كيف يحارب أطباء مانشستر يونايتد فيروس كورونا؟

فيروس كورونا الجديد المنتشر حاليًا في العديد من دول العالم، تسبب في تعليق النشاط الرياضي في إنجلترا، إلا أن فريق مانشستر يونايتد رفض غلق مقر التدريبات.

0
%D9%83%D9%8A%D9%81%20%D9%8A%D8%AD%D8%A7%D8%B1%D8%A8%20%D8%A3%D8%B7%D8%A8%D8%A7%D8%A1%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D8%AF%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D8%9F

يراقب فريق مانشستر يونايتد الطبي نجوم الشياطين الحمر من أجل متابعة الحالة الصحية للاعبين، وخاصة أعراض فيروس كورونا الجديد، وذلك مرتين في اليوم عندما يتدربون.

ولا يرغب أطباء النادي الإنجليزي في المخاطرة، ويخضع اللاعبون للاختبارات عند وصولهم ومغادرتهم أرض التدريب.

ولا يخطط يونايتد لإغلاق مقر التدريبات حتى الآن، وذلك بعد إغلاق مجمعات تدريب آرسنال وإيفرتون.

ولكن يُسمح فقط للموظفين الأساسيين في الفريق الأول بالاختلاط باللاعبين في مقر تدريب النادي.

قال متحدث باسم يونايتد: «قبل تعليق المباريات من قبل الدوري الإنجليزي، كنا قد اتخذنا بالفعل الاحتياط لتقييد وصول الفيروس إلى منطقة الفريق الأول في ملعب التدريب».

اقرأ أيضًا: مذبحة في مانشستر يونايتد.. خطة التخلص من 5 نجوم على رأسهم بوجبا

وأضاف: «كان ذلك لحماية اللاعبين والموظفين والقيود المفروضة على من يمكنهم الدخول إلى غرفة تبديل الملابس للفريق الأول، ومناطق اللياقة البدنية وغرفة طعام اللاعبين. ويسمح للموظفين الأساسيين فقط في تلك المناطق بدخول مقر التدريبات».

وأكمل: «في الوقت الحالي، نخطط لمواصلة العمل كالمعتاد حتى يتغير الوضع».

واتضح أنه تم رصد لاعبي يونايتد للكشف عن الفيروس طوال مباراتهم الأوروبية ضد لاسك لينز في النمسا.

وأخذ الأطباء درجات حرارة اللاعبين بين الشوطين للتأكد من عدم تعرض أي شخص للخطر، بسبب تأثير فيروس كورونا على كرة القدم.

ويقول أولي جونار سولسكاير مدرب الفريق: «يراقب الطاقم الطبي لدينا اللاعبين طوال الوقت».

وأكمل: «حتى في نصف الوقت خلال المباراة في النمسا كان الطبيب يتحقق من اللاعبين».

وواصل: «بالطبع، نحن جزء من عامة الناس أيضًا. من واجبنا أن نطيع ما تقرره السلطات والخبراء».

.