تشيلسي يستقر على خليفة فرانك لامبارد حال إقالته

استقر تشيلسي بنسبة كبيرة على خليفة فرانك لامبارد مدرب الفريق حال إقالته بعد تراجع نتائج البلوز مؤخرا واحتلاله المركز التاسع في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي.

0
اخر تحديث:
%D8%AA%D8%B4%D9%8A%D9%84%D8%B3%D9%8A%20%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%B1%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%AE%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%A9%20%D9%81%D8%B1%D8%A7%D9%86%D9%83%20%D9%84%D8%A7%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%AF%20%D8%AD%D8%A7%D9%84%20%D8%A5%D9%82%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%87

أصبح تراجع نتائج فريق تشيلسي خلال الفترة الأخيرة تحت قيادة مدربه فرانك لامبارد يثير قلق إدارة النادي، خاصة وأن الجميع كان يتوقع أن ينافس الفريق بقوة على مراكز المقدمة في الموسم الجاري، من الدوري الإنجليزي.

ورغم التعاقدات القوية التي أبرمتها إدارة تشيلسي قبل بداية الموسم ظن الجميع أن ينافس البلوز على صدارة الترتيب، ويعيد اللقب الغائب عن النادي لفترة طويلة.

وبدأ تشيلسي الموسم بشكل قوي للغاية، وحصد الفريق العديد من النقاط، قبل أن يتراجع المستوى خلال المباريات الأخيرة، وهو ما جعل مصير مدرب الفريق فرانك لامبارد على المحك.

وحسبما أوضحت صحيفة ميرور البريطانية فقد استقرت إدارة تشيلسي على المدير الفني المقبل للبلوز، في حالة إقالة فرانك لامبارد من قيادة الفريق، إذا لم تتحسن النتائج خلال الفترة المقبلة.

وأشارت الصحيفة إلى أن إدارة تشيلسي بقيادة رومان أبراموفيتش غير راضية عن النتائج التي يحققها لامبارد مؤخرًا، حيث تعرض لـ5 هزائم في آخر 8 مباريات، وتراجع إلى المركز التاسع في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي.

وأوضحت الصحيفة أن أبراموفيتش لا يقبل أن يكون الفريق في مركز غير مؤهل إلى دوري أبطال أوروبا، عقب إنفاق ما يزيد عن 200 مليون إسترليني في الصيف الماضي.

وتعاقدت إدارة تشيلسي مع العديد من اللاعبين المميزين وفي مقدمتهم تيمو فيرنر مهاجم لايبزيج الألماني، بالإضافة إلى صانع ألعاب باير ليفركوزن الألماني كاي هافيرتز، فضلا عن الحارس الشاب إدوارد ميندي، وقلب الدفاع تياجو سيلفا.

ولم تؤت هذه الصفقات ثمارها مع لامبارد الذي أحدث طفرة كبيرة مع الفريق في الموسم الماضي، والذي اختتمه في إحدى المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا.

وحسبما أوردت الصحيفة فإن إدارة تشيلسي معجبة للغاية ببريندان رودجرز، مدرب ليستر سيتي، وتنوي تقديم عرض مغرٍ له من أجل خلافة لامبارد، حال استمرار تراجع النتائج في الفترة المقبلة.

وقدم رودجرز أداءً طيبا مع ليستر سيتي منذ أن تولى مهام تدريب الفريق سواء في الموسم الماضي أو الموسم الحالي.

ويعد ليستر سيتي أحد المنافسين بقوة على مراكز المقدمة هذا الموسم، حيث يتواجد الفريق في المركز الثالث برصيد 38 نقطة، جمعها من 19 مباراة حقق الفوز في 12 مباراة وتعادل في مباراتين وخسر 5 مباريات.

أما تشيلسي فيتواجد في المركز التاسع برصيد 29 نقطة جمعها من 19 مباراة، حقق الفوز في 8 مباريات وتعادل في 5 مباريات وتلقى الهزيمة في 6 مباريات وسجل لاعبوه 33 هدفا واستقبلت شباكه 23 هدفا.

.