الأمس
اليوم
الغد
18:45
انتهت
سيفاس سبور
بشكتاش
20:30
انتهت
بورتو
فيتوريا سيتوبال
18:00
انتهت
نيم أولمبيك
نيس
18:00
انتهت
أميان
ليل
18:00
انتهت
ميتز
موناكو
18:00
انتهت
تولوز
ديجون
18:00
انتهت
بوردو
مونبلييه
18:00
انتهت
مايوركا
إيبار
18:30
انتهت
ويسلاند بيفرين
جينك
18:45
انتهت
قيصري سبور
ألانياسبور
18:45
انتهت
إيمن
هيرنفين
19:00
انتهت
فياريال
غرناطة
19:00
انتهت
ليجانيس
أوساسونا
19:46
انتهت
مولودية وهران
اتحاد بلعباس
10:15
انتهت
فورتانا سيتارد
فيليم 2
18:00
انتهت
بيلينينسيس
بنفيكا
12:30
انتهت
تفينتي
فالفيك
12:30
انتهت
ستاندار لييج
إكسيلسيور موسكرون
18:45
قاسم باشا
طرابزون سبور
14:45
استراحة
آي زي ألكمار
غرونينغين
14:45
استراحة
فيينورد
أوتريخت
15:00
الشوط الاول
ديسبورتيفو أفيش
ماريتيمو
18:45
ملاطية سبور
بلدية إسطنبول
18:00
هيراكلس
أيندهوفن
15:00
الشوط الاول
باسوش فيريرا
سانت كلارا
18:00
غينت
أوستيند
16:00
بعد قليل
رويال انتويرب
سينت ترويدن
16:15
بعد قليل
قونيا سبور
أنقرة جوتشو
17:30
فيتوريا غيمارايش
بوافيستا
16:15
جوزتيبي
أنطاليا سبور
18:00
انتهت
ميشيلين
سيركل بروج
13:30
انتهت
فولفسبورج
كولن
13:30
انتهت
فرايبورج
ماينتس 05
17:00
انتهت
فالنسيا
ريال سوسيداد
14:00
انتهت
برايتون
وست هام يونايتد
14:00
انتهت
إيفرتون
واتفورد
14:00
انتهت
نورويتش سيتي
نيوكاسل يونايتد
13:30
انتهت
باير ليفركوزن
بادربورن
18:30
زولتة فاريغيم
شارلروا
15:30
انتهت
نانت
أولمبيك مرسيليا
15:30
انتهت
موريرينسي
جل فيسنتي
16:00
انتهت
كورتريك
أندرلخت
16:15
انتهت
غنتشلر بيرليغي
ريز سبور
20:00
سبورتنج لشبونة
سبورتينج براجا
16:30
انتهت
أدو دن هاخ
سبارتا روتردام
16:30
انتهت
فينلو
أياكس
16:30
انتهت
بوروسيا مونشنجلاتباخ
شالكه
13:30
انتهت
فيردر بريمن
فورتونا دوسلدورف
19:00
ولفرهامبتون
مانشستر يونايتد
15:30
الشوط الاول
تشيلسي
ليستر سيتي
18:00
انتهت
الأهلي
بيراميدز
19:00
ستاد رين
باريس سان جيرمان
14:00
انتهت
ساوثامبتون
ليفربول
19:00
انتهت
أتليتك بلباو
برشلونة
17:00
فنرباهتشة
غازي عنتاب سبور
15:00
انتهت
سيلتا فيجو
ريال مدريد
20:00
أتليتكو مدريد
خيتافي
18:30
انتهت
بايرن ميونيخ
هيرتا برلين
19:15
تونديلا
بورتيمونينسي
13:00
انتهت
شيفيلد يونايتد
كريستال بالاس
19:00
شبيبة القبائل
اتحاد بسكرة
16:30
انتهت
مانشستر سيتي
توتنام هوتسبر
18:45
انتهت
أولمبيك ليون
أنجيه
19:00
شباب بلوزداد
نجم مقرة
17:30
انتهت
دينيزلي سبور
جالاتا سراي
13:00
انتهت
سانت إيتيان
ستاد بريست
14:00
انتهت
أستون فيلا
بورنموث
11:30
انتهت
أرسنال
بيرنلي
19:30
النادي الرياضي القسنطينى
اتحاد الجزائر
13:30
انتهت
إينتراخت فرانكفورت
هوفنهايم
18:00
انتهت
فيتيس
بى اى سى زفوله
19:30
نادي بارادو
مولودية الجزائر
15:00
الشوط الاول
ديبورتيفو ألافيس
ليفانتي
18:30
انتهت
كلوب بروج
أوبين
13:30
انتهت
بوروسيا دورتموند
أوجسبورج
19:30
انتهت
فاماليساو
ريو أفي
16:15
انتهت
السد
الدحيل
15:00
الشوط الاول
ريمس
ستراسبورج
20:00
انتهت
مولودية الجزائر
جمعية عين مليلة
16:00
بعد قليل
يونيون برلين
لايبزج
17:00
إسبانيول
إشبيلية
19:00
ريال بيتيس
ريال بلد الوليد
خريطة الكرة الذهبية تتغير.. فان دايك يقترب من إعادة أمجاد كانافارو

خريطة الكرة الذهبية تتغير.. فان دايك يقترب من إعادة أمجاد كانافارو

الأداء الاستثنائي الذي قدمه الهولندي فيرجيل فان دايك خلال الموسم المنصرم، غيّر خريطة المنافسة على الكرة الذهبية بشكل كامل خلال عام 2019

أحمد الغنام
أحمد الغنام

تعد جائزة الكرة الذهبية هي أعظم جائزة فردية على الإطلاق في عالم كرة القدم، والحلم الذي يطمح إليه أي لاعب، وبعد سيطرة امتدت لعقد من الزمان، للثنائي كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي على الجائزة، تمكن أخيرًا الكرواتي لوكا مودريتش من كسر هيمنتهما على الجائزة، بعدما توج بها في عام 2018، والآن تتعالي الأصوات التي تطالب بأن يكون هناك وجه جديد فائز بالجائرة في 2019.

أثار الأداء الذي قدمه الهولندي فيرجيل فان دايك مدافع نادي ليفربول الإنجليزي خلال الموسم المنصرم، الإعجاب بصورة كبيرة، لدرجة أن العديد من الأصوات طالبته بأن يكون من بين اللاعبين المرشحين لجائزة الكرة الذهبية خلال عام 2019.

وقدم ليفربول موسمًا استثنائيًا، تمكن خلاله من الظفر بلقب بطولة دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى منذ عام 2005، وأنهى الدوري الإنجليزي الممتاز بأكبر عدد ممكن من النقاط، برصيد 97 نقطة، لكنه تخلف بفارق نقطة واحدة فقط عن مانشستر سيتي المتوج باللقب.

اقرأ أيضًا.. رونالدو عن فوزه بالكرة الذهبية: فزت بـ3 بطولات.. والأرقام لا تكذب

موسم ليفربول المذهل، وضع مدافعه فان دايك في صورة الظفر بالكرة الذهبية، وأصبح المفضل لتخطي ليونيل ميسي، الذي قدم أداءً مذهلًا بشكل فردي، وتوج مع برشلونة بلقب الدوري الإسباني، لكنه فشل في هدفه الشخصي بالتتويج بلقب دوري الأبطال، بعد أداء رائع من فان دايك، خلال مباراة الفريقين في إياب نصف نهائي تشامبيونزليج، أوقف فيها المدافع الهولندي خطورة ميسي بشكل تام.

تفوق فان دايك على ميسي في سباق الكرة الذهبية انعكس بصورة واضحة على نتائج الاستفتاءات ومكاتب المراهنات حول العالم، حيث تؤكد العديد من الأصوات والترشيحات أن الهولندي هو الأوفر حظًا للظفر بالجائزة.

دعم فان دايك جاء جليًا كذلك من مدربه في منتخب هولندا، رونالد كومان، الذي أكد على استحقاق مدافعه لجائزة الكرة الذهبية على حساب ليونيل ميسي، حيث قال في تصريحات صحفية أطلقها مؤخرًا: «فان دايك يستحق الكرة الذهبية، هي دائما تمنح للاعبين الذين يتسببون في الأهداف ويسجلون، لكن حان الوقت لتعطى لمدافع».

وأضاف: «من وجهة نظري ميسى أفضل لاعب في العالم لكن أيضًا يجب أن يحصل على الألقاب مع فريقه ليكون منافسا».

الدعم لم يقتصر على المقربين من فان دايك فقط، بل وصل إلى نجوم الكرة السابقين، حيث أكد ريكاردو كاكا أسطورة نادي ميلان الإيطالي، ونجم ريال مدريد السابق أن المدافع الهولندي يستحق بالفعل أن يتم تكريمه على ما قدمه خلال الموسم.

كريستيانو رونالدو وصلاح يبتعدان

المثير في الأمر، أن البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم نادي يوفنتوس الإيطالي ابتعد تمامًا عن صورة الظفر بالكرة الذهبية، على الرغم من فوزه بلقب دوري الأمم الأوروبية رفقة منتخب بلاده، إلا أن فرصه في الفوز بالجائزة للمرة السادسة في مسيرته أصبحت بعيدة إلى حد كبير، حيث يأتي ثالثًا في الترشيحات، خلف فان دايك وميسي.

وبعيدًا عن صراع ميسي ورونالدو، فإن المصري محمد صلاح مهاجم ليفربول، وهداف الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 22 هدفًا يأتي رابعًا، يليه الألماني ليروي ساني جناح نادي مانشستر سيتي، وخلفه زميلاه في «السيتزين» رحيم سترلينج وبيرناردو سيلفا، وإيدين هازارد المنتقل حديثًا إلى ريال مدريد في المركز الثامن، وكيليان مبابي في المركز التاسع، ويأتي أنطوان جريزمان في المركز العاشر.

فان دايك.. وخطى بيكنباور وكانافارو

ويأمل فان دايك في أن يصبح ثالث مدافع في تاريخ كرة القدم يتمكن من الحصول على جائزة الكرة الذهبية، التي انطلقت للمرة الأولى عام 1956، بعد أسطورة ألمانيا، القيصر فرانتز بيكنباور، الذي حصل على الجائزة في مناسبتين، الأولى عام 1972 ثم في عام 1976، والإيطالي فابيو كانافارو، الذي حصد الجائزة في عام 2006.

وبالتأكيد، فإن أداء فان دايك الاستثنائي غيّر النظرة إلى الكرة الذهبية بشكل كامل، بعدما كانت حكرًا على المهاجمين ولاعبي الوسط طوال سنوات عديدة، لكن قائد منتخب هولندا سيكون على موعد مع صناعة التاريخ، وتغيير خريطة النظر لأداء اللاعبين الفردي.

اخبار ذات صلة