لماذا بيرناردو سيلفا مرشح قوي للفوز بـ«الكرة الذهبية»؟

أصبح النجم البرتغال بيرناردو سيلفا مرشحًا قويًا للفوز بالكرة الذهبية لعام 2019 بعدما حصد مع مانشستر سيتي على الثلاثية المحلية إلى جانب التتويج مع البرتغال بدوري الأمم الأوروبية.

0
%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7%20%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D9%86%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%88%20%D8%B3%D9%8A%D9%84%D9%81%D8%A7%20%D9%85%D8%B1%D8%B4%D8%AD%20%D9%82%D9%88%D9%8A%20%D9%84%D9%84%D9%81%D9%88%D8%B2%20%D8%A8%D9%80%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%87%D8%A8%D9%8A%D8%A9%C2%BB%D8%9F

يقدم بيرناردو سيلفا أداءً رائعًا مع فريق مانشستر سيتي ومنتخب البرتغال، هذا الموسم، حيث فاز مع السيتي بالدوري الإنجليزي الممتاز وكأسي الرابطة والاتحاد، كما توج ببطولة دوري الأمم الأوروبية مع «سليساو أوروبا».

تألق سيلفا جذب انتباه جماهير مانشستر سيتي التي طالبت بحصوله على جائزة الكرة الذهبية.

ربما يكون «هاتريك» مواطنه كريستيانو رونالدو في دور قبل النهائي ضد سويسرا قد سرق منه الأضواء، وقد حسم المنتخب البرتغالي اللقب بعد الفوز على هولندا بنتيجة 1-0 بهدف جونزالو جيديش.

كانت إصابة سيلفا قد أبعدته عن المشاركة في نهائيات كأس الأمم الأوروبية «يورو» 2016 والتي فاز بها البرتغال، ولكن النجم صاحب الـ 24 عامًا أصبح أساسيًا في تشكيل البرتغال بعد ذلك.

اقرأ أيضًا.. خريطة الكرة الذهبية تتغير.. فان دايك يقترب من إعادة أمجاد كانافارو

تأثير سيلفا ظهر في كتيبة بيب جوارديولا، فلم يشعر المشجعون بغياب كيفين دي بروين معظم الموسم بسبب تعرضه للإصابة.

أداء بيرناردو قد يجعله مؤهله ليكون ضمن المرشحين للكرة الذهبية هذا الموسم هي تلك الجائزة المرموقة التي انطلقت منذ 63 عامًا.

يتم اختيار أفضل لاعب في العالم من جائزة فرانس فوتبول من خلال اختيار عدد من الصحفيين البارزين، وما قدمه سيلفا قد يجعله منافسًا هامًا على الجائزة المرموقة.

مع سيتي فاز البرتغالي بأفضل لاعب في الموسم، متفوقًا على سيرجيو أجويرو ورحيم سترلينج، فقد سجل وساهم في أهداف وتألق في مركز الجناح ووسط الملعب،

وكان موسمًا رائعًا مع سيتي لم يفسده إلا الخروج من دور الثمانية من توتنهام.

أما عن أرقامه فقد شارك في 51 مباراة سجل 13 هدفًا وصنع 14 أخرى في كل المسابقات مع مانشستر سيتي.

ميسي وفان دايك في المنافسة

لا يمكن أن ننسى الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي توج بالكرة الذهبية 5 مرات وقد فاز بالدوري الإسباني مع برشلونة، إلى جانب المدافع الهولندي المتألق فيرجيل فان دايك الذي ساهم مع ليفربول في التتويج بدوري أبطال أوروبا، وقد يكون أول مدافع يفوز بجائزة أفضل لاعب في العالم بعد فابيو كانافارو منذ 2006.

.