الأمس
اليوم
الغد
13:00
انتهت
السماوة
الزوراء
14:00
انتهت
الملعب القابسي
اتحاد تطاوين
16:00
انتهت
فنرباهتشة
أنطاليا سبور
16:00
انتهت
قيصري سبور
إيرزوروم سبور
16:00
انتهت
جوزتيبي
أنقرة جوتشو
15:00
انتهت
أولمبى المدية
شبيبة الساورة‎‎
14:00
انتهت
النجم الساحلي
مستقبل قابس
14:00
انتهت
الاتحاد المنستيري
البنزرتي
14:00
انتهت
حمام الأنف
اتحاد بن قردان
14:00
انتهت
الملعب التونسي
نجم المتلوي
14:00
انتهت
شبيبة القيروان
الصفاقسي
13:30
انتهت
الكهرباء
الميناء
18:00
انتهت
الظفرة
عجمان
13:00
انتهت
تورينو
لاتسيو
18:00
انتهت
دبا الفجيرة
بني ياس
17:00
انتهت
زيورخ
سانت جالن
17:00
انتهت
بازل
نيوشاتل
17:00
انتهت
لوجانو
جراسهوبرز
17:00
انتهت
سيون
ثون
17:00
انتهت
يانج بويز
لوزيرن
16:00
انتهت
فروزينوني
كييفو
16:00
انتهت
قونيا سبور
بلدية آكهيسار سبور
16:00
انتهت
ملاطية سبور
بورصا سبور
18:00
انتهت
النصر
الجزيرة
18:30
انتهت
فيورنتينا
جنوى
21:30
انتهت
نادي بارادو
دفاع تاجنانت
19:00
نفط ميسان
النجف
19:00
البحري
نفط الجنوب
13:30
الشوط الاول
الصناعات الكهربائية
الكرخ
21:30
انتهت
النادي الرياضي القسنطينى
اتحاد الجزائر
21:30
انتهت
وفاق سطيف
مولودية بجاية
21:30
انتهت
شبيبة القبائل
أهلي برج بوعريريج
21:30
انتهت
مولودية الجزائر
جمعية عين مليلة
21:30
انتهت
مولودية وهران
نصر حسين داي
21:30
انتهت
شباب بلوزداد
اتحاد بلعباس
18:30
انتهت
كالياري
أودينيزي
20:00
انتهت
الزمالك
نهضة بركان
20:00
الجونة
الإسماعيلي
19:00
انتهت
برشلونة
فالنسيا
20:00
المقاولون العرب
الأهلي
13:30
الحدود
الديوانية
20:00
الداخلية
المصري
18:30
انتهت
إنتر ميلان
إمبولي
18:30
انتهت
سبال
ميلان
19:00
نفط الوسط
الطلبة
20:00
مصر للمقاصة
طلائع الجيش
18:30
انتهت
بولونيا
نابولي
13:30
الحسين
الشرطة
16:00
انتهت
سامبدوريا
يوفنتوس
20:00
النجوم
إنبـي
18:00
انتهت
الوصل
اتحاد كلباء
19:00
القوة الجوية
أمانة بغداد
18:00
انتهت
نادي الإمارات
الشارقة
18:00
انتهت
الوحدة
العين
18:00
انتهت
شباب الأهلي دبي
الفجيرة
18:30
انتهت
أتالانتا
ساسولو
18:30
انتهت
روما
بارما
مانشستر سيتي وتوتنهام.. بين الانتقام والانهزام

مانشستر سيتي وتوتنهام.. بين الانتقام والانهزام

مواجهة حاسمة ستجمع بين مانشستر سيتي وتوتنهام هوتسبير في الجولة الخامسة والثلاثين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكن مواجهة دوري أبطال أوروبا التي جمعت بينهما قبل أيام ستلقى بظلالها

أحمد الغنام
أحمد الغنام

يشهد افتتاح الجولة الخامسة والثلاثين من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز قمة نارية، ستجمع بين مانشستر سيتي وتوتنهام هوتسبير على ملعب «الاتحاد» في مدينة مانشستر، بعد أيام قليلة من المواجهة التي جمعت بينهما على الملعب ذاته، في إياب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا، وانتهت بفوز «السيتزين» بأربعة أهداف مقابل ثلاثة.

وعلى الرغم من الفوز في تلك المباراة، فإن فريق المدرب الإسباني بيب جوارديولا ودع دوري أبطال أوروبا من ربع النهائي، بعد الخسارة ذهابًا بهدف دون رد، لتحسم ثلاثية «السبيرز» في الإياب النتيجة لصالحهم.

مانشستر سيتي فقد مرة أخرى فرصة المنافسة على دوري أبطال أوروبا، حيث وصل إلى نصف النهائي في موسم 2015-2016، لكنه في الموسم التالي ودع من دور الستة عشر، وفي الموسمين الماضي والحالي، كانت نهاية مشواره في ربع النهائي.

اقرأ أيضًا.. ليفربول ومانشستر سيتي.. نظرة على المواجهات المتبقية في البريميرليج

وخلال الموسم الحالي، ينافس مانشستر سيتي على لقب كأس الاتحاد الإنجليزي حيث سيخوض النهائي أمام نادي واتفورد في الثامن عشر من مايو المقبل، وحصد لقب بطولة كأس الرابطة الإنجليزية للمحترفين بعد فوزه على تشيلسي بركلات الترجيح، ويصارع مع ليفربول على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

ومن المؤكد أنه بعد الإخفاق في دوري الأبطال، فإن تفكير جوارديولا سيكون منصبًا على تحقيق لقب «البريميرليج»، في ظل المنافسة الشرسة مع ليفربول، لكنه في البداية سيكون عليه من أجل ضمان استمرار الصراع أن يتخطى عقبة توتنهام هوتسبير، في الجولة الخامسة والثلاثين من المسابقة.

وقبل المباراة المرتقبة، يحتل مانشستر سيتي المركز الثاني في ترتيب فرق البريميرليج برصيد 83 نقطة، بفارق نقطتين ومباراة أقل عن ليفربول المتصدر، فيما يمتلك توتنهام 67 نقطة في المركز الثالث، وخلفه آرسنال وتشيلسي بـ 66 نقطة، ومانشستر يونايتد بـ 64 نقطة.

رغبة الانتقام

الانتقام من توتنهام سيكون أول ما يخطر في بال كل عشاق مانشستر سيتي، وبالتأكيد هو ما يدور في خلد جوارديولا، خاصة أنه يحلم بالتتويج بلقب دوري الأبطال منذ آخر مرة حققه في 2011.

المدرب صاحب الثمانية والأربعين عامًا سيعمل على أن يحقق فوزًا قد يكون كافيًا لإخراج توتنهام من المنافسة على مقعد بين الأربعة الكبار في الدوري الإنجليزي، في حالة فوز ملاحقيه المباشرين آرسنال وتشيلسي ومانشستر يونايتد.

وفي ذات الوقت، فإن مانشستر سيتي لا يرغب في تفويت أي فرصة للخروج من سلسلة المباريات الصعبة المتبقية له في البريميرليج، خاصة أن توتنهام من الأندية التي قد تعطل مسيرته وتمنح لقب البطولة إلى ليفربول.

الانهزام قد يكسر مانشستر سيتي

بكل تأكيد فإن لاعبي مانشستر سيتي يفكرون في الخروج المحبط من دوري الأبطال، وقد يؤدي إلى تأثير على حالتهم البدنية والفنية، وقد يفقدهم فرصة الفوز أمام توتنهام لإكمال مسيرة الدوري.

توتنهام يمتلك عناصر لديها قدرات كبيرة على حسم المباريات، رغم غياب المهاجم الأول للسبيرز هاري كين عن الفريق، أمثال الكوري الجنوبي سون هيونج مين، والإنجليزي ديلي آلي، والدنماركي كريستيان إيريكسن.

وفي حالة ظهور أي لحظة ضعف أو تراخي، فإن لاعبي توتنهام يمتلكون القدرة على الحسم، مثلما حدث تمامًا في دوري أبطال أوروبا، وهو ما قد يفقد «السيتزين» فرصة الاحتفاظ بلقب البريميرليج.

الصراع متوازن

تاريخ المنافسة بين مانشستر سيتي وتوتنهام في الدوري الإنجليزي شهد خوضهما 135 مباراة، حقق فيها «السيتزين» 53 فوزًا، مقابل 31 تعادلًا، و51 فوزًا لصالح «السبيرز»، فيما سجل لاعبو سيتي 211 هدفًا مقابل 184 هدفًا لصالح لاعبي الفريق اللندني.

ويتفوق مانشستر سيتي في المباريات التي يخوضها على ملعبه في الدوري الإنجليزي، حيث سبق وأن لعب 67 مباراة، انتهت 35 منها بفوز أصحاب الأرض، مقابل 15 تعادلًا و17 هزيمة.

اخبار ذات صلة