روني يكشف عن صاحب قرار رحيله من إيفرتون

روني عاد لإيفرتون بعد 13 عامًا على الرحيل منه لمانشستر يونايتد

0
%D8%B1%D9%88%D9%86%D9%8A%20%D9%8A%D9%83%D8%B4%D9%81%20%D8%B9%D9%86%20%D8%B5%D8%A7%D8%AD%D8%A8%20%D9%82%D8%B1%D8%A7%D8%B1%20%D8%B1%D8%AD%D9%8A%D9%84%D9%87%20%D9%85%D9%86%20%D8%A5%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%AA%D9%88%D9%86

أكد واين روني لاعب دي سي يونايتد الناشط في الدوري الأمريكي، أن فرهاد مشيري مالك نادي إيفرتون أجبره على الرحيل من النادي.

وكشف مهاجم البلوز السابق، أن سام ألاردايس المدير الفني السابق للفريق لم يكن السبب وراء رحيله عن الفريق، وإنما مالك إيفرتون.

وعاد روني إلى جوديسون بارك في يوليو 2017، بعقد لمدة عامين قادمًا من مانشستر يونايتد، وهو ناد انضم إليه من قبل 13 عاماً.

وسجل نجم إنجلترا 11 هدفاً مع إيفرتون في فترته الثانية مع الفريق.

وقال روني في تصريحات نشرها موقع «صنداي تايمز»: «الرحيل كان قرار المالك، كان يعلم أنه سوف يجلب الكثير من اللاعبين ويريد أن يجد المال لشراء الصفقات».

وأضاف: «بدأت أفكر في أنه لا يوجد شيء يقال، لذلك ذهبت لرؤية سام، وقلت له أنا لست طفلاً ماذا يحدث، هل تريدني أم لا؟».

وأكمل: «ألاردايس كان صادقاً معي، وقال لي إذا بقيت هنا في الموسم القادم، فقد لا تلعب بنفس القدر ولكني ما زلت أريدك. مضيفا، لكني لست متأكداً أن المالك لديه الرأي نفسه».

وأردف: «حاولت الحصول على إجابة من المالك، وذلك استغرق ثلاثة أشهر».

وأتم: «ظللت أحاول وأحاول، كل ما أردته هو الوضوح، حتى مدرب إيفرتون الحالي ماركو سيلفا لأنه قبل أن يحضر أبلغوه بأنني سأرحل، وبدوره أبلغني بذلك، قائلاً يمكنك الرحيل الآن».

.