ريو فيردناند يروي كواليس انضمام كريستيانو رونالدو لمانشستر يونايتد

كشف الإنجليزي المعتزل ريو فيردناند، مدافع فريق مانشستر يونايتد السابق كواليس ظهور وتألق البرتغالي كريستيانو رونالدو وكيفية توقيعه مع الشياطين الحمر

0
%D8%B1%D9%8A%D9%88%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D8%AF%D9%86%D8%A7%D9%86%D8%AF%20%D9%8A%D8%B1%D9%88%D9%8A%20%D9%83%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%B3%20%D8%A7%D9%86%D8%B6%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%8A%D8%A7%D9%86%D9%88%20%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%20%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D8%AF

منذ سنوات طويلة، لفت موهوب برتغالي شاب يدعى، كريستيانو رونالدو، يلعب في فريق سبورتنج لشبونة، أنظار مسؤولي نادي مانشتسر يونايتد الإنجليزي، وعلى رأسهم المدرب الأسطوري، السير أليكس فريجسون، الذي سعى للتعاقد مع النجم البرتغالي ليعوض غياب الإنجليزي ديفيد بيكهام الذي انتقال إلى ريال مدريد.

بداية انضمام رونالدو إلى اليونايتد كانت عندما خاض فريق سبورتنج لشبونة البرتغالي مباراة ودية عام 2003، ضد فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي في افتتاح ملعب "خوسيه ألفالادي" معقل الفريق البرتغالي، وهي المواجهة التي انتهت لصالح لشبونة بنتيجة 3-1، وكان بطلها الأول شاباً لم يتجاوز عمره الـ18 هو كريستيانو رونالدو.

حول هذا الأمر، تحدث المدافع الإنجليزي المخضرم، ريو فيردناند، في لقاء صحفي، عن زميله السابق في فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، البرتغالي كريستيانو رونالدو، وكيف ظهر وتألق ثم انتقل إلى الشياطين الحمر.

اقرأ ايضًا: حارس برشلونة السابق: فيروس كورونا هو أقوى خصم واجهته

في البداية صرح ريو فيردناند: "جون أوشي مدافع يونايتد في هذه المباراة، كان بحاجة إلى أنبوبة الأكسجين بجانبه بعد الشوط الأول من المباراة، وذلك بعدما شعر بإرهاق شديد للغاية".

وأضاف: "جون كان يراقب رونالدو، وكنا نطلب منه الاقتراب، لكنه لم يكن يستطيع حتى أن يرد علينا بسبب المجهود الضخم الذي بذله في مراقبة اللاعب الشاب، وظهرت حاجته لأنبوبة الأكسجين".

وعقب: "لقد استسلمنا، أنا وسكولز ونيكي بوت، أمام هذا الصبي المدهش، وقررنا أنه يجب علينا أن نتعاقد معه".

وأتم مدافع مانشستر ونايتد الأسطوري : "في طريق العودة تعطلت الحافلة لمدة ساعة تقريباً، ظللنا وقتها نتحدث ونتشاور حول إمكانية ضم اللاعب الموهوب، وهو ما قد كان".

جدير بالذكر، أنه في صيف 2003 كان توقيع كريستيانو رونالدو على عقود انضمامه لمانشستر يونايتد رسميًا.

وبعد مرحلة تكيف صغيرة مع الفريق، سرعان ما أصبح المهاجم البرتغالي أحد نجوم فريق أولد ترافورد، ولكن بعد ست سنوات، كان ريال مدريد الإسباني هو الذي تولى أحد أفضل اللاعبين في العالم في الوقت الحالي، عندما انضم رونالدو إلى الميرينجي في صيف عام 2009 في صفقة مدوية وقتها بلغت نحو 93 مليون يورو.

ولكن بعد تسع سنوات ناجحة في النادي الأبيض، قرر صاروخ ماديرا تجربة حظه في الدوري الإيطالي، حيث قرر الرحيل عن مدريد متوجهاً إلى صفوف نادي يوفنتوس، وعلى الرغم من أنه في سن الـ 35 من عمره، فإنه لا يزال يتقدم صفوف عمالقة كرة القدم على مستوى العالم بفضل أرقامه وبطولاته وسرعته وقوته البدنية الهائلة، بالإضافة إلى إصراره ورغبته في تحطيم الأرقام القياسية ومواصلة التألق والظهور، ليصبح كريستيانو رونالدو، بلا شك، واحدًا من أساطير كرة القدم عبر عصورها.

.