رغم دعمه في أزمة باكو.. آرسنال يخطط للتخلي عن ميختاريان

نادي آرسنال الإنجليزي يفكر جديًا في التخلي عن خدمات الأرميني هنريك ميختاريان على الرغم من دعمه التام في أزمة عدم سفره إلى أذربيجان لخوض نهائي الدوري الأوروبي

0
%D8%B1%D8%BA%D9%85%20%D8%AF%D8%B9%D9%85%D9%87%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A3%D8%B2%D9%85%D8%A9%20%D8%A8%D8%A7%D9%83%D9%88..%20%D8%A2%D8%B1%D8%B3%D9%86%D8%A7%D9%84%20%D9%8A%D8%AE%D8%B7%D8%B7%20%D9%84%D9%84%D8%AA%D8%AE%D9%84%D9%8A%20%D8%B9%D9%86%20%D9%85%D9%8A%D8%AE%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%86

تقوم إدارة نادي آرسنال الإنجليزي بدعم الأرميني هنريك ميختاريان بشكل كامل، بعدما قرر اللاعب عدم المشاركة في المباراة النهائية لبطولة الدوري الأوروبي أمام تشيلسي، والتي تقام في باكو عاصمة أذربيجان، على خلفية التوتر الذي يسود بين بلاده وأذربيجان.

لكن على الرغم من ذلك، فإن هناك اعتقادًا لدى مسئولي آرسنال، أن اللاعب صاحب الثلاثين عامًا، والذي انتقل إلى ملعب «الإمارات» قادمًا من نادي مانشستر يونايتد في يناير 2018، قد لا يصل إلى قمة مستواه على الإطلاق في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وحسب صحيفة «صن» الإنجليزية، فإن إدارة آرسنال ترغب في التخلص من ميختاريان، إلى جانب الألماني مسعود أوزيل، وهو أحد أعلى اللاعبين أجرًا في صفوف «الجانرز»، لكن حقيقة أن الألماني يحب الحياة في لندن، قد تعني أنه سيمانع الرحيل.

ويمتد عقد صانع الألعاب الألماني مع آرسنال حتى صيف 2021، وسبق له التأكيد أنه لا توجد لديه أي نية في الرحيل عن النادي اللندني في الفترة المقبلة.

إدارة آرسنال، ومع معرفتها بموقف أوزيل، فإنها ستتجه للاستغناء عن الأرميني، والذي قدم موسمًا متواضعًا تحت قيادة الإسباني أوناي إيمري المدير الفني للفريق، حيث شارك في 39 مباراة في كل المسابقات، وسجل ستة أهداف وصنع سبعة أخرى.

وما زال رفض ميختاريان للسفر إلى أذربيجان يلقى بظلاله على الأجواء في آرسنال، حيث طالبت جماهير «الجانرز» بمقاطعة المباراة النهائية، خاصة أن اللاعب لا يرغب في السفر خوفًا على حياته.

أحد مسئولي آرسنال خرج في الآونة الأخيرة وهاجم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» حيث أكد أن الوضع غير مقبول على الإطلاق، وأن عدم سفر ميختاريان مع الفريق لخوض نهائي أوروبي أمر محزن.

وقبل يومين علق الإيطالي ماوريتسيو ساري المدير الفني لنادي تشيلسي على عدم سفر الأرميني لخوض المباراة، قائلًا: «هذا الوضع مخيب للآمال، كنت أرغب فعلا برؤيته حاضرا في أرض الملعب، بشأن قرار كهذا، علينا احترام قرار الرجل، ليس قرار اللاعب، بل قرار الرجل».

.