Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد

السيتي يتفوق على مانشستر يونايتد في الغرف المغلقة أيضًا

بعدما تفوق النادي السماوي على غريمه التاريخي في الملعب بات قريبًا من إثبات أفضليته خارج المستطيل الأخضر

خالد عامر
خالد عامر
تم النشر

خطى نادي مانشستر سيتي الإنجليزي خطوة كبيرة في سباقه مع جاره وغريمه التاريخي مانشستر يونايتد للحصول على توقيع لاعب الوسط الهولندي فرانكي دي يونج لاعب فريق أياكس أمستردام الهولندي.

اللاعب الذي جذب في الفترة الأخيرة أنظار كبار الأندية الأوروبية، بعد الأداء الثابت الذي يقدمه سواء مع فريقه أو مع منتخب هولندا.

وتأتي على رأس الأندية المهتمة بالتعاقد مع اللاعب، والتي دخلت بالفعل في مفاوضات مع إدارة أياكس للحصول على خدمات اللاعب، أندية برشلونة وتوتنهام الإنجليزي ويوفنتوس الإيطالي، قبل أن يقرر قطبا مدينة مانشستر الدخول في سباق المفاوضات.

كان برشلونة قد فشل في الوصول إلى اتفاق مع النادي الهولندي بشأن اللاعب، وهو ما دفعه للتعاقد مع الثنائي البرازيلي أرثر ميلو من نادي فلامينجو ومالكوم دي أوليفييرا من نادي بوردو الفرنسي، وهو ما أبعد «النادي الكتالوني» عن السباق.

صحيفة «دايلي ميل» الإنجليزية أشارت اليوم إلى أن «الفريق السماوي» أصبح أقرب الأندية في صراع الحصول على توقيع اللاعب، بعد ابتعاد برشلونة، وتفضيل اللاعب لعرض «السيتيزنز» عن عرضي توتنهام ومانشستر يونايتد.

وأشارت الصحيفة إلى أنه كما تغلب مانشستر سيتي ومديره الفني على جاره في مباراة ديربي مدينة مانشستر، أمس الأحد، بثلاثة أهداف مقابل هدف، فإن إدارة مانشستر أيضاً تقترب من أن تكون لها الغلبة داخل الغرف المغلقة فيما يخص التفاوض مع اللاعبين.

كانت إدارة أياكس قد رفضت من قبل أي عروض متعلقة بنجومها، خاصة الثنائي دي يونج صاحب الـ21 عاماً ومواطنه المدافع ماتياس دي ليخت البالغ من العمر 19 عاماً، لكن وتحت الضغط الشديد الذي تتعرض له من جانب وكيلي اللاعبين ومن جانب الأندية، حددت سعر بيع دي يونج بـ80 مليون يورو، بالإضافة إلى تحديد مبلغ 50 مليونًا للتخلي عن دي ليخت.

ويعتبر دي ليخت أيضاً أحد أكثر اللاعبين المطلوبين في الوقت الحالي من جانب إدارة برشلونة، وهو أيضاً ما رفضه نادي أياكس مفضلاً الحفاظ علي نجميه لأطول فترة ممكنة.

اخبار ذات صلة