الأمس
اليوم
الغد
10:15
انتهت
فورتانا سيتارد
فيليم 2
16:00
انتهت
رويال انتويرب
سينت ترويدن
18:30
انتهت
زولتة فاريغيم
شارلروا
20:00
انتهت
سبورتنج لشبونة
سبورتينج براجا
18:45
انتهت
قاسم باشا
طرابزون سبور
18:45
انتهت
جوزتيبي
أنطاليا سبور
18:45
انتهت
ملاطية سبور
بلدية إسطنبول
12:30
انتهت
ستاندار لييج
إكسيلسيور موسكرون
18:00
انتهت
غينت
أوستيند
17:30
انتهت
فيتوريا غيمارايش
بوافيستا
16:15
انتهت
قونيا سبور
أنقرة جوتشو
18:00
انتهت
هيراكلس
أيندهوفن
15:00
انتهت
ديسبورتيفو أفيش
ماريتيمو
15:00
انتهت
باسوش فيريرا
سانت كلارا
14:45
انتهت
آي زي ألكمار
غرونينغين
14:45
انتهت
فيينورد
أوتريخت
12:30
انتهت
تفينتي
فالفيك
15:30
انتهت
تشيلسي
ليستر سيتي
14:20
السد
الوكرة
15:15
الشوط الثاني
الوصل
الهلال
19:00
انتهت
ولفرهامبتون
مانشستر يونايتد
17:00
انتهت
فنرباهتشة
غازي عنتاب سبور
17:45
بعد قليل
الاتحاد
العهد
16:30
نادي قطر
الدحيل
19:00
انتهت
ستاد رين
باريس سان جيرمان
19:15
انتهت
تونديلا
بورتيمونينسي
20:00
انتهت
أتليتكو مدريد
خيتافي
13:00
انتهت
شيفيلد يونايتد
كريستال بالاس
20:00
انتهت
شبيبة القبائل
اتحاد بسكرة
13:00
انتهت
سانت إيتيان
ستاد بريست
20:00
انتهت
شباب بلوزداد
نجم مقرة
13:30
انتهت
إينتراخت فرانكفورت
هوفنهايم
20:00
انتهت
النادي الرياضي القسنطينى
اتحاد الجزائر
15:00
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
ليفانتي
19:30
انتهت
نادي بارادو
مولودية الجزائر
15:00
انتهت
ريمس
ستراسبورج
16:00
انتهت
يونيون برلين
لايبزج
17:00
انتهت
إسبانيول
إشبيلية
19:00
انتهت
ريال بيتيس
ريال بلد الوليد
جونزالو هيجواين

ساري وهيجواين.. فرصة ثنائية للعودة إلى التألق

تعاقد نادي تشيلسي مع الأرجنتيني جونزالو هيجواين، لتصبح بمثابة فرصة ثنائية، للمدرب الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لفريق ملعب «ستامفورد بريدج» والأرجنتيني الدولي

أحمد الغنام
أحمد الغنام

أعلن نادي تشيلسي الإنجليزي عن تعاقده مع الأرجنتيني جونزالو هيجواين، قادمًا من نادي يوفنتوس الإيطالي، في صفقة إعارة حتى نهاية الموسم، مع وجود خيار بتمديد الإعارة لمدة موسم إضافي.

انضمام هيجواين إلى صفوف تشيلسي، جاء بعد نصف موسم قضاه في صفوف نادي ميلان الإيطالي، على سبيل الإعارة من نادي يوفنتوس، بعدما أصبح «البيبيتا» زائدًا على حاجة فريق ملعب «أليانز ستاديوم»، خاصة في ظل تعاقد يوفنتوس مع البرتغالي كريستيانو رونالدو قادمًا من نادي ريال مدريد الإسباني خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية.

وقضى هيجواين موسمين في صفوف يوفنتوس، منذ صيف 2016، وشارك خلالها في 105 مباراة، مسجلًا 55 هدفًا، وصانعًا 12 هدفًا في كافة البطولات.

وخلال تواجده رفقة ميلان، شارك الأرجنتيني الدولي في 22 مباراة، سجل خلالها ثمانية أهداف، منها ستة أهداف في بطولة الدوري الإيطالي، وهدفان في بطولة الدوري الأوروبي، وصنع ثلاثة آخرين في كافة البطولات.

فترة هيجواين القصيرة في ملعب «سان سيرو» جاءت محبطة للغاية، سواء للدولي الأرجنتيني، أو لجماهير ميلان، التي علقت آمالًا كبيرة على الدولي الأرجنتيني، من أجل إعادة البريق إلى فريقه، خاصة وأن اللاعب تألق بشكل لافت في إيطاليا، سواء في صفوف نابولي، أو يوفنتوس.

وعلى الجانب الآخر، فإن الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لنادي تشيلسي، وبعد بداية مثالية للموسم الحالي، تراجع أداء «البلوز» بشكل درامي، ورغم منافسته الكبيرة في بداية الموسم على صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز، وعدم الخسارة في «البريميرليج» لـ 12 مباراة متتالية، تراجع الفريق بغرابة، وخسر أربع مباريات من بين 11 مباراة، ليتراجع الفريق إلى المركز الرابع في ترتيب البطولة، وأصبح مهددًا بالخروج من الأربعة الكبار.

وجاء تعاقد تشيلسي مع هيجواين، ليمنح هيجواين وساري فرصة ثنائية، خاصة بعد عملهما سويًا خلال موسمي 2015-2016، و2016-2017، في نادي نابولي الإيطالي.

وخلال الموسم الأول لتواجد ساري في نابولي، حطم هيجواين الرقم القياسي لأكثر لاعب تسجيلًا للأهداف في موسم واحد بالدوري الإيطالي، بعدما نجح في تسجيل 36 هدفًا في 35 مباراة، وسجل إجمالًا في ذلك الموسم 38 هدفًا، وفي الموسم الثاني، سجل «البيبيتا» 32 هدفًا في كافة البطولات.



وإجمالًا، كانت النسخة الأفضل في تاريخ هيجواين، خلال فترة الموسمين التي لعبها تحت قيادة ساري في صفوف نابولي، ليصبح انتقال الأرجنتيني الدولي إلى نادي تشيلسي، فرصة ثنائية للمدرب واللاعب.

فرصة هيجواين

سيكون أمام هيجواين فرصة عظيمة للعودة إلى التألق من جديد، في ظل أنه سيلعب النصف الثاني من الموسم مع مدرب أخرج أفضل ما فيه، خلال موسمين كان فيهما المهاجم الأخطر والأبرز في الدوري الإيطالي.

وسيحاول هيجواين خلال النصف الثاني من الموسم الحالي، أن يثبت أن يوفنتوس أخطأ بإخراجه من صفوفه، واستعادة مستواه الذي فقده في ملعب «سان سيرو».

وبكل تأكيد سيكون هيجواين المهاجم الأساسي في صفوف تشيلسي خلال الفترة المقبلة، وعليه استغلال تلك الفرصة بالشكل الأمثل، واستعادة حالته التهديفية العالية، التي أظهرها في نابولي أو يوفنتوس، وفقدها في ميلان.

فرصة ساري

خلال الأيام الأخيرة، وعقب الخسارة المخيبة لنادي تشيلسي، أمام آرسنال في قمة مباريات الجولة 22 من الدوري الإنجليزي الممتاز، خرج ساري لمهاجمة لاعبي فريقه علنًا، حيث أكد أن لاعبيه يفتقدون للحافز، وأن عقليتهم لا تتناسب للعب في مستوى عالي من كرة القدم، وليس لديهم الرغبة في الفوز، وأن تغيير هذه الصفات قد يأخذ الكثير من الوقت.

تصريحات ساري، وهجومه العنيف على لاعبي تشيلسي، قد يعني أن هناك تغييرات كثيرة قد تطرأ على غرف ملابس «البلوز»، وقد تؤدي إلى خروج عدد كبير من اللاعبين من ملعب «ستامفورد بريدج».

تعاقد ساري مع هيجواين، يعني أنه حصل على لاعب يعرفه جيدًا، وقادر على تحفيزه، وإخراج أفضل ما فيه، حيث سيحاول عبر التعاقد مع الدولي الأرجنتيني، إنهاء حالة التراجع الهجومي التي يعيشها تشيلسي في الفترة الأخيرة، وانخفاض مستوى الإسباني ألفارو موراتا، والفرنسي أوليفييه جيرو.

إدارة تشيلسي، وبالتعاقد مع هيجواين، تؤكد بصورة لا شك فيها أنها تدعم ساري، وتمنحه فرصة للتعبير عن نفسه بالشكل الأمثل، وجلب لاعبين يتفاهمون معه، ومع أسلوبه في اللعب، من أجل إعادة إحياء حظوظه في التقدم في جدول الدوري الإنجليزي الممتاز.

اخبار ذات صلة