سياسة مورينيو المختلفة عن كلوب وبوكيتينو تقرب كوتينيو من توتنهام

من المقرر أن يكون كوتينيو لاعب برشلونة في نفس المأزق هذا الصيف، كما كان في عام 2019 لأن بايرن ميونيخ - حيث انتهى به الأمر على سبيل الإعارة - غير مستعد لجعل الصفقة دائمة.

0
%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D8%A9%20%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AE%D8%AA%D9%84%D9%81%D8%A9%20%D8%B9%D9%86%20%D9%83%D9%84%D9%88%D8%A8%20%D9%88%D8%A8%D9%88%D9%83%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D9%86%D9%88%20%D8%AA%D9%82%D8%B1%D8%A8%20%D9%83%D9%88%D8%AA%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%85%D9%86%20%D8%AA%D9%88%D8%AA%D9%86%D9%87%D8%A7%D9%85

يبدو أن مستقبل البرازيلي فيليبي كوتينيو لاعب فريق برشلونة المعار لصفوف بايرن ميونيخ، سيكون غير معروف في الفترة المقبلة كما كان في نهاية الموسم الماضي.

في ذلك الوقت، كانت فترة الانتقالات الصيفية قد فتحت للتو وأصبح من الواضح للجميع أن البرازيلي لم يعد يعتبر الصبي الذهبي في برشلونة، على الرغم من حقيقة أنه قبل 18 شهرًا دفع النادي 142 مليون جنيه إسترليني مقابل الحصول على خدماته.

وتمت إعارة كوتينيو من برشلونة إلى بايرن ميونيخ، لكن قبل إتمام الصفقة كان ناديان في الدوري الإنجليزي الممتاز في مقدمة قائمة الانتظار لإحضار لاعب خط الوسط بشكل مؤقت.

أولها ليفربول، حيث كان الأحمر هو الفريق السابق لكوتينيو، ومديره الفني يورجن كلوب لديه علاقة عمل رائعة مع اللاعب البالغ من العمر 27 عامًا.

عقد كلوب لقاء مع المدير الرياضي بليفربول مايكل إدواردز، لمناقشة إمكانية إعادة كوتينيو إلى أنفيلد.

لكن برشلونة أراد مبلغا ماليا كبيرا بقيمة 8 ملايين جنيه إسترليني لإتمام الصفقة، كما توقع النادي أن يدفع الريدز أجر كوتينيو 250.000 جنيه إسترليني أسبوعيًا بالكامل.

اقرأ أيضًا: كيفين دي بروين.. نقطة تحول كبرى في سوق الانتقالات الصيفية

لم يكن ليفربول مستعدًا لإنفاق هذا النوع من المال على كوتينيو، وبهذه الطريقة فشلت الصفقة ولم يتم الخوض في المفاوضات كثيرًا.

توتنهام كان ثاني فريق في الدوري الممتاز حريصا على إتمام صفقة لكوتينيو، وفقًا لما أوردته صحيفة ميرور البريطانية، كان دانيال ليفي حريصًا على إجراء الصفقة، وكان على استعداد لجمع الأموال لإتمامها.

وقال كيا جورابتشيان وكيل كوتينيو للصحيفة «فيليبي كوتينيو ليست لديه مشكلة شخصية مع دانيال ليفي والمطالبات بخلاف ذلك خاطئة تماما، لم تنهار الصفقة لأسباب مالية».

السبب الذي جعل الصفقة لا تتحقق لأن مدرب توتنهام آنذاك ماوريسيو بوكيتينو لم يكن مهتمًا بالتوقيع مع اللاعب البالغ من العمر 27 عامًا،

حيث يشتهر المدرب الأرجنتيني بالعمل مع اللاعبين الشباب وتحويلهم إلى نجوم عالميين، بدلاً من توقيع نجوم جاهزين، وبسبب هذا لم يرحب بضم كوتينيو.

كما ذكرنا في البداية، من المقرر أن يكون كوتينيو في نفس المأزق هذا الصيف، كما كان في عام 2019 لأن بايرن ميونيخ - حيث انتهى به الأمر على سبيل الإعارة - غير مستعد لجعل الصفقة دائمة.

ومن المقرر أن يرتبط ليفربول وتوتنهام مع لاعب خط الوسط نتيجة لذلك، ومن المرجح أن يكون السبيرز المرشح المفضل للتعاقد معه نظرًا لتفضيل المدرب الجديد جوزيه مورينيو جلب النجوم.

أثبت كلوب، مثل بوكيتينو، نفسه على أنه مدرب ذكي في نوافذ النقل الأخيرة، لقد وقع مع شباب صغار مثل سيب فان دن بيرج وهارفي إليوت وتاكومي مينامينو، بدلاً من صرف النقود على الأسماء الكبيرة.

ولهذا السبب بالذات، من المحتمل أن يكون كوتينيو خارج القائمة التي يستهدفها ليفربول، تمامًا كما كان مع توتنهام تحت قيادة بوكيتينو.

.