Web Analytics Made
Easy - StatCounter
شهر رمضان مع «آس آرابيا»| (6) بول بوجبا.. مطمع الجميع

شهر رمضان مع «آس آرابيا»| (6) بول بوجبا.. مطمع الجميع

شهر رمضان الذي يهل علينا هذه الأيام يحمل في طياته ذكريات للاعبي كرة القدم واليوم السادس من الشهر الكريم يجب أن نتحدث عن بول بوجبا

محمد جبر
محمد جبر
تم النشر
آخر تحديث

يعد النجم الفرنسي بول بوجبا من أفضل لاعبي خط الوسط في العالم، يعود أصله إلى غينيا لكنه يحمل الجنسية الفرنسية، وقد ولد هناك، حصد جائزة أفضل لاعب شاب في كأس العالم 2014، أصبح أغلى لاعب في العالم حينما انتقل من يوفنتوس ليعود إلى فريقه القديم مانشستر يونايتد وقد بلغت قيمة الصفقة 105 ملايين يورو، توج مع فرنسا في 2018 بكأس العالم، كما فاز بجائزة الفتى الذهبي في 2013.

البداية

بدأت مسيرة بول الكروية في نادي يو إس لبري رواسي الذي يقترب من مسقط رأسه، ثم انتقل بعد ذلك إلى نادي لوهافر، ظل مع الفريق حتى 16 عامًا حتى انتقل بعد ذلك إلى أكاديمية مانشستر يونايتد الإنجليزي في 2009 كانت أولى مشاركته في فريق تحت 18 عامًا وتألق في البداية ليتم استدعاؤه للفريق الرديف في موسم 2010- 2011، ثم تمت ترقيته بعد ذلك ليشارك في الفريق الأول تحت قيادة السير أليكس فيرجسون، في سبتمبر 2011 أمام ليدز يونايتد، بسبب قلة المشاركات قرر بوجبا أن يرحل عن النادي ويتجه إلى يوفنتوس.

يوفنتوس والتألق

انضم إلى اليوفي في يوليو 2012 ومنذ اللمسة الأولى نشأت علاقة حب بينه وبين الجماهير، حتى أحد المشجعين قد رفع لافتة كتب عليها «هذا باتريك فييرا الجديد» في البداية كان بديلًا لكلاوديو ماركيزيو لكن بسبب إصابة الإيطالي فقد حجز مكانًا أساسيًا، تألق حتى تم اختياره كأفضل لاعب في أوروبا 2013، ورشح لجائزة أفضل لاعب في العالم من نفس العام وكان أصغر المرشحين، توج بلقب الدوري الإيطالي 4 مرات وكأس السوبر مرتين، خسر نهائي دوري أبطال أوروبا مع اليوفي في 2015 أمام برشلونة، حمل رقم 10 في موسمه الأخير مع البيانكونيري والذي لطالما كان حكرًا على العظماء.

اقرأ أيضًا.. شهر رمضان مع «آس آرابيا»| (4) نور الدين نيبت.. المدافع الأكثر صلابة

عودة لليونايتد

في أغسطس 2016 وقع مع مانشستر يونايتد مقابل 105 ملايين يورو متخطيًا مبلغ جاريث بيل الذي انتقل إلى ريال مدريد بـ 100 مليون، قدم مستويات جيدة وحصد لقب كأس الرابطة الإنجليزية والدوري الأوروبي تحت قيادة جوزيه مورينيو الذي بعد ذلك توترت بينهما العلاقة، وكان السبب الرئيسي في رحيل مدربه البرتغالي.

فرنسا

أول استدعاء له مع فرنسا كان في تصفيات كأس العالم 2014، وشارك في مونديال البرازيل رغم ضعف مشاركة الديوك إلا أنه حصل على جائزة أفضل لاعب شاب في كأس العالم.

قدم مع منتخب فرنسا مستويات رائعة فقد حصد الميدالية الفضية في يورو 2016 وكان الديوك الأقرب لنيل البطولة، كما ساهم بشكل أساسي في التتويج بكأس العالم 2018، وقد شارك مع منتخب بلاده في 64 مباراة وسجل 10 أهداف.

اخبار ذات صلة