الميركاتو الصيفي في الدوري الإنجليزي.. من أبرم الصفقات الأفضل؟

الميركاتو الصيفي في الدوري الإنجليزي.. من أبرم الصفقات الأفضل؟

كان الميركاتو الصيفي في الدوري الإنجليزي حافلًا بالتعاقدات والصفقات المثيرة دوافع متباينة تحرك كل فريق في هذه الفترة الصاخبة من الموسم، ولكن كل شيء انتهى

أحمد مجدي
أحمد مجدي
تم النشر

انتهاء الميركاتو الصيفي في إنجلترا فتح الباب أمام طرح التساؤلات والحديث عن تقييمات الميركاتو الذي قامت به كل الفرق، الستة الكبار بكل تأكيد في البداية، ثم بعض الفرق التي قامت بميركاتو مميز.

آس آرابيا يستعرض لكم أهم الصفقات التي أبرمت في ميركاتو الإنجليز هذا الموسم، بعدما انتهت عملية الشراء ولم يعد متاحا إلا البيع حتى نهاية مواعيد الميركاتو في أوروبا كلها.


اقرأ أيضًا: «ماريونيت» الميركاتو الصيفي.. الكل في انتظار «الحركة الأولى»

ميركاتو مانشستر يونايتد

كانت جماهير اليونايتد تمني نفسها بميركاتو قوي في أول موسم فعلي بفترة إعداد وسوق انتقالات للنرويجي أولي جونار سولسكاير مع الفريق، ما زود الأمر هو التقارير شبه اليومية عن رحيل بول بوجبا إلى ريال مدريد، خروج أحد قادة الفريق من قلعة أولد ترافورد وأكثر لاعبيه إمكانيات يعني أن إدارة إد وودوورد كانت لابد أن تفكر جيدا في هذا الميركاتو.

يرى قطاع واسع من جمهور مانشستر يونايتد أن الفريق أبرم التعاقدات الأسوأ ربما، فبرحيل نجمين من طراز أندير هيريرا وروميلو لوكاكو، لم ير المشجعون أن اليونايتد قدم أفضل بديل لهما، لوكاكو مثلا صار لا بديل له، وبدا أن الفريق سيدخل الموسم المقبل بلا رأس حربة في الصندوق مطلقًا، وهو ما أثار موجة من الغضب الممزوج بالسخرية على وسائل التواصل بعد إعلان انتقال لوكاكو رسميًا إلى إنتر ميلان.
اقرأ أيضًا: حالة غضب عارمة يتسبب بها «إد وودورد» لجماهير مانشستر يونايتد

يونايتد استقدم 3 أسماء هامة بالنسبة لقطاع آخر من مشجعيه، فقد أتم التعاقد مع كل من دانييل جيمس النفاثة الويلزية والذي يستطيع اللعب كجناح حر وكلاسيكي، وآرون وان بيساكا، الظهير الأيمن الواعد والذي تتحدث عنه إنجلترا كلها، بالإضافة إلى الصفقة الأبرز ربما، والأغلى في ميركاتو مانشستر يونايتد، هاري ماجواير.

الشكوك تساور العديدين، والخوف من موسم كارثي آخر للمانيو هو الأمر الذي يؤرق مشجعي قلعة أولد ترافورد.

ميركاتو آرسنال

لم يرض مشجعو آرسنال عن ميركاتو صيفي كالذي أبرمه الجانرز هذا الموسم، أسماء بحجم داني سيبايوس ونيكولاس بيبي وديفيد لويز وكيران تيرني أعلنت أن آرسنال لن يكون لقمة سائغة هذا الموسم تحت إمرة الإسباني أوناي إيمري.

لكن مشكلات في الفريق لها علاقة بكل من مسعود أوزيل وسعيد كولاسيناك والحالة النفسية لهما عقب الحادث الذي حدث لندن منذ أقل من شهر، والتساؤلات الجمة حول المستوى الدفاعي للجانرز تخيم بظلالها على الفريق اللندني.

آرسنال اضطر للاستغناء عن بعض الأسماء أهمها أليكس إيوبي وداني ويلبيك وآرون رامسي وبيتر تشيك وساليبا وديفيد أوسبينا ودينيس سواريز وآخرين، وذلك لتمويل الميركاتو المميز الذي قام به، وبعض هذه الأسماء اضطر للاستغناء عنها مجانا لإفساح المجال للأسماء القادمة إلى صفوف الفريق.

ميركاتو مانشستر سيتي

لتأمين الاحتياجات الأساسية، وتعويض رحيل بعض اللاعبين أهمهم فابيان ديلف ودوجلاس لويز وفينسينت كومباني ودانيلو، انتدب مانشستر سيتي عددًا من الأسماء المميزة أهمها الحارس سكوت كارسون الذي سيخلف كلًا من إيديرسون وكلاوديو برافو، بالإضافة إلى الظهير الأيمن جواو كانسيلو من يوفنتوس، إلى جانب خط الوسط الذي أراده بيب جوارديولا كثيرًا، رودري.

لكن أمرًا ما يقلق مانشستر سيتي ومدربه جوارديولا ومشجعيه، هو إصابة الألماني ليروي ساني بقطع في الرباط الصليبي للركبة، كان من الممكن تعويض لاعب بحجم وإمكانيات ساني في الميركاتو، لكن الوقت لم يكن كافيًا للتفكير في بديل، فقد أعلن السيتي إصابة ساني في اليوم الذي انتهى فيه ميركاتو الإنجليز المتعلق بعملية الشراء.

مانشستر سيتي مستقر إلى حد كبير، وله طريقة لعب ثابتة تحت إمرة جوارديولا، المدرب الذي يقود الفريق لأنجح الحقب في تاريخه ربما، وعليه فإن الميركاتو يأتي بأهداف محددة لا ضرورة للإفراط في دفع المال خارجها، فقد دفع السيتي الكثير خلال السنوات الماضية.

ميركاتو ليفربول

على عكس السنوات الماضية، كان ليفربول متحفظا للغاية في ميركاتو هذا الصيف، لم ينتدب سوى الحارس أدريان لتعويض رحيل سيموني مينيوليه، فيما اقتصر الميركاتو على تفريغ الفريق من الأسماء التي لم يكن لها مكان واضح في التشكيلة على غرار ستوريدج وإيجاريا ومينيوليه وألبيرتو مورينو وداني إينجز وغيرهم.

الميركاتو بالنسبة ليورجن كلوب، كما قال مسبقًا، تمثل في استعادة بعض الأسماء المميزة، وخص بالذكر كلًا من وودبيرن وبريوستر الشابين الواعدين، إضافة إلى الاسم الأهم الذي عانى ليفربول من غيابه الموسم المقبل، أليكس أوكسليد تشامبرلين.

استقرار ليفربول هو المفتاح الذي يراه كلوب مثاليًا لفتح خزائن الفريق لاستيعاب بطولة الدوري الإنجليزي، بعدما نجح في قيادة فريقه لبطولة لا تنسى في دوري أبطال أوروبا، طال انتظارها منذ عام 2005.

ميركاتو توتنهام

الصخب كل الصخب كان في توتنهام، وبالتحديد في الساعات الأخيرة من الميركاتو، نشاط لا يمكن وصفه لتوتنهام، فبعد التعاقد مع ندومبيلي من ليون، أحد أغلى 10 صفقات في الميركاتو الصيفي حول العالم هذا الموسم، دعم توتنهام خط وسطه في الساعات الأخيرة من الميركاتو الصيفي بضم كل من جيوفاني لو سيلسو من ريال بيتيس على سبيل الإعارة بنية الشراء، وسيسينون من فولهام وهو اللاعب الواعد في مركز خط الوسط.

تدعيم توتنهام بكثافة لمركز خط الوسط يأتي تحسبًا لرحيل نجم الفريق، كريستيان إريكسن، لاعب الوسط الذي عبر أكثر من مرة عن نيته في الرحيل إلى صفوف ريال مدريد على وجه التحديد.

توتنهام بتلك الأسماء يبدو مرشحًا للذهاب بعيدا في صراع المنافسة على الدوري الإنجليزي في الموسم القادم، ولم لا؟ وهو وصيف دوري أبطال أوروبا خلف ليفربول، والمستقر فنيا تحت إمرة الأرجنتيني المميز ماوريسيو بوكيتينو، والأهم المنتعش ماديًا بفعل لعبه على ملعبه الجديد، نيو وايت هارت لين.

ميركاتو تشيلسي

حين كان تشيلسي يعير العديد من لاعبيه الشباب على وجه التحديد، لم يكن يعلم أنه سيأتي اليوم الذي يكون بأمس الحاجة لهم، فقد تعرض فريق الرئيس رومان أبراموفيتش إلى عقوبة لم يستطع إبرام تعاقدات على إثرها بعد الفلاح في ضم الأمريكي كريستيان بوليسيتش.

استعاد تشيلسي لاعب خط الوسط باكايوكو من ميلان، وفعل بند الشراء في عقد كوفاسيتش، واستعاد عددًا من معاريه المميزين من الشباب أهمهم تامي آبراهام.

وتحت إمرة المدرب الشاب فرانك لامبارد، أسطورة تشيلسي الذي ينتظر الجمهور روحه المعنوية الهائلة وشحنه المنقطع النظير للاعبين بالإضافة إلى فنياته المميزة لاعبًا والتي يعول عليها مشجعو تشيلسي في الانتقال إلى فنياته مدربًا، يبدو الموسم القادم حافلًا بالمغامرات لتشيلسي، خصوصًا بعد رحيل نجم الفريق الأول في السنوات الأخيرة، إيدن هازارد، إلى صفوف ريال مدريد.

ميركاتو إيفرتون

بخلاف الستة الكبار، أبرم إيفرتون العديد من التعاقدات المميزة التي يسعى من خلالها لاقتحام منطقة البطولات الأوروبية في الموسم المقبل، ولم لا؟ شق طريقه نحو دوري أبطال أوروبا.

تعاقدات بقيمة سيديبي وآندري جوميز وأليكس إيوبي ومويس كين كفيلة بأن تجعل جماهير التوفيز تحلم بالسيطرة على الميرسيسايد وهزيمة ليفربول مرتين، وهو أمر أهم بالنسبة لهم من تقديم موسم جيد ربما، لكن الأهم بالنسبة للمدرب ماركو سيلفا هو الإبحار بعيدًا في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي، ولأقرب مكان ممكن من المربع الذهبي.

ميركاتو أستون فيلا

أنفق أستون فيلا 146 مليون جنيه إسترليني في موسم الانتقالات الحالي، رقم قياسي لناد يصعد إلى البريميرليج.

النادي الذي يشجعه الأمير ويليام، الشخصية المعروفة في إنجلترا والملكية في بريطانيا، والذي يشارك في رئاسته رجل الأعمال المصري ناصف ساويرس، انتدب العديد من الأسماء المميزة، أهمهم محمود حسن تريزيجيه وأنور الغازي ودوجلاس لويز وناكامبا وتارجيت وويسلي أغلى صفقة انتدبها الفريق هذا العام من كلوب بروج البلجيكي، بالإضافة إلى تايرون مينجز والعديد من الأسماء الأخرى.

برأيك.. من أبرم التعاقدات الأفضل في إنجلترا في هذا الميركاتو الصيفي؟.

اخبار ذات صلة