تصرف غريب من مدرب تشيلسي في مباراة هدرسفيلد

اضطر ماوريسيو ساري المدير الفني لفريق تشيلسي لمضغ عقب سيجارة خلال مباراة فريقه

0
%D8%AA%D8%B5%D8%B1%D9%81%20%D8%BA%D8%B1%D9%8A%D8%A8%20%D9%85%D9%86%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D8%A8%20%D8%AA%D8%B4%D9%8A%D9%84%D8%B3%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D9%87%D8%AF%D8%B1%D8%B3%D9%81%D9%8A%D9%84%D8%AF

التقطت عدسات الكاميرات صورًا مثيرة للإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لفريق تشيلسي، وهو يمضغ سيجارة على ما يبدو خلال المباراة الافتتاحية لـ«البلوز» اليوم السبت أمام هدرسفيلد في الدوري الإنجليزي «البريميرليج».

ونجح ساري في قياده فريقه إلى الفوز بنتيجة 3-0 على هدرسفيلد في أول مباراة رسمية له مع الفريق.

وذكرت صحيفة «ميرور» البريطانية، أن جماهير «البلوز» كانت راضية عن أداء الفريق، لكنها أصيبت بالربكة بعض الشيء حينما وقع بصرها على ساري وفي فمه «عقب» سيجارة.

وتطبق الملاعب الإنجليزية قواعد صارمة تتعلق بالتدخين، وهو ما منع ساري، 59 عاما والمعروف بشراهته في التدخين، من إشعال سيجارة في مباراة اليوم.

لكن الإيطالي المخضرم وجد وسيلة للتحايل على تلك القواعد حينما قام بمضغ «عقب» سيجارة أثناء مشاهدته للمباراة وقيامه بمهام وظيفته من على خط التماس.

سلوك ساري أثار رود فعل على موقع التدوينات المصغرة «تويتر» حيث قال أحد الحسابات: «ماوريسيو ساري يمضغ (عقب) سيجارة وهو يجلس على دكة البدلاء لأنه لا يستطيع التدخين في ملاعب الكرة الإنجليزية، هو بالفعل مدربي المفضل».

كان ساري قد أعرب عن سعادته بنتيجة مباراة اليوم رغم أنه أقر بوجود فرق في اللياقة البدنية للاعبين، موضحا أنها ستتحسن مع الوقت.

.