راشفورد يعتذر لجماهير مانشستر يونايتد بعد فضيحة توتنهام

اعتذر ماركوس راشفورد نجم نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي لجماهير الشياطين الحمر حول العالم بعد هزيمة فريقها القاسية أمام توتنهام في بطولة الدوري الإنجليزي

0
%D8%B1%D8%A7%D8%B4%D9%81%D9%88%D8%B1%D8%AF%20%D9%8A%D8%B9%D8%AA%D8%B0%D8%B1%20%20%D9%84%D8%AC%D9%85%D8%A7%D9%87%D9%8A%D8%B1%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D8%AF%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D9%81%D8%B6%D9%8A%D8%AD%D8%A9%20%D8%AA%D9%88%D8%AA%D9%86%D9%87%D8%A7%D9%85

يرى ماركوس راشفورد مهاجم نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي أن الشياطين الحمر ليس لديهم عذر في الهزيمة المنكرة التي تلقها أمامتوتنهام في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز (البريميرليج).

وخسر مانشستر يونايتد بنتيجة مهينة أمام توتنهام في المباراة التي جمعت بينهما أمس الأحد على ملعب أولد ترافورد في إطار منافسات الجولة الرابعة من البريميرليج.

وبرغم أن كتيبة النرويجي أولي جونار سولسكاير هي من افتتحت تسجيل الأهداف في اللقاء الذي لن يسقط قط من ذاكرة جماهيرة مانشستر يونايتد، عن طريق ركلة جزاء سددها بنجاح البرتغالي الدولي برونو فيرنانديز في الدقيقة الثانية من اللقاء، لكن سرعان ما انهار مقاتلو أولد ترافورد، واستقبلت شباكهم 6 أهدف دفعة واحدة.

الهزيمة القاسية دفعت ماركوس راشفورد إلى تقديم اعتذار رسمي لجماهير مانشستر يونايتد الذي أكد أنه لا يوجد عذر في تلك الخسارة، متعهدا بأن الفريق سيتحسن وذلك في رسالة اعتذار عاطفية إلى جمهور النادي.

اقرأ أيضا: سولسكاير بعد فضيحة توتنهام: لا أجد ما يصف شعوري في اللغة الإنجليزية

ونال الفرنسي أنطوني مارسيال نجم مانشستر يوناتيد البطاقة الحمراء في المباراة، لكن هذا لا يعتبر مبررا لهزيمة مانشستر يونايتد المذلة التي وصفها سولسكاير بأنها أسوأ يوم في حياته على الإطلاق.

وسارع ماركوس راشفورد إلى وسائل التواصل الاجتماعي ليقدم اعتذارا رسميا إلى جمهور مانشستر يونايتد، مؤكدا أنه من المهم جدا الاصطفاف للخروج من الظرف الحالي.

وكتب راشفور في رسالته: «أولا وقبل كل شيء، أنا من محبي مانشستر يونايتد».

وأضاف راشفورد: «هذا هو النادي الذي انتمي إليه، وأنا فخور جدا لارتداء قميصه، كن ليس هناك أية أعذار، وإلى كل جماهير يونايتد حول العالم فردا فردا، أنا أسف جدا».

وواصل: «أنتم تستحوق أفضل من ذلك بكثير، كنت أنوي الابتعاد عن السوشيال ميديا الليلة، لكنكم تستحقون أن تسمعوا مني أنه لا يوجد هناك عذر ما حدث».

وأتم راشفورد رسالته بقوله: «شعور مريب يتملكني، لكني أعدكم بأننا سنتحسن».

.