خطوة واحدة تفصل لامبارد عن خلافة ساري في قيادة تشيلسي

يعتبر لامبارد، 40 عامًا، هو الخيار الأول لتشيلسي والمفضل أن يتولى تدريب الفريق خلفا لماوريسيو ساري، على الرغم من أنه لم يتم التوصل إلى اتفاق بعد مع ديربي كاونتي.

0
%D8%AE%D8%B7%D9%88%D8%A9%20%D9%88%D8%A7%D8%AD%D8%AF%D8%A9%20%D8%AA%D9%81%D8%B5%D9%84%20%D9%84%D8%A7%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%AF%20%D8%B9%D9%86%20%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%81%D8%A9%20%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D9%82%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D8%A9%20%D8%AA%D8%B4%D9%8A%D9%84%D8%B3%D9%8A

يتطلب تعيين فرانك لامبارد في تشيلسي الموافقة النهائية من مالك النادي رومان أبراموفيتش، وذلك قبل أن ينتقل البلوز إلى مفاوضات مع ديربي كاونتي بشأن تعيين لاعبه السابق في الأسبوع المقبل.

يعتبر لامبارد، 40 عامًا، هو الخيار الأول لتشيلسي والمفضل أن يتولى تدريب الفريق خلفا لماوريسيو ساري، على الرغم من أنه لم يتم التوصل إلى اتفاق بعد مع ديربي كاونتي، الذي يتوقع الحصول على تعويض قدره 4 ملايين جنيه إسترليني، وقد أبقى على سياسة الباب المفتوح لمديرهم الفني.

ووفقًا لما نشرته صحيفة «ذا تلجراف» هناك توقع بأن يلعب كلود ماكليلي، لاعب خط الوسط السابق، دورا في النادي خلال المرحلة المقبلة، وربما يساعد في إدارة ملف اللاعبين الذين رحلوا عن تشيلسي على سبيل الإعارة، وعاد بيتر تشيك أيضًا إلى النادي في دور استشاري لم يتم تحديده بعد.

عودة المعارين

ويعمل النادي حاليًا على أساس أنهم لن يكونوا قادرين على التوقيع مع لاعبين في فترتي انتقال، بسبب عقوبة حظر التعاقدات من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، وهي العقوبة التي قدم النادي الاستئناف عليها في محكمة التحكيم الرياضي (CAS).

وهذا يعني عودة المعارين ماسون ماونت وريس جيمس وتامي أبراهام، الذين استمتعوا جميعًا بالتعاقدات الناجحة في الموسم الماضي مع ديربي كاونتي وويجان أتلتيك وأستون فيلا على التوالي.

اقرأ أيضًا: إحصائية: هازارد سيكون أكثر تأثيرًا مع ريال مدريد عن تشيلسي

ويعني رحيل أفضل هداف في الموسم الماضي إيدين هازارد، أن هناك مخاوف جدية بشأن من أين ستأتي الأهداف لفريق كان الأقل تسجيلا بين الستة الكبار في الموسم الماضي.

الاستعانة بنجوم الأكاديمية

إذا تم التوصل إلى اتفاق مع لامبارد، فمن المتوقع أن يحضر معه مساعديه جودي موريس وكريس جونز، وكلاهما موظفان سابقان في تشيلسي، وكانوا جزءًا من الجهاز الفني لديربي.

ومن المتوقع أن تكون هناك علاقة أوثق بين الفريق الأول ومباني الأكاديمية في ملعب كوبهام للنادي، حيث قام كل من لامبارد وموريس بتدريب فرق الناشئين في النادي في السنوات الأخيرة.

.