ليفربول يستضيف تشيلسي بذكريات «انزلاق جيرارد»

ليفربول يقابل تشيلسي في ملعب أنفيلد ويتطلع لتحقيق الفوز، لمواصلة الضغط على مانشستر سيتي المنافس على الدوري، آخر دوري حصل عليه الريدز كان في 1990.

0
%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D8%B6%D9%8A%D9%81%20%D8%AA%D8%B4%D9%8A%D9%84%D8%B3%D9%8A%20%D8%A8%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%C2%AB%D8%A7%D9%86%D8%B2%D9%84%D8%A7%D9%82%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D8%B1%D8%AF%C2%BB

في قمة الجولة بـالدوري الإنجليزي الممتاز يلتقي نادي ليفربولمع تشيلسي في الجولة الـ 34 من البريميرليج، غدًا الأحد، الريدز يحتاجون النقاط الثلاث لمواصلة صراعهم مع مانشستر سيتي على لقب الدوري الغائب من 29 عامًا، أما تشيلسي فالخسارة تعني له أنه يبتعد عن حسم المراكز الأربعة الأولى المؤهلة لـدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

جماهير ليفربول لم تنس دوري 2014، حينما انزلق القائد الإنجليزي، ستيفن جيرارد أمام ديمبا با، الذي انفرد بالحارس وسجل الهدف الذي خطف الفوز للبلوز.

وصف المباراة

كانت ساعة المباراة تشير إلى الدقيقة 47، بعدما احتسب الحكم ثلاث دقائق كوقت محتسب بدلًا من الضائع في الشوط الأول، حينما مرر مامادو ساخو، إلى زميله جيرارد الذي دائمًا تصل الكرة له ليبدأ الهجوم، الجماهير في ملعب أنفيلد كانوا يفكرون فيما سيقدمه الفريق في الشوط الثاني لملاحقة مانشستر سيتي، حينما جاءت الكرة إلى جيرارد مرت من تحت قدمه وانزلق.

ديمبا با وجد الكرة في قدمه وتقدم نحو المرمى، ركض فوصل لحدود المنطقة وضعها بمهارة على يمين الحارس البلجيكي سيموني مينيوليه.

الكاميرا تركت ديمبا با الذي احتفل بالهدف ساجدًا، وسلطت الضوء على جيرارد الذي كلفت كبوته ليفربول الدوري الغائب حينها من 23 عامًا.

ما زاد الطين بلة، ويليان البرازيلي الذي سجل الثاني في الدقيقة 94، لتنتهي المباراة بهدفين نظيفين.

المباراة شهدت مشاركة محمد صلاح، بقميص تشيلسي، والذي أصبح الآن هداف نادي ليفربول.

اللقاء كان في الأسبوع 33، تشيلسي كان بعيدًا عن الدوري ينافس على المراكز الأربعة الأولى المؤهلة لدوري أبطال أوروبا، لكنه فرصه كانت جيدة، مورينيو فضل مشاركة البدلاء، ليفربول كان في الصدارة بـ 82 نقطة، مانشستر سيتي بعد ذلك قبض على الصدارة لصالحه.

ديمبا با: لا أتعاطف مع جيرارد

وعن هذه الواقعة قال ديمبا با، إنه لم يشعر بأي أسى تجاه ليفربول وجيرارد، وقال في تصريحات لصحيفة «صن» الإنجليزية: «أود أن أقول إن السبب هو جوزيه مورينيو، حيث شارك بالفريق الاحتياطي، كان يتوقع منا الفوز».

وتابع: «لم أشعر بالأسف على جيرارد، لست من مؤيدي ستيفن جيرارد أو ليفربول ولست من محبي مانشستر سيتي أو سعيد لأنهم فازوا بالدوري، كل ذلك كان جزءًا من المباراة، كان هذا مثل كريستال بالاس في العام الماضي، حينما كانوا في مأمن ليس لديهم شيء ليلعبوا له، فقد ذهبوا إلى ستوك سيتي وألحقوا بهم الهزيمة، تذهب فقط وتؤدي وظيفتك وتربح».

.