Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
19:00
انتهت
مانشستر يونايتد
لاسك لينز
18:00
انتهت
الزمالك
المصري
14:00
تأجيل
نادي مصر
الإنتاج الحربي
19:00
مانشستر سيتي
ريال مدريد
19:00
برشلونة
نابولي
19:00
يوفنتوس
أولمبيك ليون
18:00
انتهت
النصر
الهلال
16:55
انتهت
باير ليفركوزن
جلاسجو رينجرز
19:00
بايرن ميونيخ
تشيلسي
19:00
انتهت
ولفرهامبتون
أولمبياكوس
17:30
انتهت
العدالة
الاتفاق
13:30
الغرافة
الخور
15:45
انتهت
الوكرة
العربي
16:55
انتهت
إشبيلية
روما
19:00
انتهت
إنتر ميلان
خيتافي
15:45
السد
الدحيل
15:45
الشحانية
نادي قطر
13:30
أم صلال
الأهلي
17:00
نهضة الزمامرة
حسنية أغادير
19:00
انتهت
بازل
إينتراخت فرانكفورت
17:00
انتهت
فينترتور
بافوايس
21:00
انتهت
نهضة بركان
الوداد البيضاوي
16:00
انتهت
لوزيرن
يانج بويز
15:45
انتهت
الريان
السيلية
17:00
الرجاء البيضاوي
أولمبيك آسفي
16:00
انتهت
رابيرسويل
سيون
16:55
انتهت
شاختار دونتسك
فولفسبورج
16:00
الملعب التونسي
شبيبة القيروان
16:30
انتهت
الوحدة
الشباب
16:00
اتحاد بن قردان
الترجي
16:55
انتهت
كوبنهاجن
بلدية إسطنبول
21:00
انتهت
المغرب التطواني
الرجاء البيضاوي
16:00
هلال الشابة
الاتحاد المنستيري
17:00
النادي الإفريقي
نجم المتلوي
جوزيه مورينيو.. وست تحديات يواجهها في توتنهام هوتسبير

جوزيه مورينيو.. وست تحديات يواجهها في توتنهام هوتسبير

يعود المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو من جديد لتدريب فريق من الدوري الإنجليزي الممتاز للمرة الرابعة في مسيرته بعد تدريبه لتشيلسي لولايتين ومانشيستر يونايتد لولاية واحدة

آس آرابيا
تم النشر

تم الإعلان رسمياً عن تعاقد نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي مع المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، ليحل بديلاً للمدير الفني ماوريسيو بوكيتينو، الذي تم إقالته نتيجة لتواضع نتائج الفريق في الفترة الاخيرة.

وستكون هذه هي المرة الرابعة التي يقود فيها مورينيو فريقًا إنجليزيًا عبر مسيرته التدريبية، حيث تولى القيادة الفنية لفريق نادي تشيلسي الإنجليزي مرتين ثم فريق نادي مانشيستر يونايتد، ومؤخراً تم التعاقد لتدريب فريق توتنهام الإنجليزي.

ولم يصل مورينيو إلى توتنهام وهو في أفضل حالاته مقارنةً بالموسم الماضي، والتي أنهاها الفريق اللندني في المركز الرابع في ترتيب جدول الدوري الإنجليزي بالإضافة إلى وصافة بطولة دوري أبطال اوروبا والتي خسرها في النهائي أمام ليفربول بنتيجة 2-0، حيث يحتل توتنهام حالياً المركز الرابع عشر في ترتيب جدول البريميرليج برصيد 14 نقطة وهو مركز لا يليق أبداً بالفريق بالمقارنة بالنتائج الرائعة التي حققها الموسم الماضي.

اقرأ أيضاً| «انتقادات واسعة لقرعة كأس أوروبا 2020»

وهناك 6 تحديات سيواجهها مورينيو بمجرد توليه القيادة الفنية للسبيرز هذا الموسم:

استعادة الروح المفقودة داخل غرفة الملابس:

من الممكن أن تكون خسارة الفريق في نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي أمام ليفربول قد أثرت سلبًا على البداية غير المتوقعة للسبيرز هذا الموسم، وبدلاً من أن تكون نقطة انطلاق قوية نحو إعادة إنجاز الموسم الماضي محليًا وقاريًا، فقد اللاعبون الرغبة والطموح لتكرار نجاحات الموسم الماضي.

كما يقول الكثيرون في الشارع الإنجليزي أن عدم التتويج بالشامبيونزليج هو السبب وراء هذا التراجع المخيب للآمال، ولذلك فأول تحدٍ سيواجه البرتغالي هو إعادة الروح المفقودة للاعبين وخلق دافع جديد لديهم لتحسين النتائج.

إخماد ثورة كريستيان إريكسن:

أصبح مصير اللاعب كريستيان إريكسن مع توتنهام على المحك، حيث قرر اللاعب بشكل رسمي عدم رغبته في الاستمرار في الفريق هذا الموسم، وأصبح رحيله في فترة الانتقالات الشتوية أمرًا مفروغًا منه كي يستفيد منه النادي ماديًا، خوفًا من تركه يرحل في الصيف دون مقابل.

وقد دخلت أندية كبرى في مفاوضات جادة لضم اللاعب في يناير على رأسها ريال مدريد ومانشستر يونايتد وبايرن ميونيخ، ولكن وفقًا لما أكدته صحيفة «ديلي ميل» الإنجليزية فإن جوزيه مورينيو قد وعد المسؤولين بمحاولة إقناع اللاعب بتأجيل فكرة الرحيل في الوقت الحالي على الأقل حتى نهاية الموسم، ليغلق مورينو بذلك هذا الباب، مما سيساهم في الإبقاء على أحد أسلحة الفريق هذا الموسم.

محاولة تحسين النتائج:

صحيح أن توتنهام يحتل حاليًا المركز الرابع عشر في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، لكن يفصله فقط عن المشاركة في الدوري الأوروبي الموسم القادم 3 نقاط، وعلى الرغم أيضاً من الهزيمة التي مني بها الفريق على يد بايرن ميونخ بنتيجة 7-2 والتي كانت لها صدى واسع في وسائل الإعلام العالمية، إلا أن توتنهام مازال يحتل المركز الثاني في جدول مجموعته الأوروبية، ومع تحسن النتائج فسيكون صعوده إلى الدور التالي أمرا منطقيًا وهذا ما سيسعى إليه مورينيو ورفاقه بلا شك.

عودة ديلي ألي:

كان اللاعب ديلي ألي من أعمدة الفريق في الموسم الماضي، وكان يبشر بمستقبل باهر للاعب في توتنهام، ولكن إصابته قبل بداية الموسم الحالي أصابت مسؤولي وجماهير توتنهام بخيبة آمل كبيرة، فاللاعب يمتاز بالقوة والسرعة والمهارة معًا وقد ساهم بشكل كبير في وصول الفريق إلى الدور النهائي للشامبيونزليج الموسم الماضي، وغيابه بلا شك هذا الموسم قد أثر سلبًا على الفريق، وسيحتاج مورينيو إلى إعادة تأهيل وتجهيز اللاعب في أسرع وقت للاستفادة من جهوده في الفترة القادمة والحاسمة بالنسبة للفريق والمدرب البرتغالي على حد سواء.

حصد الألقاب:

حيث أنه على الرغم من أن فريق توتنهام قد قدم موسماً رائعاً مع المدرب الأرجنتيني، حتى أصبح الفريق متميزاً بكرته وطريقة لعبه في السيطرة على المباريات، بالإضافة إلى الروح الطيبة التي ظهرت بين اللاعبين على سواء في الملعب أو على مقاعد البدلاء، إلا أن الفريق افتقد التتويج بالبطولات، فعلى الرغم من النجاح في المشوار المحلي والأوروبي إلا أنه قد فشل في حصد أي بطولة في الموسم الماضي، وهذا ما سيجعل مهمة مورينيو هي المنافسة على البطولات التي يشارك فيها الفريق ومن ثم التتويج بإحداها لتعويض فشل الموسم الماضي.

استيعاب اللاعبين الشباب:

حيث يتعين على مورينيو استيعاب جميع المواهب الشابة في الفريق والمحاولة للاستفادة القصوى من موهبتهم ومهارتهم وطاقتهم، كما عليه أن يقدم لهم الدعم النفسي والكروي لإخراج أفضل ما عندهم والذي سينعكس بلا شك على أداء الفريق ونتائجه.

تلك هي التحديات ال 6 التي سيواجهها المدرب المخضرم مع توتنهام، فترى هل سينجح في تجاوزها؟

اخبار ذات صلة