلوف.

وأضافت الصحيفة أن هذا الأمر ترك مورينيو محبطًا من مجلس الإدارة وكان المدير التنفيذي يشعر بالارتباك تجاه بعض تصريحات التي صرح بها المدرب البرتغالي.

ومن المنتظر أن المنصب الجديد سيحل الأزمة وسيعمل على أن يضيف لليونايتد ويمده بالصفقات المحددة، طبقاً لمخطط عملي.

واستهل اليونايتد الدوري الإنجليزي بفوز صعب على ليستر سيتي بهدفين مقابل هدف.

.