Web Analytics Made
Easy - StatCounter
مانشستر يونايتد والسيتي يدخلان صراعا جديداً لضم ساؤول نيجويز

مانشستر يونايتد والسيتي يدخلان صراعا جديدا لضم ساؤول نيجويز

ساؤول نيجويز واحد من أفضل لاعبي خط الوسط في أوروبا بالمواسم الأخيرة حيث تطور مستواه تحت قيادة المدير الفني لأتلتيكو مدريد الأرجنتيني دييجو سيميوني.

أحمد عبدالخالق
أحمد عبدالخالق
تم النشر

يبدو أن الصراع التاريخي بين ناديي مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي، انتقل من أرضية الميدان إلى صفقات اللاعبين، حيث يستعد الثنائي لمعركة ستندلع بينهما لضم لاعب الوسط ساؤول نيجويز، الذي يواجه مستقبلًا غامضًا في أتلتيكو مدريد.

ساؤول يعد أحد أفضل لاعبي خط الوسط بأوروبا في المواسم الأخيرة، بعدما تطور مستواه بشدة تحت قيادة المدير الفني للروخيبلانكوس، الأرجنتيني دييجو سيميوني، ونتيجة لذلك حرص أتلتيكو مدريد على إبقائه مرتبطًا بالنادي لفترة طويلة، عندما وقع معه على عقدًا امتد لتسع سنوات منذ عام 2017 وحتى عام 2026.

أتلتيكو مدريد قام بإدراج بندًا في تعاقده مع نيجويز يتضمن وجود شرط جزائي ضخم من أجل تحصينه ضد مطامع الأندية الطامحة في الفوز بخدماته، ما يشير إلى أن اللاعب البالغ من العمر 25 عامًا لن يذهب إلى أي مكان في أي وقت قريب.

ووفقًا لصحيفة «سبورتويتنيس» فإن هناك شكا حول مستقبله في صفوف أتلتيكو مدريد الذي يحاول تمديد تعاقده مع اللاعب لمدة أطول ولكن دون جدوى، حيث أكد التقرير المنشور في الصحيفة أن عرض الروخيبلانكوس لتمديد تعاقدهم مع اللاعب غير كاف، بوجود اهتمام من جانب الناديين الإنجليزيين مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي، بجانب العديد من أندية الدوري الإنجليزي الأخرى الذين يراقبون الوضع عن كثب.

يمكنك أيضًا قراءة: أرتيتا.. صاحب الفضل في عودة البسمة من جديد لمسعود أوزيل

وأضافت الصحيفة أن اليونايتد والسيتي، يملكان القدرة المالية لإتمام الصفقة، حيث إن الشرط الجزائي في تعاقد اللاعب مع أتليتكو مدريد يصل إلى 150 مليون يورو.

ويحتاج مانشستر سيتي للتعاقد مع اللاعب بشدة بعد تأكيدات بأنه سيخسر قائده ديفيد سيلفا في الصيف المقبل، ورغم وجود البديل الجاهز في وسط الملعب، فيل فودين.

في الجهة الأخرى يعد اليونايتد هو المنافس القوي للسيتيزين على الصفقة لاحتياجه الشديد لتعزيز صفوفه في منتصف الميدان، بعد الشكوك التي تحوم حول رحيل الفرنسي بول بوجبا.

ساؤول هذا الموسم لعب مع نادي العاصمة المدريدية، 37 مباراة في جميع المسابقات، ونجح في تسجيل 4 أهداف بواقع هدف كل 855 دقيقة، لكنه لم يصنع، بواقع 26 مباراة في الدوري الإسباني وتسجيله لثلاثة أهداف في الليجا، و8 لقاءات في دوري أبطال أوروبا وإحرازه لهدف بالمسابقة الأوروبية، ومباراتين في كأس السوبر الإسباني، ومباراة وحيدة في كأس ملك إسبانيا.

اخبار ذات صلة