لماذا لم تنجح صفقة الاستحواذ السعودي على نيوكاسل؟

سحبت مجموعة من المستثمرين يتقدمها صندوق الاستثمارات العامة السعودي، عرضها للاستحواذ على نادي نيوكاسل الإنجليزي لكرة القدم، بعد «عملية مطولة»

0
%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7%20%D9%84%D9%85%20%D8%AA%D9%86%D8%AC%D8%AD%20%D8%B5%D9%81%D9%82%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%AD%D9%88%D8%A7%D8%B0%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%86%D9%8A%D9%88%D9%83%D8%A7%D8%B3%D9%84%D8%9F

سحبت مجموعة من المستثمرين يتقدمها صندوق الاستثمارات العامة السعودي، عرضها للاستحواذ على نادي نيوكاسل الإنجليزي لكرة القدم، بعد «عملية مطولة» امتدت لأشهر ولاقت انتقادات واسعة على خلفيات حقوقية وتجارية.

وبرز الملف إلى دائرة الاهتمام في أبريل الماضي، مع كشف عرض تقدر قيمته بـ300 مليون جنيه استرليني، للاستحواذ على النادي الذي يعود تاريخ تأسيسه الى أواخر القرن التاسع عشر، وتوج بطلا لإنجلترا أربع مرات آخرها في موسم 1926-1927.

اقرأ أيضًا: سحب العرض السعودي للاستحواذ على نادي نيوكاسل الإنجليزي

وعلى رغم مضي أشهر على اتخاذ المستثمرين خطوات عملية للاستحواذ على النادي المملوك من مايك آشلي، لم يجد العرض طريقه من أجل الانتهاء منه.

وأقر رئيس رابطة البريمرليج ريتشارد ماسترز في أواخر يونيو بأن الصفقة معقّدة، قبل أن يأتي الخبر اليقين بشأنها الخميس، مع نشر شبكة «سكاي سبورتس» الإنجليزية، بيانا مشتركا عن صندوق الاستثمارات وشركة بي سي بي كابيتال بارتنرز والأخوين البريطانيين ديفيد وسايمون روبن.

وقت وعدم يقين وتحديات

وبحسب البيان، اعتبر المستثمرون أن «العملية المطولة في ظل الظروف الراهنة، إضافة إلى عدم اليقين، جعلا من الاستثمار المحتمل غير قابل للنجاح من الجانب التجاري».

وأضافوا «كما يحصل غالبًا مع الاستثمارات المحتملة في ظروف غير أكيدة، أصبح الوقت بذاته عدوا لهذه الصفقة، لاسيما في ظل هذه المرحلة الصعبة التي تطبعها تحديات فعلية عدة نواجهها جميعا بسبب كوفيد-19».

وتابع البيان «كان تركيزنا منصبا على بناء القيمة الطويلة المدى للنادي ومشجعيه والمجتمع، وبقينا ملتزمين التعاون في فترة صعبة من عدم اليقين عالميا والتحديات المهمة للنادي والمشجعين».

اقرأ أيضًا: عملية «الاستحواذ السعودي» على نيوكاسل يونايتد تقترب من الانهيار

وبحسب تقرير لهيئة الاذاعة البريطانية «بي بي سي»، سعت رابطة الدوري لاستيضاح الرابط بين صندوق الاستثمارات العامة، والحكومة السعودية لاسيما ولي العهد.

كما بعثت شبكة «بي إن» برسالة إلى أندية الدوري تحضها فيها على رفض الصفقة، محذرة من أن «مستقبل النموذج الاقتصادي لكرة القدم على المحك» في حال المضي بالصفقة.

وكان مشجعو نيوكاسل يأملون في أن تنقذهم الصفقة من آشلي الذي لم يحظ بشعبية كبرى في 13 عامًا على رأس النادي الشمالي، وهبط خلالها فريق نهر «تاين» مرتين إلى دوري المستوى الثاني قبل العودة إلى البريمرليج.

وسبق لعمليات استحواذ أخرى أن غيّرت من أحوال الأندية رأسا على عقب، أبرزها مانشستر سيتي الذي انتقل إلى ملكية الشيخ الإماراتي منصور بن زايد آل نهيان في 2008، ليحصد سلسلة ألقاب في الأعوام الماضية أبرزها الدوري الإنجليزي الممتاز أربع مرات.

.