ريدناب: جوارديولا عبقري والأفضل في كل العصور

أطلق معلق قناة «سكاي سبورتس» جيمي ريدناب على المدرب الإسباني بيب جوارديولا لقب «الأفضل على الإطلاق» بعد لقبه الأخير مع فريق مانشستر سيتي.

0
اخر تحديث:
%D8%B1%D9%8A%D8%AF%D9%86%D8%A7%D8%A8%3A%20%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%8A%D9%88%D9%84%D8%A7%20%D8%B9%D8%A8%D9%82%D8%B1%D9%8A%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%81%D8%B6%D9%84%20%D9%81%D9%8A%20%D9%83%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B5%D9%88%D8%B1

قد لا يكون لقب بيب جوارديولا الثلاثين كمدرب آخر ما يرفعه المدير الفني الإسباني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي قبل نهاية الموسم الجاري 2020-2021، حيث يقترب من تحقيق لقب جديد آخر على الأقل أو لقبين في حالة الكثير من التفاؤل.

في الدوري الإنجليزي الممتاز «بيريميرليج»، يتصدر فريق مانشستر سيتي الصدارة ويحتاج فقط إلى ست نقاط أخرى ليتم إعلانه بطلاً بشكل حسابي، ولا يفصله عن تحقيق لقبه الثالث خلال السنوات الأربعة الأخيرة إلا في حالة سقوط «السيتيزن» في سلسلة نتائج سيئة وقام غريمه التقليدي مانشستر يونايتد بعودة تاريخية.

والآن يعتبر مانشستر سيتي تحت قيادة المدرب بيب جوارديولا المسيطر الحقيقي للبطولات المحلية داخل إنجلترا، حيث تمكن من تحقيق كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة، للمرة الرابعة على التوالي، في ملعب ويمبلي أمام توتنهام بالأمس الأحد، ولكن البطولة المستعصية عليه هي دوري أبطال أوروبا «شامبيونزليج».

مباراة نصف نهائي دوري أبطال أوروبا أمام باريس سان جيرمان الفرنسي تسيطر على كل اهتمام مانشستر سيتي في الأسبوع المقبل، على الرغم من إصرار جوارديولا على أن الدوري الإنجليزي الممتاز هو الأهم، قائلًا بعد الفوز على توتنهام 1-0: «الآن علينا أن نرتاح ونستعد لنصف النهائي ضد باريس سان جيرمان لأنه بعد ذلك لدينا مباراتان خارج أرضنا لنفوز بأهم لقب في الموسم، الدوري الإنجليزي، إنه الأجمل، الذي يجعلني أكثر فخراً».

وصل مانشستر سيتي إلى الدور قبل الأخير من البطولة الأعرق في القارة العجوز أوروبا للمرة الأولى منذ وصول جوارديولا - لقد حقق ذلك مرة واحدة فقط في تاريخه وكان ذلك في عام 2016 مع المدرب التشيلي مانويل بيليجريني - وقد فعل ذلك في لحظة استثنائية.

وشرح جوارديولا هو ما إذا كانت مواجهة باريس سان جيرمان بمثابة اختبار نهائي: «أنا محظوظ لكوني في ناد مثل مانشستر سيتي، وفي موسمي الأول لم نفز بأي شيء لكنهم دعموني أكثر من أي وقت مضى، ثم جاء النجاح لاحقًا، وتلقيت دعمًا لا يصدق في الأوقات السيئة، وخلدون المبارك يقف بجواري عندما نخسر بطريقة أقوى وأكثر حدة عندما ننجح، وهذا هو السر».

ومع عودة النجم البلجيكي كيفين دي بروين بعد إصابته، بالإضافة إلى عودة المهاجم الأرجنتيني كون أجويرو لقائمة السيتي، لم يعد لدى جوارديولا أي غيابات قبل استقبال باريس سان جيرمان في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقبل عامين، قضى المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو على أمال بيب جوارديولا في الشامبيونزليج عندما كان مدربًا لفريق توتنهام، وهذه المرة البانوراما مختلفة، في غضون ذلك، يستمتعون في إنجلترا بمستوى مانشستر سيتي.

اختار جيمي ريدناب، اللاعب الإنجليزي السابق والمعلق في قناة «سكاي سبورتس» العالمية، المدرب جوارديولا كونه «الأفضل في كل العصور» بعد لقبه الأخير كمدرب.

وقال جيمي ريدناب مادحًا المدرب الكتالوني: «بيب جوارديولا عبقري وسيخترق لاعبوه جدران من الطوب من أجله، وهل هو الأفضل على الإطلاق؟ أعتقد ذلك بسبب الأسلوب الذي يتمتعون به، وبسبب التواضع الذي يقدمه، وبسبب طريقته في تحسين لاعبيه، وقد أحرز تقدمًا في جميع الفرق التي ذهب إليها، لم يعد ميسي وإنييستا وتشافي فقط، وإذا كنت تستمتع بمشاهدة كرة القدم، فستحب مشاهدة مانشستر سيتي».

وكان آخر من أضاف إلى مدح السيتيزنز هو ميكاه ريتشاردز، لاعب سابق بنادي مانشستر سيتي، رغم أنه جادل بضرورة اتخاذ قفزة أخرى في دوري أبطال أوروبا للوصول إلى «المستوى التالي».

وقال ميكاه ريتشاردز على شبكة «سكاي سبورتس» العالمية: «كؤوس الأربعة للدوري الإنجليزي رائعة ولكن دوري أبطال أوروبا يأخذك إلى المستوى التالي، فهو لم يفز بها في بايرن ميونخ مع كل هؤلاء اللاعبين الجيدين، وفي مانشستر سيتي، من الأكاديمية إلى الفريق الأول، يلعب الجميع نفس الشيء، بغض النظر من هم في التشكيلة».


.