الميركاتو الصيفي| روديجو.. صفقة ليدز الأغلى في عودة إلى «البريميرليج» بعد غياب طويل

تعاقد نادي ليدز يونايتد مع المهاجم الإسباني رودريجو مورينو قادمًا من نادي فالنسا لتدعيم صفوفه في الميركاتو الصيفي بعد عودته إلى «البريميرليج».

0
%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%B1%D9%83%D8%A7%D8%AA%D9%88%20%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%8A%D9%81%D9%8A%7C%20%D8%B1%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%AC%D9%88..%20%D8%B5%D9%81%D9%82%D8%A9%20%D9%84%D9%8A%D8%AF%D8%B2%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%BA%D9%84%D9%89%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B9%D9%88%D8%AF%D8%A9%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D9%85%D9%8A%D8%B1%D9%84%D9%8A%D8%AC%C2%BB%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%BA%D9%8A%D8%A7%D8%A8%20%D8%B7%D9%88%D9%8A%D9%84

عاد العريق ليدز يونايتد إلى الدوي الإنجليزي الممتاز «البريميرليج» مرة أخرى بعد 16 عامًا، الكبير الإنجليزي الذي حقق لقب دوري الدرجة الأولى الإنجليزي «تشامبيونشيب» العام الماضي، وكان قاب قوسين أو أدنى من الصعود الموسم السابق، ليدز بقيادة المدرب الفيلسوف مارسيلو بييلسا يعود لأضواء البريميرليج، ويتم التعاقد مع رودريجو مورينو في الميركاتو الصيفي الحالي قادمًا من فالنسيا في صفقة هي الأغلى في تاريخ النادي.

رحّالة

ولد رودريجو في البرازيل، وبدأ رحلته الكروية في فريق فلامينجو البرازيلي، وبدأ مسيرته في الدوريات الأوروبية في إسبانيا كناشئ انتقل من سيلتا فيجو إلى ريال مدريد، وانتقل من «كاستيا» ريال مدريد إلى الكبير البرتغالي بنفيكا، الذي بدوره أعاره إلى فريق بولتون الإنجليزي، شارك معهم في 21 مباراة، سجل خلالهم هدفاً وحيداً وصنع مثله.

استقر رودريجو في بنفيكا بعدها وظهر بمستوى جيد، حيث شارك معهم في 119 مباراة، سجل 45 هدفاً وصنع 17 هدفاً في وشارك في تتويج بنفيكا محلياً وكان قريباً من التتويج باليورباليج في مناسبتين خسرهما أمام تشيلسي وإشبيلية، ثم انتقل إلى خفافيش فالنسيا الإسباني، ليشارك معهم في 220 مباراة، سجل 59 هدفاً وصنع 41 هدفاً كذلك، ويتذكره الجمهور بأهدافه أمام الفرق الكبيرة مثل برشلونة وتشيلسي في دوري الأبطال، البطولة التي سجل بها 4 أهداف وصنع 3، وفي اليوربا ليج شارك في12 هدف، أحرز 8 أهداف وصنع 4.

ليدز بييلسا

يُصنفه العديد بالمدرب الفيلسوف وهو «عرّاب» المدرب الإسباني الكبيربيب جوارديولا وغيره، المدرب الأرجنتيني مارسيلو بييلسا، الذي لن تجد له سجل كبير في التتويج والألقاب، رغم توليه القيادة الفنية للمنتخب الأرجنتيني والتشيلي كذلك، والعديد من الأندية الأوروبية مثل أتليتك بيلباو الإسباني ومارسيليا وليل الفرنسيين، ولاتسيو الإيطالي، وانتهى به المطاف مع ليدز منذ صيف 2018.

اقرأ أيضًا: مدير ليدز الرياضي: لا يمكن لأحد الآن القول بأن بييلسا لم يحقق شيئًا

اشتهر بييلسا بالتكتيكات شديدة التعقيد في كرة القدم، والأفكار المميزة والجديدة كذلك، ويتذكر البعض الحادثة الشهيرة منذ عامين في التشامبيونشيب مع فرانك لامبارد، حين كان لامبارد مديراً فنياً لفريق ديربي كاونتي، وخرج في مؤتمر صحفي واتهم بييلسا بإرسال «جواسيس» لمعرفة تدريبات وخطط الخصوم، الأمر الذي أقره بييلسا في مؤتمر صحفي، وأنه يفعل ذلك مع أغلب الفرق، وكاد أن يصعد ليدز في أول مواسم بييلسا للبريميرليج، غير أنه خسر بطاقة التأهل في مباريات «البلاي أوف»، وعاود الكرة الموسم الماضي وآمن به جمهور ولاعبو وإدارة النادي، فحقق المراد وضمن التأهل من المركز الأول في الموسم الماضي 2019-2020، حيث لعب الفريق 46 مباراة، سجل لاعبوه 77 هدفاً، كثاني أفضل خط هجوم بعد برينتفورد 80 هدف، واستقبل 35 هدف كأفضل خط دفاع في البطولة.

رودريجو في إيلاند رود

«إنها مرحلة جديدة في مسيرتي، وأريد أن أساعد الفريق في تحقيق أهدافه هذا الموسم، الأرجنتيني مارسيلو بييلسا هو أحد أفضل المدربين في كرة القدم في الوقت الراهن، وأنا متشوق للتعلم منه، ولتطوير نفسي بالعمل الجاد واللعب الجماعي» هذا أول ما صرح به رودريجو صاحب الـ29 عام لموقع ليدز الرسمي، بعد انتقاله في صفقة هي الأغلى في تاريخ النادي، بمقابل يقرب من 30 مليون جنيه إستيرليني.

فضّل بييلسا التعاقد مع رودريجو لإجادته اللعب في مراكز الهجوم المختلفة، ليفيد بييلسا في التدوير الذي يحتاجه داخل الملعب، وتكتيكه المختلف، حيث لعب رودريجو كمهاجم ثاني في 36 مباراة، سجل خلالها 14 هدفاً وصنع 4، وكجناح أيمن في 30 مباراة، سجل خلالها 9 أهداف، وصنع 8 أهداف، وكجناح أيسر في 22 مباراة، سجل خلالها 3 أهداف وصنع هدفين، وكمهاجم صريح شارك في 197 مباراة، سجل 68 هدفاً وصنع 41 هدفاً.

رودريجو لاعب دولي مع المنتخب الإسباني كذلك، لعب بقميص «لاروخا» 22 مباراة، شارك في 10 أهداف، بتسجيل 8 أهداف وصناعة هدفين، فماذا سيقدم الإسباني في تجربته الثانية في البريميرليج؟ مع الفريق الذي يتشوق الجميع لرؤية أسلوب مدربه المميز وتألق لاعبيه في الدوري الأقوى في العالم.

.