الأمس
اليوم
الغد
01:00
الغاء
المكسيك
التشيك
13:00
تأجيل
جزر القمر
كينيا
17:30
الغاء
كرواتيا
البرتغال
16:00
تأجيل
تنزانيا
تونس
16:00
تأجيل
جامبيا
الجابون
16:00
تأجيل
موزمبيق
الكاميرون
13:00
تأجيل
إي سواتيني
الكونغو
13:00
تأجيل
مالاوي
بوركينا فاسو
19:00
تأجيل
غينيا الاستوائية
ليبيا
17:00
الغاء
هولندا
إسبانيا
16:00
تأجيل
توجو
مصر
16:00
تأجيل
بوتسوانا
زامبيا
16:00
تأجيل
رواندا
كاب فيردي
13:00
تأجيل
ليسوتو
بنين
13:00
تأجيل
بوروندي
موريتانيا
13:00
تأجيل
زيمبابوي
الجزائر
19:00
تأجيل
الكونغو الديمقراطية
أنجولا
16:00
تأجيل
غينيا
تشاد
19:00
تأجيل
السنغال
غينيا بيساو
17:00
الغاء
السويد
روسيا
16:00
تأجيل
النيجر
إثيوبيا
13:00
تأجيل
أوغندا
جنوب السودان
20:00
الغاء
فرنسا
أوكرانيا
20:00
الغاء
إنجلترا
إيطاليا
19:00
تأجيل
مالي
ناميبيا
19:00
تأجيل
كوت ديفوار
مدغشقر
19:00
تأجيل
تونس
تنزانيا
19:00
تأجيل
غانا
السودان
19:00
تأجيل
المغرب
أفريقيا الوسطى
17:30
الغاء
البرتغال
بلجيكا
16:00
تأجيل
جنوب إفريقيا
ساو تومي وبرينسيبي
16:00
تأجيل
نيجيريا
سيراليون
19:00
تأجيل
السودان
غانا
بوكيتينو: أرغب في العودة إلى التدريب في الدوري الإنجليزي

بوكيتينو يرد على الشائعات.. ويحدد وجهته المفضلة

قاد بوكيتينو النادي اللندني إلى الوصول إلى نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج» في الموسم الماضي، أمام مواطنه ليفربول لكنه خسر أمام «الريدز».

محمد عبد السند
محمد عبد السند
تم النشر

أقر الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو المدير الفني لفريق توتنهام الإنجليزي السابق، أنه يرغب في العودة إلى عالم التدريب في الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج».

وأقيل بوكيتينو من القيادة الفنية للسبيرز في التاسع عشر من نوفمبر الماضي على خلفية تراجع نتائج الفريق، ليحل محلله البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي وريال مدريد الإسباني الساببق.

وقال بوكيتينو في تصريحات أدلى بها خلال حوار مع شبكة «سكاي سبورتس» البريطانية: «للأمانة يروق لي العمل في (البريميرليج)».

وأضاف بوكيتينو: «سيكون الأمر صعبا، أعلم هذا، والآن ليس علي سوى الانتظار وترقب ما سيحدث».

وأوضح: «إنها لحظة استكشاف، والتفكير في نفسك قليلا، والاستعداد لأن كرة القدم هي دائما شيء يمكن أن يحدث، وأن بحاجة إلى أن تكون مستعدا».

وتابع الأرجنتيني: «أنا مستعد وأنتظر تحديا جديدا، ولدي اعتقاد، وثقة في أن التحدي المقبل سيكون رائعا».

اقرأ أيضا: ماوريسيو بوكيتينو قد يسحب البساط من تحت سيميوني

ثم تطرق بوكيتينو إلى الحديث عن الشائعات التي تربط اسمه بتدريب عديد من الأندية، قائلا: «كنت في الأرجنتين، وقطر وإسبانيا، ولدي جيسوس (مساعد بوكيتينو في توتنهام) الذي يتابع الأخبار قليلا، لكنني ألمس وجود شائعات بالفعل».

وواصل: «كل أفراد الجهاز الفني يقبلون بفكرة أن هناك شائعات، ونحن نتعامل معها بصورة طبيعية».

وعن تجربته في توتنهام، قال الأرجنتيني: «بالطبع أنا فخور جدا بكل شيء حققته مع توتنهام، وحينما أحلل فترتي في السبيرز، أجد أن هناك أشياء إيجابية».

وأتم بوكيتينو تصريحاته بقوله: «توليت قيادة توتنهام في لحظة فاصلة بالنسبة للنادي».

وقاد بوكيتينو النادي اللندني إلى الوصول إلى نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج» في الموسم الماضي، أمام مواطنه ليفربول لكنه خسر أمام «الريدز».

اخبار ذات صلة