ساديو ماني يوضح الدرس الذي تعلمه ليفربول ووضعه على القمة

إضافة إلى تصدر الدوري الإنجليزي الممتاز، فإن ليفربول على وشك أن يمضي عامًا كاملاً دون هزيمة في البريميرليج، حيث خسر آخر مباراة في الدوري ضد مانشستر سيتي في 3 يناير في بداية العام.

0
%D8%B3%D8%A7%D8%AF%D9%8A%D9%88%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%20%D9%8A%D9%88%D8%B6%D8%AD%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%8A%20%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%85%D9%87%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D9%88%D9%88%D8%B6%D8%B9%D9%87%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%85%D8%A9

يرى مهاجم ليفربول، ساديو ماني، أن الريدز وصل للقمة في الموسم الحالي بالتعلم من أخطائهم في الموسم الماضي، وأن اللاعبين يضحون بأنفسهم من أجل تحقيق أهدافهم.

بدا أن فريق ريدز في طريقه للفوز بأول لقب له في الدوري الإنجليزي الممتاز في 2018 /2019 قبل أن يتفوق مانشستر سيتي، الذي أنهى الموسم بفارق نقطة واحدة عن فريق يورجن كلوب.

ومع ذلك، ابتعد ليفربول هذا الموسم بفارق 13 نقطة على قمة الجدول في منتصف الطريق ويبحث عن المسار الصحيح لإضافة كأس دوري آخر إلى مجموعته، وهو الأمر الذي ينسبه ماني إلى التعلم من أخطاء العام الماضي.

ونقلت صحيفة ذا تيليجراف عن ماني قوله: «إذا خسرت الدوري الذي يؤلمك في الرأس، فإننا نركز دائما على نفس الهدف، نريد الفوز بشيء ما».



اقرأ أيضًا: فان دايك نجح فيما فشل فيه دفاع مانشستر سيتي



وأضاف: «لقد تعلمنا من الخطأ في العام الماضي. كان ذلك وقتًا عصيبًا بالنسبة لنا، وأعتقد أننا تعلمنا الكثير منه».

وواصل: «أعتقد أننا أفضل هذا الموسم من العام الماضي فيما نحاول القيام به. إنها مغامرة أخرى بالنسبة لنا. دعونا نستمر في العمل ونحاول الحفاظ على الأمور في نفس المستوى».

وأكمل: «أعتقد أنه يتعين عليك التضحية بنفسك في هذه اللحظة عندما تكون في وضعنا. عليك أن تتعامل معها وتستمر. نحن جميعًا نعمل بجد في كل دقيقة من اليوم كي نتحسن بشكل أفضل».

بالإضافة إلى تصدر الدوري الإنجليزي الممتاز، فإن ليفربول على وشك أن يمضي عامًا كاملاً دون هزيمة في البريميرليج، حيث خسر آخر مباراة في الدوري ضد مانشستر سيتي في 3 يناير في بداية العام.

ليفربول أيضا وصل لـ35 مباراة لم يخسرها في الدوري الممتاز ، ويمكن أن يتفوق على الرقم القياسي الذي سجله فريق أرسين فينجر بـ49 مباراة كأطول سلسلة دون هزيمة.

في مكان آخر، يقف أتلتيكو مدريد مع دييجو سيموني في طريق ليفربول بالدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا.

فاز فريق الريدز بالمنافسة للمرة السادسة في الموسم الماضي، فيما كان ثاني نهائي دوري أبطال أوروبا يخوضه على التوالي.

.