لاعب تشيلسي السابق عن مورينيو: انتهى ويعيش على أمجاد الماضي

يقدم فريق توتنهام هوتسبير موسم سيء للغاية على مستوى منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز، فضلًا عن مغادرته بطولة الدوري الأوروبي على يد دينامو زغرب.

0
اخر تحديث:
%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%20%D8%AA%D8%B4%D9%8A%D9%84%D8%B3%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D9%82%20%D8%B9%D9%86%20%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%3A%20%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%87%D9%89%20%D9%88%D9%8A%D8%B9%D9%8A%D8%B4%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A3%D9%85%D8%AC%D8%A7%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B6%D9%8A

يقدم فريق توتنهام هوتسبير الإنجليزي موسم سيء للغاية على المستوى المحلي، فضلًا عن مغادرته بطولة الدوري الأوروبي.

وتعاقدت إدارة نادي توتنهام مع المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو المُلقب بـ سبيشيال وان بعد إقالة الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو ليقود مشروع المستقبل، ولكن هذا المشروع في طريقه نحو الفشل.

ويعاني جوزيه مورينيو في الشهور الماضية من انتقادات حادة بسبب تراجع أداء ونتائج الفريق، فضلًا عن دخوله في صراعات مع عناصر من لاعبي فريقه.

وكان كريس سوتون، لاعب فريق تشيلسي السابق، آخر المنضمين إلى قائمة منتقدي جوزيه مورينيو، إذ قال في تصريحات له مع بي تي سبورت: سبيشيان وان الماضي قد مات وأفسح الطريق لرجل محبط ومضطرب ومزعج يعيش على أمجاد الماضي.

وتابع سوتون: جوزيه مورينيو الذي تُوج بثلاثة ألقاب الدوري الإنجليزي الممتاز وكان لديه كاريزما رائعة تحول الآن إلى رجل قاتم وساخط على العالم، عندما أتى إلى إنجلترا في عام 2004 كان رجلًا مرحًا وذكيًا وجذابًا، ودخل إلى الدوري الإنجليزي كإعصار، لقد رحل هذا الرجل منذ زمن طويل.

وأكد الدولي الإنجليزي السابق في تصريحاته أن منهجية جوزيه مورينيو وطريقته في العمل لم تعد تؤتي ثمارها، ووصل كذلك إلى أن يقول إن تحدي قيادة توتنهام أصبح كبيرًا على المدرب البرتغالي.

وفي هذا السياق أضاف: العمل في توتنهام لن يكون سهلًا على الإطلاق، وهو صعب على مورينيو، على سبيل المثال عانى لوك شو (لاعب مانشستر يونايتد) من صعوبات كبيرة مع مورينيو، ولكنه مع سولسكاير أصبح لاعب رائعا، ونفس الشيء يحدث لفريق توتنهام.

وغادر فريق توتنهام منذ أسابيع بطولة الدوري الأوروبي بعد السقوط أمام دينامو زغرب بنتيجة 3-0.

وأما في الدوري الإنجليزي الممتاز فسقط في المباراة الماضية أمام مانشستر يونايتد بثلاثة أهداف لهدف، ليتراجع ترتيبه إلى المركز السابع برصيد 49 نقطة وبفارق 6 نقاط عن وست هام (صاحب المركز الرابع المؤهل إلى دوري أبطال أوروبا).

وإذا استمر الوضع على ما هو عليه؛ فلن يكون جوزيه مورينيو في مأمن من مغادرة منصبه، لذا هو مجبر على إحداث نقلة نوعية في أداء ونتائج توتنهام لكي يحافظ على عمله.  


.