كلوب: حذرت كوتينيو من الرحيل.. وكان سيصبح أسطورة في ليفربول

كشف الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول عن أسرار ما دار بينه وبين نجم الفريق السابق البرازيلي كوتينيو قبل رحيله إلى برشلونة الإسباني

0
%D9%83%D9%84%D9%88%D8%A8%3A%20%D8%AD%D8%B0%D8%B1%D8%AA%20%D9%83%D9%88%D8%AA%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AD%D9%8A%D9%84..%20%D9%88%D9%83%D8%A7%D9%86%20%D8%B3%D9%8A%D8%B5%D8%A8%D8%AD%20%D8%A3%D8%B3%D8%B7%D9%88%D8%B1%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84

يواصل البرازيلي فيليبي كوتينيو، لاعب فريق برشلونة الإسباني، والمعار هذا الموسم إلى بايرن ميونيخ الألماني، ظهوره السيء في عالم كرة القدم الأوروبية للموسم الثاني على التوالي، في الوقت الذي يتألق فيه فريقه ليفربول، تحت قيادة المدرب الألماني يورجن كلوب، محلياً وقارياً.

ورحل كوتينيو خلال سوق الانتقالات الشتوية لعام 2018 عن فريق ليفربول إلى برشلونة الإسباني مقابل 142 مليون جنيه إسترليني (نحو 155 مليون يورو)، بعد ضغوط قوية من اللاعب على إدارة ليفربول للموافقة على رحيله.

كان ليفربول قد ضم كوتينيو، على يد المدرب السابق للفريق بريندان رودجرز، في يناير عام 2012 قادما من إنتر ميلان الإيطالي، مقابل 8 ملايين جنيه إسترليني، وتوقع أن يكون أحد أفضل الصفقات في تاريخ النادي الإنجليزي العريق.

وسرعان ما أسس كوتينيو نفسه كواحد من أفضل لاعبي الوسط المهاجمين في الدوري الإنجليزي الممتاز، وعندما قدم يورجن كلوب، لتدريب ليفربول، في أكتوبر عام 2016، كان كوتينيو نجما كبيرا وبارزاً في سماء الكرة الإنجليزية.

وساعدت الأهداف الـ 13، التي سجلها خلال موسم 2016/17 فريق ليفربول على إحراز المركز الرابع في جدول ترتيب بطولة الدوري والوصول إلى نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة والتأهل لبطولة دوري أبطال أوروبا.

اقرأ أيضاً: محمد صلاح وأليسون بيكر خططا لهدف مانشستر يونايتد منذ 18 شهرًا

يورجن كلوب: كوتينيو كان سيتم بناء تمثال له في ليفربول لولا تمرده

ونجح ليفربول بطريقة أو بأخرى في الاحتفاظ باللاعب في صيف عام 2017 على الرغم من تسليمه طلب نقل، حاول من خلاله الانتقال إلى برشلونة، ولكن عندما جاءت الانتقالات الشتوية عاد اللاعب من جديد للتمرد، وأصيب في الظهر، وفي النهاية ظل اللاعب مع الريدز في النصف الأول من عام 2018، وغادر وقتها بعدما لعب 20 مباراة، سجل خلالها 12 هدفاً.

وكشف الألماني يورجن كلوب، في تصريحات له خلال الساعات الماضية، كواليس الفترة ما قبل رحيل كوتينيو، عن ليفربول، مؤكداً أنه حاول بكل الطرق إقناع اللاعب بالبقاء مع الريدز.

وقال كلوب: «لقد قلت لكوتينيو: أبق هنا وسينتهي بهم المطاف في ليفربول، إلى بناء تمثال لك، ولكن إذا رغبت في الرحيل إلى مكان آخر: إلى برشلونة، بايرني ميونيخ أو ريال مدريد، فستكون مجرد لاعب فقط، أما هنا فيمكنك أن تكون أكثر من ذلك كثيراً».

اقرأ أيضاً: مفاجأة.. بايرن ميونخ سيعيد كوتينيو إلى برشلونة

حلم كوتينيو يتحول إلى كابوس

لكن حلم كوتينيو، تحول إلى كابوس بعد سلسلة من العروض التي لم ترتق للمستوى المطلوب في برشلونة، لتتم إعارته إلى بايرن ميونيخ الألماني، لكنه لم يتأقلم في «البوندزليجا» أيضاً وكشفت صحيفة «بيلد» الألمانية الشهيرة أن بطل ألمانيا لن يقوم بتفعيل عقد شراء اللاعب من برشلونة.



وصدقت توقعات يورجن كلوب، ففي هذه الفترة التي رحل فيها اللاعب عن ليفربول، وصل الفريق الإنجليزي لنهائي دوري أبطال أوروبا لعامين متتاليين، توج باللقب في النهائي الثاني على حساب جاره توتنهام، وأطاح في الدور قبل النهائي بفريق كوتينيو برشلونة الإسباني.

كما فاز ليفربول بكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية، والآن بات الفريق قريبا جداً من التتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز، في حلم كبير تنتظره جماهير الريدز منذ 30 عاماً.

إذا كان قد استمر في الأنفيلد، فإن كوتينهو كان سيظل نجمًا، وربما أعد نفسه ليكون أسطورة النادي في هذه الفترة. الآن.. ربما سيبحث كوتينيو عن نادٍ جديد هذا الصيف بينما يحتفل ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج».

.