تشيلسي يضع صفقة ليفربول «الفاشلة» ضمن حساباته

يسعى الإيطالي ماوريسيو ساري لتقوية صفوف فريقه تحسباً لرحيل إيدين هازارد

0
%D8%AA%D8%B4%D9%8A%D9%84%D8%B3%D9%8A%20%D9%8A%D8%B6%D8%B9%20%D8%B5%D9%81%D9%82%D8%A9%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B4%D9%84%D8%A9%C2%BB%20%D8%B6%D9%85%D9%86%20%D8%AD%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA%D9%87

بدأ نادي تشيلسي الإنجليزي في التفكير استقطاب اللاعب الفرنسي نبيل فقير خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل.

كان اللاعب الفرنسي هدفاً لفريق ليفربول الإنجليزي خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، وكان على مقربة من التعاقد مع اللاعب بالفعل، لكن الصفقة في النهاية فشلت بعدما أصر نادي ليون على الإبقاء على لاعبه.

وعلى الرغم من أن اللاعب ووسائل الإعلام في التحضير لانتقال اللاعب إلى «الميرسيسايد»، كما أن النادي بدأ في إعداد الترتيبات الخاصة بالمؤتمر الصحفي الخاص باللاعب، وجلسة التصوير الخاصة بقميص النادي، إلا أن قرار النادي الفرنسي كان مفاجئاً، لتنشر التقارير بعد ذلك السبب الحقيقي وراء تراجع ليون عن إتمام الصفقة، والذي يكمن في تراجع «الريدز» عن المبلغ المطلوب في الثواني الأخيرة قبل إتمام الصفقة على الرغم من موافقتهم عليه في البداية، ومحاولتهم لتخفيضه.

وأشارت صحيفة «ذا صن» الإنجليزية إلى أن الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لـ«البلوز» والذي أصبح مدرباً لهم مع بداية الموسم الحالي قادماً من صفوف نابولي الإيطالي خلفاً لمواطنه أنطونيو كونتي، بدأ في التفكير وضع اللاعب ضمن حساباته.

اللاعب صاحب الـ25 عاماً ساهم بشكل مؤثر في حصول منتخب فرنسا على لقب كأس العالم الأخيرة، التي أقيمت في الفترة من منتصف شهر يونيو حتى منتصف شهر يوليو الماضيين في روسيا.

ويعتبر فقير من أبرز اللاعبين في العالم الذين يلعبون في مركز صانع الألعاب، أو الجناح، وذلك بفضل سرعته، وتسديدته من بعيد، كما أنه يمتاز بقوة بدنية ستساعده في التأقلم مع قوة الدوري الإنجليزي.

جدير بالذكر أن ساري منذ وصوله إلى «ستامفورد بريدج» تمكن من إبرام عدد من الصفقات القوية لتقوية صفوف الفريق، وذلك للعودة مرة أخرى إلى منصات التتويج، خاصة لقب الدوري الإنجليزي والذي خسره «البلوز» الموسم الماضي لصالح مانشستر سيتي.

ويعد من أبرز اللاعبين الذين حصل عليهم تشيلسي خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية كان جورجينيو من صفوف نابولي، وكوفاسيتش من صفوف ريال مدريد، وكيبا أرازبلاجا حارس مرمى أتلتيك بيلباو.

لكن المدرب الإيطالي مازال يسعى للتعاقد مع لاعبين جدد، في ظل التكهنات التي تشير إلى قرب رحيل إيدين هازارد نجم الفريق إلى صفوف ريال مدريد، خاصة بعدما فقد الفريق لخدمات البلجيكي ميتشي بيتشواي الذي انتقل إلى فالنسيا على سبيل الإعارة، ومواطنه حارس المرمى تيبو كورتوا الذي انضم إلى صفوف «الميرينجي»، بالإضافة إلى الفرنسي تيموي باكايوكو الذي رحل إلى إيه سي ميلان الإيطالي على سبيل الإعارة أيضاً.

.