بعد رحيل فالنسيا.. سولسكاير يستقر على قائد جديد لمانشستر يونايتد

اللاعب الإكوادوري أنطونيو فالنسيا يقترب من الرحيل عن صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي والنرويجي أولي جونار سولسكاير يستقر على قائد جديد للشياطين الحمر بدايةً من الموسم المقبل

0
%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%B1%D8%AD%D9%8A%D9%84%20%D9%81%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B3%D9%8A%D8%A7..%20%D8%B3%D9%88%D9%84%D8%B3%D9%83%D8%A7%D9%8A%D8%B1%20%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%B1%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%82%D8%A7%D8%A6%D8%AF%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%20%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D8%AF

سيرحل اللاعب الإكوادوري أنطونيو فالنسيا قائد نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، والظهير الأيمن في الفريق، عن «الشياطين الحمر» بنهاية الموسم الجاري.

وقررت إدارة مانشستر يونايتد عدم تفعيل البند الذي يسمح لها بتجديد عقد فالنسيا، الذي ينتهي بنهاية الموسم الحالي، تلقائيًا لمدة موسم جديد، وهو الخيار الذي انتهت صلاحيته مساء الجمعة.

ويرغب فالنسيا، صاحب الثلاثة وثلاثين عامًا، مواصلة مسيرته الكروية، ويبدو أنه سيبدأ البحث عن نادٍ جديد، بعد عشرة مواسم قضاها في ملعب «أولد ترافورد».

رحيل فالنسيا المؤكد

وبالطبع يمكن أن يقوم نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، بتقديم عقد جديد للإكوادوري، قبل نهاية عقد الحالي، لكن النرويجي أولي جونار سولسكاير، المدير الفني للفريق، اعترف أن ذلك مستبعد في الوقت الحالي.

حيث أكد سولسكاير في تصريحات نقلتها صحيفة «ميرور» الإنجليزية: «أنطونيو فالنسيا، لم يتعاف بنسبة 100%، هو يعمل جاهدًا ليعود، لقد قدم مسيرة رائعة مع مانشستر يونايتد، وفي الدوري الإنجليزي».

وأوضح بقوله: «هو واحد من الجيل الباقي في الفريق من المتوجين بالدوري الإنجليزي، لكن لست متأكدًا من أنه سيبقى مع الفريق الموسم القادم».

وأكمل: «هذا الأمر يعتمد على عودته سريعًا للملاعب في غضون الشهور القادمة، لكنه قائد الفريق، وقيمة مهمة للنادي، لذلك أتمنى أن يعود سريعًا للملاعب ويقدم للجماهير المزيد».

وقال فالنسيا عبر حسابه الرسمي على موقع «تويتر»: «لاجو أجريو مدينة متواضعة للغاية في الإكوادور، حين كنت طفلًا، لم أتخيل السفر إلى أوروبا، لكن أشكر الرب على سماحه لي باللعب لعشر سنوات في أفضل نادي في العالم، مانشستر يونايتد، الآن أركز على عملية التعافي لأتمكن من إنهاء الموسم وأنا ألعب في أولد ترافورد».

ويمتلك فالنسيا فرصة كبيرة لإنهاء مسيرته في مانشستر يونايتد بصورة مثالية، عبر رفع بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي، في ملعب ويملبي، بصفته القائد الأول للنادي الإنجليزي، في البطولة التي يلعب فيها «الشياطين الحمر» بدور الثمانية، حيث سيواجه نادي وولفرهامبتون في ربع النهائي.

قائد جديد لمانشستر يونايتد

وبعد اقتراب رحيل أنطونيو فالنسيا عن ملعب أولد ترافولد، بنهاية الموسم الجاري، أصبح من المتوقع الإعلان عن قائد جديد لمانشستر يونايتد بدايةً من الموسم المقبل.

وذكرت صحيفة «ذا صن» أن المدير الفني النرويجي أولي جونار سولسكاير، اختار النجم الفرنسي بول بوجبا ليكون القائد الجديد للشياطين الحمر بداية من الموسم المقبل.

وتابعت الصحيفة، أن اختيار سولسكاير جاء بسبب ما يقدمه بوجبا للفريق على كل المستويات في الفترة الأخيرة، والتي يقود بها الشياطين للنتائج الإيجابية.

وأكدت أن هذا الخبر يعد سيئًا لأشلي يونج الذي يحمل شارة قيادة الفريق حاليًا منذ غياب فالنسيا للإصابة، مؤكدة في الوقت نفسه أن كل الأمور قد تتغير في حالة واحدة فقط، هي عدم حصول سولسكاير على منصب المدير الفني الدائم لمانشستر يونايتد، وهو الأمر الذي أصبح مستبعدًا في ظل التحول الكبير للفريق على يديه.

وتألق اللاعب الفرنسي بول بوجبا نجم خط وسط فريق مانشستر يونايتد، منذ قدوم سولسكاير وسجل الآن 11 هدفًا للفريق، بينما صنع 9 أهداف من خلال تمريراته الحاسمة، ومن المتوقع أن يزيد رصيده خلال المباريات المتبقية من الموسم.

مورينيو وطريقة التعامل مع بوجبا

ولكن التحول المفاجئ في طريقة لعب بوجبا كان غريبًا، ففي فترة البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد، كان بوجبا أحد أسوأ اللاعبين في صفوف الفريق.

واندلعت العديد من الأزمات بين مورينيو وبوجبا وانتشرت في وسائل الإعلام، وكان أقصى عقاب من مورينيو، هو سحب شارة القيادة من بوجبا، ليعيدها له سولسكاير مرة أخرى بسبب تغيره.

.