مانشستر سيتي أول المنسحبين من دوري السوبر الأوروبي

مانشستر سيتي الإنجليزي أعلن، اليوم الثلاثاء، الموافق 20 أبريل 2021، عن اتخاذه خطوات رسمية للانسحاب من بطولة دوري السوبر الأوروبي لكرة القدم.

0
اخر تحديث:
%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D9%8A%20%D8%A3%D9%88%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%B3%D8%AD%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D9%85%D9%86%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D8%A8%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A

أعلن نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، اليوم الثلاثاء، الموافق 20 أبريل 2021، عن اتخاذه خطوات رسمية للانسحاب من بطولة دوري السوبر الأوروبي.

وقال مانشستر سيتي في بيان رسمي: «يمكن لنادي مانشستر سيتي لكرة القدم أن يؤكد أنه اتخذ إجراءات رسمية للانسحاب من المجموعة التي تضع خططًا لدوري السوبر الأوروبي».

وكشفت شبكة (توكسبورت) الإذاعية البريطانية، أن الأندية الـ12 ستجتمع الليلة لتحديد الخطوات التي ستتخذها من الآن فصاعدا حول بطولة دوري السوبر الأوروبي.

وكان رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، قد شدد خلال مؤتمر صحفي على معارضته لأي مبادرة تتعارض مع مصلحة الجماهير أو كرة القدم.

وقال أيضا إنه مستعد لإصدار تشريعات للتصدي لهذا المشروع، ولكنه أكد أن خياره الأول سيكون دعم رابطة الدوري الإنجليزي البريميرليج والاتحاد الإنجليزي لإيجاد حل بأنفسهم. 

ومساء الأحد الماضي، أعلن 12 من أهم الأندية الأوروبية التوصل إلى اتفاق لإنشاء مسابقة جديدة هي الدوري السوبر يديرها الأندية المؤسسة وهي: ميلان وإنتر ويوفنتوس (إيطاليا)، أتلتيكو مدريد وريال مدريد وبرشلونة (إسبانيا)، وأرسنال وليفربول وتشيلسي ومانشستر سيتي ومانشستر يونايتد وتوتنهام (إنجلترا).

وستحصل الفرق المشاركة على 3,5 مليار يورو (4,19 مليار دولار) لدعم خططها الاستثمارية ومواجهة تحديات فيروس كورونا. وبحال تأكيد هذا الرقم، سيوفّر عائدات أعلى من كل مسابقات الاتحادات الأوروبي (دوري الابطال، يوروبا ليج والسوبر الأوروبي) البالغة 3,2 مليار يورو من عائدات النقل التلفزيوني لموسم 2018-2019، قبل جائحة كورونا.

ومن المتوقع أن تتلقى 10 مليارات يورو أخرى في شكل مدفوعات تضامنية على مدى فترة الالتزام الأولي.

واليوم الثلاثاء، اتخذت الدائرة 17 بالمحكمة التجارية في مدريد إجراءات احترازية لمنع أي إجراء ضد انطلاق بطولة دوري السوبر الأوروبي الجديدة.

واتخذت تلك المحكمة هذا القرار لمنع كل من الاتحادين الدولي لكرة القدم (فيفا) والأوروبي (يويفا) والاتحادات الوطنية أو روابطها من اتخاذ أي إجراء يحول دون أو يضع قيود بأي طريقة مباشرة أو غير مباشرة على انطلاق دوري السوبر.

كما تمنع هذه الإجراءات اتخاذ أي عقوبات أو إجراءات تأديبية، ضد الأندية المشاركة ولاعبيها وإدارييها.

.