سولسكاير عقب صدمة شيفيلد: لا وقت للندم «المدفعجية» في انتظارنا

في مفاجأة من العيار الثقيل سقط فريق مانشستر يونايتد أمام متذيل جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز شيفيلد يونايتد.. ماذا قال مدربه سولسكاير؟

0
%D8%B3%D9%88%D9%84%D8%B3%D9%83%D8%A7%D9%8A%D8%B1%20%D8%B9%D9%82%D8%A8%20%D8%B5%D8%AF%D9%85%D8%A9%20%D8%B4%D9%8A%D9%81%D9%8A%D9%84%D8%AF%3A%20%D9%84%D8%A7%20%D9%88%D9%82%D8%AA%20%D9%84%D9%84%D9%86%D8%AF%D9%85%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AF%D9%81%D8%B9%D8%AC%D9%8A%D8%A9%C2%BB%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%B8%D8%A7%D8%B1%D9%86%D8%A7%0A

تلقت آمال فريق مانشستر يونايتد، في مشوار المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الجاري، ضربة قوية، عقب سقوط الفريق أمام متذيل جدول الترتيب فريق شيفيلد يونايتد، في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء الأربعاء.

وخسر فريق مانشستر يونايتد بقيادة مديره الفني أولي جونار سولسكاير، وكوكبة النجوم في صفوفه، أمام فريق شيفيلد يونايتد، بنتيجة 2-1، ليفشل الفريق في استعادة قمة الترتيب من منافسه وجاره فريق مانشستر سيتي، حيث توقف رصيد الشياطين الحمر عند 40 نقطة، مقابل 41 نقطة لفريق المدرب الإسباني بيب جوارديولا.

وسجل هدفي الضيوف المترنحين في ذيل جدول ترتيب البريميرليج، اللاعبين كين بريان وأوليفر بوركي، بينما تكفل المدافع هاري ماجواير، بهدف مانشستر يونايتد، في مباراة شهدت غياب الفاعلية الهجومية بالكامل للمتصدر السابق، رغم سيطرته الكاملة على الكرة.

وعقب نهاية المباراة، سيطرت حالة من الإحباط والصدمة على المدرب أولي جونار سولسكاير ولاعبيه، خاصة في ظل العروض الرائعة للفريق في المباريات الأخيرة، وأخرها الفوز على العملاق ليفربول، حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الماضي، بنتيجة 3-2، في المباراة السابقة للفريق وكانت ضمن مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

" />

وقال سولسكاير، في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام الإنجليزي المختلفة: خسارة مُحبطة ومفاجئة لا شك، وأشعر بخيبة أمل، لكن لدينا بعض الإيجابيات، لقد استحوذنا على الكرة بشكل كامل، ولكن عندما تتلقى هدفين بهذا الشكل، يكون الأمر صعبًا دائمًا، خاصة أننا لم نخلق فرصًا كافية لتسجيل الأهداف رغم سيطرتنا الكاملة على الكرة.

وأوضح سولسكاير: فريق شيفيلد يونايتد دافع بشكل قوي جداً، ولم نتمكن من تقديم الأداء الذي قدمناه في المباريات السابقة، ولم ننجح في إيجاد حلول من أجل اختراق كتلة متماسكة من الدفاع الجيد، هم يستحقون الإشادة ولكن لم يكن لدينا الأفكار أو الحلول الصحيحة، حقاً الأمر مخيب للآمال جداً، لم نتمكن من إيجاد حل أمام فريق يدافع جيداً.

وأضاف المدرب الشاب، الذي تعول عليه الجماهير في إعادة لقب البريميرليج من جديد إلى قلعة أولد ترافورد، بعدما فشل الفريق في ذلك منذ رحيل مدربه الأسطوري الأسكتلندي السير أليكس فيرجسون، مضيفاً: لا يوجد لدينا وقت للندم، والبكاء على اللبن المسكوب، لأنه تنتظرنا مباراة قوية وصعبة يوم السبت أمام المدفعجية فريق أرسنال، وعلينا أن ننسى كل ذلك، ونتعلم مما حدث في هذه المباراة، ونواصل رحلتنا في المنافسة على اللقب في الموسم الجاري.


.