رغم العودة إلى توتنهام.. معاناة جاريث بيل تتواصل

الويلزي جاريث بيل، مهاجم ريال مدريد والمعار إلى توتنهام هوتسبير يسعى إلى إنهاء عام 2020 بصورة جيدة، في آخر مباراتين من العام، بعد استمرار معاناته مع «السبيرز».

0
%D8%B1%D8%BA%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%88%D8%AF%D8%A9%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%AA%D9%88%D8%AA%D9%86%D9%87%D8%A7%D9%85..%20%D9%85%D8%B9%D8%A7%D9%86%D8%A7%D8%A9%20%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AB%20%D8%A8%D9%8A%D9%84%20%D8%AA%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%84

يسعى جاريث بيل، مهاجم ريال مدريد والمعار إلى صفوف توتنهام هوتسبير الإنجليزي إلى إنهاء عام 2020 بصورة جيدة، في آخر مباراتين من العام الحالي، بعد فشله في استعادة مستواه مع «السبيرز»، ومروره بنفس الحالة التي أجبرته على الرحيل من صفوف المرينجي والعوده إلى ناديه السابق مع جوزيه مورينيو، ولكن لا جديد يُذكر، حيث يشارك في مباريات قليلة، ولم يساهم كثيرًا مع توتنهام.

وعندما غادر بيل صفوف ريال مدريد كان يظن أنه عاد إلى جنة «السبيرز» لا سيما في ظل وجود مدربه البرتغالي الذي راهن عليه، بل رحب به عنده وصوله إلى قلعة توتنهام ولم يترك الفرصه في ربط اسمه بالصفقة، قائلاً: «أنا من نصحت فلورنتينو بيريز بهذه الصفقة»، بل وجه انتقاد لإدارة النادي الملكي مؤكدًا أن بيل ليس معتادًا على طريقة إدارة المرينجي، قائلاً: «يتدرب بشكل قوي للغاية، وأعتقد أنه معجب بمستوى إدارة توتنهام»، ولكن في الحقيقة يفضل مورينيو جلوس الويلزي على دكة البدلاء، ونراه يمزح أيضًا مع أصدقائه.

وشارك بيل في 27% من الدقائق الممكنه مع توتنهام، ولكنه ما زال يخلق الجدال كعادته مع منتخب ويلز، ولم يحصل بيل على فرصة المشاركة في مباريات مهمة أثناء الموسم الحالي ضد مانشستر سيتي وتشيلسي وآرسنال، وخلال هذه المباريات حقق السبيرز 7 نقاط من 9 نقاطة ممكنة.

وشارك بيل بديلاً في مباراة توتنهام أمام ليستر سيتي والتي انتهت بخسارة كتيبة مورينيو بهدفين دون رد، ومساهمته الوحيدة في تلك المباراة كانت ركلة حرة مباشرة، مما يعني أن السبيرز ما زال يفتقد لأهداف الويلزي، حيث سجل هدف وحيدًا في «البريميرليج»، منذ 1 نوفمبر في شباك برايتون.

وفي بطولة الدوري الأوروبي، منحه مورينيو المشاركة أساسيًا ولكن بدون فاعلية كبيرة على المرمى ضد فرق ليست قوية، وبشكل عام لعب 6 مباريات وسجل هدفًا وحيدًا في شباك لاسك لينز، في المباراة التي انتهت بالتعادل 3-3 ضمن منافسات المجموعة الخامسة من دور المجموعات.

وعلق روي كين، أسطورة مانشستر يونايتد على أداء الويلزي مع توتنهام، قائلاً: «لا أرى جايث بيل يعود إلى مستواه الذي كان عليه من قبل»، وسواء كان هكذا أم لا، فإن بيل لا يقدم معدنه الأصلي، وفي نفس الوقت سيعود إلى صفوف «المرينجي» إلى الصيف المقبل لا سيما أنه يمتلك عقدًا مع إدارة البرنابيو حتى 2022، ويهدد بالبقاء في هذه السنة المتبقية من عقده، لهذا سيكون أسوأ شيء لإدارة ريال مدريد خاصة أنه يحاول تقليل نفقات رواتب اللاعبين.

جدير بالذكر أن فريق توتنهام هوتسبير يتواجد في المركز السادس في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 25 نقطة، بينما يتصدر البريميرليج فريق ليفربول بقيادة المدرب الألماني يورجن كلوب بإجمالي 31 نقطة ويليه في المرتبة الثانية نادي ليستر سيتي 27 نقطة، ويأتي مانشستر يونايتد في المركز الثالث برصيد 26 نقطة.

.