Web Analytics Made
Easy - StatCounter
كيف ساهم مساعد فيرجسون في تحويل كريستيانو رونالدو إلى أسطورة كروية؟

كيف ساهم مساعد فيرجسون في تحويل كريستيانو رونالدو إلى أسطورة كروية؟

تكتيك غريب من عضو جهاز السير فيرجسون في مانشستر يونايتد سابقًا، والتر سميث كان مخصصًا بالبرتغالي كريستيانو رونالدو ساهم في جعله الأسطورة التي يراها الكل حاليًا.

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

تكتيك غير اعتيادي من عضو جهاز السير أليكس فيرجسون في مانشستر يونايتد سابقًا، والتر سميث كان مخصصًا بالبرتغالي كريستيانو رونالدو ساهم في جعله الأسطورة التي يراها عشاق كرة القدم الآن، بحسب ما أفصح عنه دارين فليتشر، زميل كريستيانو رونالدو الأسبق في الفريق.



وقال فليتشر في تصريحات لشبكة قنوات «بي إن سبورتس»: «كنا نستطيع رؤية ذلك الصبي ذي الشخصية، وأن نرى إمكاناته، كنا نرى بوضوح كيف يمكنه أن يصبح الأفضل في العالم، لم يبخل أحد بتعليمه».

وتحدث عن والتر سميث وأسلوبه مع رونالدو بالتحديد قائلًا: «بشكل مفاجئ، قرر والتر سميث ألا يمنح رونالدو أي مخالفة في التدريبات، رونالدو فقط يمكن أن ترتكب ضده خطأ دون أن تكون هناك مخالفة».


اقرأ أيضًا: فلاش باك 2003| مانشستر يونايتد خطف كريستيانو رونالدو من ديبورتيفو لاكورونيا

وأضاف: «حينما كان رونالدو يقوم بمراوغاته المعهودة، كان الحل بسيطًا بالنسبة لزملائه المنافسين في التدريبات، اذهب وارتكب خطأ ضده، لمدة أسبوعين جن جنون رونالدو، ولكنه صار غير قابل للإيقاف لأنه تعلم كيف يتفادى الأخطاء».

وأردف: «هذا علّم رونالدو أيضًا ألا يكون أنانيًا، صار يلعب بشكل جماعي أكثر مع الفريق وصار يمرر الكرة بسرعة لأنه تعب من كثرة الأخطاء، صار يقوم بلمسات أقل ويستطيع الوصول للمرمى في أقل وقت ممكن، حينها قال رونالدو لنفسه "أستطيع أن أسجل أهدافا أكثر، أستطيع أن أكون أكثر تأثيرا في المباريات" أعتقد أن هذا التغيير في طريقة التدريب كان بداية تحول رونالدو».

اخبار ذات صلة