راشفورد يشرح كيف جعله إبراهيموفيتش نجمًا في مانشستر يونايتد

غالبًا ما كان راشفورد يشارك المهاجم الأسطوري إبراهيموفيتش في الهجوم، وكان قادرًا على التعلم عندما سجل المهاجم المخضرم  28 هدفًا في الموسم.

0
%D8%B1%D8%A7%D8%B4%D9%81%D9%88%D8%B1%D8%AF%20%D9%8A%D8%B4%D8%B1%D8%AD%20%D9%83%D9%8A%D9%81%20%D8%AC%D8%B9%D9%84%D9%87%20%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AA%D8%B4%20%D9%86%D8%AC%D9%85%D9%8B%D8%A7%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D8%AF

تحدث الإنجليزي ماركوس راشفورد عن الدور الحاسم الذي لعبه النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش في تطويره، كمهاجم شاب في مانشستر يونايتد.

اقتحم اللاعب البالغ من العمر 22 عامًا فرقة كبار الشياطين الحمر في موسم 2016-17 عندما كان مراهقًا واستقر بسرعة، وسجل 11 هدفًا وقدم ست تمريرات حاسمة في الموسم.

غالبًا ما كان راشفورد يشارك المهاجم الأسطوري إبراهيموفيتش في الهجوم، وكان قادرًا على التعلم عندما سجل المهاجم المخضرم 28 هدفًا في الموسم.

وكشف لاعب إنجلترا الدولي راشفورد الآن عن كيفية تعلمه من لاعب خط الهجوم السابق في برشلونة وباريس سان جيرمان، خلال الفترة التي لعبا فيها سويًا.

اقرأ أيضًا: تقارير: مانشستر يونايتد يحسم أولى الصفقات النارية في الميركاتو الصيفي

وقال راشفورد لـ«UTD Podcast»: «لعبت مع زلاتان وكانت عقليته تتجاوز أي لاعب لعبت معه من قبل».

وواصل: «لم يهتم بما سيقوله أي شخص أو ما يقوله أي شخص عنه.. من حيث العقلية، كان مفتاح تطوري».

لم يكن إبراهيموفيتش الشخصية الوحيدة التي تعلم من راشفورد عندما اقتحم المشهد، حيث كان جوزيه مورينيو قد تولى للتو المهمة في أولد ترافورد في صيف عام 2016.

أشار راشفورد إلى الفترة الصعبة التي تولى فيها البرتغالي المهمة، مضيفًا: «إذا كنت تتذكر تلك الفترة التي كان فيها مورينيو هناك، وكشخص كان قد لعب تحت قيادته من قبل، فقد عرف أنه يجب أن تكون هناك طريقة معينة للبقاء في الصورة معه، وأعتقد أن ذلك كان جيدًا».

وواصل: «هل تعلم ماذا؟ كان الأمر صعبًا، ولكن في غضون خمس أو ست سنوات، سأعود إلى الوراء، وهي اللحظات التي تمنحك تلك الصلابة العقلية وتجعلك لاعبًا شاملاً».

واختتم: «أعتقد أنني تحسنت كثيرًا، والفضل في ذلك يرجع إلى هذين العامين في عهد جوزيه، كان لدينا صعود وهبوط ولكن عندما أنظر إلى الوراء، كانت فترة صعبة، لكنها جعلتني لاعبًا أفضل».

.