كلوب يكشف عن الموعد «الأفضل» لاحتفال ليفربول بالدوري مع جماهيره

أصبح فريق ليفربول على بعد تحقيق فوزين من أجل التتويج بلقب الدوري الإنجليزي لأول مرة منذ 30 عامًا حيث تأخر التتويج لتوقف الدوري بسبب فيروس كورونا

0
%D9%83%D9%84%D9%88%D8%A8%20%D9%8A%D9%83%D8%B4%D9%81%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D8%B9%D8%AF%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%81%D8%B6%D9%84%C2%BB%20%D9%84%D8%A7%D8%AD%D8%AA%D9%81%D8%A7%D9%84%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D9%85%D8%B9%20%D8%AC%D9%85%D8%A7%D9%87%D9%8A%D8%B1%D9%87

أصبح فريق ليفربول على بعد تحقيق فوزين من أجل التتويج بلقب الدوري الإنجليزي لأول مرة منذ 30 عامًا، بعدما توقفت المسابقة هذا الموسم بسبب وباء فيروس كورونا.

ومن المقرر أن يستأنف الدوري الإنجليزي في السابع عشر من يونيو الجاري، بعدما توقف قرابة الثلاثة أشهر، وبالتحديد منذ منتصف شهر مارس الماضي.

وستقام مباريات الدوري الإنجليزي خلف أبواب مغلقة، مما سيحرم ليفربول على التتويج باللقب بدون تواجد جماهيره، الذين يترقبون هذه اللحظة.

اقرأ أيضًا: كلوب يشيد بـ «فيرنر» و«هافرتز».. ويطالب جماهير ليفربول بالصبر

وتنص اللوائح التي الحد من التجمعات الجماهيرية في حيث أنه من المستحيل عرض الكأس في موكب والتجول به في المدينة.

ومع ذلك، يعتقد الألماني يورجن كلوب المدير الفني لليفربول أنه لا يوجد سبب يمنع تأجيل مثل هذا الاحتفال حتى يصبح الوضع آمنًا.

وقال كلوب في تصريحات نقلتها سكاي ألمانيا: (لا يمكنك الاحتفال بالطريقة التي لطالما حلمت بها، وهذا ليس جيدًا، أفهم ذلك تمامًا. فأنا مثل لا الجماهير لا أرغب في الاحتفال بمفردي في الاستاد ثم أذهب إلى المنزل).

وأردف: (لم يكن الأمر كذلك عندما فكرت في الأمر. لكن هذا لا يمكن تغييره الآن. لماذا يجب علينا أن نعقد صفقة كبيرة حول شيء لا يمكن تغييره).

وأكمل: (سيأتي اليوم الذي ستعود فيه الحياة إلى طبيعتها. عندما يجد شخص ما اللقاح، عندما يجد شخص ما حلًا للمشكلة، وعندما تكون معدلات الإصابة صفرًا أو أقل) موضحًا أن ذلك اليوم سيأتي في النهاية، ليحق لنا أن نحتفل بعدها.

وواصل: (إذا كان هذا هو اليوم الثاني عشر أو الثالث عشر من الموسم المقبل ونريد أن نحتفل بالدوري، فمن الذي سيوقفنا؟ ثم ما زلنا نحصل على الكأس ويمكننا قيادته حول المدينة والوقوف في الحافلة).

وأشار إلى أنه إذا اعتقد أشخاص آخرون أننا أصبنا بالجنون، فلن أبدي أي اهتمام بما يقولونه.

.