رغم تراجع النتائج.. ملاك ليفربول ما زالوا يدعمون يورجن كلوب

ليفربول خسر في المباراة الأخيرة من فولهام بهدف وحيد في الدوري الإنجليزي، وعلى الرعم احتلال الريدز للمركز الثامن في الترتيب إلا أن إدارة النادي ما زالت تدعم يورجن كلوب.

0
اخر تحديث:
%D8%B1%D8%BA%D9%85%20%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AC%D8%B9%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%AA%D8%A7%D8%A6%D8%AC..%20%D9%85%D9%84%D8%A7%D9%83%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D9%85%D8%A7%20%D8%B2%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%A7%20%D9%8A%D8%AF%D8%B9%D9%85%D9%88%D9%86%20%D9%8A%D9%88%D8%B1%D8%AC%D9%86%20%D9%83%D9%84%D9%88%D8%A8

قدم مجموعة «فينواي سبورتس» ملاك نادي ليفربول الإنجليزي، الدعم الكامل للمدير الفني الألماني يورجن كلوب بعد تراجع الفريق بشكل مثير للقلق، وفقًا للتقارير الصحفية.

خسر أبطال الدوري الإنجليزي الممتازآخر ست مباريات لهم على ملعب «أنفيلد» في بطولة «البريمير ليج» وهي أسوأ سلسلة في تاريخ النادي.

بعد سلسلة من الأداء المؤسف حيث فاز ليفربول بثلاث مباريات فقط من أصل 14 مباراة في الدوري الإنجليزي منذ «البوكسينج داي»، وجد فريق كلوب نفسه متأخرًا بفارق 22 نقطة عن مانشستر سيتي متصدر ترتيب الدوري ويواجه الآن معركة صعبة للانتهاء من مراكز دوري أبطال أوروبا.

ومع ذلك فوفقًا لصحيفة «تليجراف» البريطانية، فإن ملاك ليفربول وصفوا الأسئلة المتعلقة بمستقبل كلوب، أنها تبدو «سخيفة»، وهو حازمون في الاعتقاد أن المدرب الألماني صاحب الـ 53 عاما هو الرجل المناسب لإخراج «الريدز» من أزمتهم.

ويدعى تقرير للصحيفة البريطانية أن مجموعة «فينواي سبورتس» تعتقد أن كلوب هو أفضل مدرب في العالم ويشعر أن الألماني يبدو «جزءًا ولا يتجزأ» من هيكلها في «أنفيلد».

في حديثه بعد هزيمة ليفربول أمام فولهام بهدف نظيف يوم الأحد، أكد كلوب أن لاعبيه ما زالوا يتمتعون بالعقلية الصحيحة.

وعن المباراة فقال: «لا أرى مشكلة لكن اللاعبين أرادوا أن يفوزوا في المباريات، لم نتمكن من القيام بذلك»، مكملًا: «ربما الرؤوس انحنت اليوم بعد أن سجلوا لكن رد الفعل من ناحية كرة القدم كان جيدًا نوعًا ما».

وأكمل: «هناك الكثير من اللاعبين غير متواجدين في أرض الملعب في الوقت الحالي وهم قادة في، هذا واضح، لكن صدقوني هؤلاء اللاعبين يريدون أن يفوزوا، ولا ينجح الأمر في الوقت الحالي ولا نسجل أهدافًا».

وأتم: «ليست لدينا العقلية التي اعتدنا عليها ولكن الأولاد يريدون الفوز في المباريات وقد رأيت هذا اليوم ولا زلنا نرتكب الأخطاء وهذه هي المشكلة، وليس الأمر أن الأولاد يريدون ارتكاب الأخطاء ونحن فقط نرتكبها وعلينا أن نعود للفوز مرة أخرى».



.