ليفربول يحصل على موافقة لزيادة سعة ملعب أنفيلد

تعرف على تفاصيل التعديلات الجديدة التي سيجريها ليفربول على ملعب أنفيلد من أجل زيادة أعداد الجماهير خلال الفترة المقبلة حيث سيتم الانتهاء منها 2023.

0
اخر تحديث:
%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D9%8A%D8%AD%D8%B5%D9%84%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%81%D9%82%D8%A9%20%D9%84%D8%B2%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D8%A9%20%D8%B3%D8%B9%D8%A9%20%D9%85%D9%84%D8%B9%D8%A8%20%D8%A3%D9%86%D9%81%D9%8A%D9%84%D8%AF

حصل نادي ليفربول الإنجليزي على الضوء الأخضر لزيادة سعة ملعب أنفيلد بمقدار 7 آلاف مشجع، ليستوعب إجمالي 61 ألف متفرج، ووافق مجلس مدينة لندن اليوم الثلاثاء على الزيادة التي تبلغ تكلفتها حوالي 60 مليون جنيه إسترليني وهو ما يعادل «66 مليون يورو».

بالإضافة إلى ذلك، حصل أنفيلد على تصاريح لاستضافة ست حفلات موسيقية وأحداث كبرى مثل كرة القدم الأمريكية ومباريات كرة القدم الغالية «الأيرلندية».

وقوبل التوسيع بانتقادات بسبب التأثير البيئي المحتمل الذي يمكن أن يحدثه على حديقة ستانلي بارك القريبة، ولكن تمت الموافقة على الخطوة بأغلبية مطلقة.

وفي أفضل الحالات، سيتم الانتهاء من أعمال التوسعة في صيف عام 2023.

وجاء القرار بعد تصويت مخططو مجلس المدينة لصالح إعادة تطوير مدرّج «أنفيلد رود»، على الرغم من المخاوف التي أعرب عنها السكان والمجموعات البيئية حول التأثير على منتزه «ستانلي بارك» المجاور.

وقال المدير العام في النادي أندي هيوز «إنها لحظة هامة جدًا في مسعانا للإتيان بالمزيد من المشجعين إلى أنفيلد».

كما أعلن بطل الدوري الإنجليزي 2019 أنه سيضع حواجز حديدية للحفاظ على سلامة المشجعين في منطقتين من الاستاد على أساس تجريبي لمدة 12 شهرًا، سواء في مدرّجي «كوب» و«أنفيلد رود»، سيتم تحديث إجمالي 7800 مقعد خلال الفترة التجريبية، والتي ستبدأ مع بداية الموسم المقبل.

وأكد النادي في بيان أن «مدرجات الملعب جميعها ستكون مخصصة للجلوس، والمناطق التي سيتم اختبارها بمقاعد جديدة وحواجز السلامة ليست مناطق وقوف آمنة».

وعانى ليفربول في العام الماضي بسبب غياب جماهيره عن المدرجات بسبب جائحة فيروس كورونا، حيث لم ينجح الريدز في الحفاظ على لقب الدوري الذي توج به العام الماضي.

وشهدت الفترة الأخيرة عودة الجماهير من جديد إلى المدرجات في إنجلترا، سواء في آخر جولتين من الدوري الإنجليزي المنصرم، أو بطولة أمم أوروبا «يورو 2020».

.