الأمس
اليوم
الغد
11:00
انتهت
دينيزلي سبور
قيصري سبور
14:00
انتهت
سامبدوريا
فيورنتينا
16:00
انتهت
ستاد بريست 29
سانت إيتيان
15:00
انتهت
سيرفيتي
زيورخ
15:00
انتهت
لوزيرن
سانت جالن
15:00
انتهت
لوجانو
يانج بويز
15:00
انتهت
ماريتيمو
باسوش فيريرا
15:00
انتهت
بوافيستا
بيلينينسيس
15:00
تأجيل
إيبار
ريال سوسيداد
14:00
انتهت
أولمبيك ليون
ستراسبورج
14:00
انتهت
ساسولو
بارما
16:00
انتهت
جالاتا سراي
مالاطيا سبور
13:30
انتهت
الزوراء
الطلبة
12:00
انتهت
مايوركا
ديبورتيفو ألافيس
13:00
انتهت
طرابزون سبور
سيفاس سبور
13:00
انتهت
ليجانيس
ريال بيتيس
13:00
انتهت
اتحاد تطاوين
مستقبل سليمان
13:00
انتهت
شبيبة القيروان
اتحاد بن قردان
13:00
انتهت
النادي الإفريقي
حمام الأنف
11:30
انتهت
النجف
الصناعات الكهربائية
16:00
انتهت
ريمس
ستاد رين
17:00
انتهت
ماينتس 05
شالكه
11:30
انتهت
أودينيزي
هيلاس فيرونا
16:00
النادي الرياضي القسنطيني
مولودية وهران
15:00
مولودية الجزائر
نادي بارادو
12:00
شيانج ري يونايتد
جوان بكين
10:30
سيول
ميلبورن فيكتوري
10:00
اف. سي. طوكيو
بيرث جلوري
17:45
شباب بلوزداد
نصر حسين داي
17:00
أنطاليا سبور
قاسم باشا
17:00
غازي عنتاب سبور
تشايكور ريزه سبور
16:00
شبيبة القبائل
نادي بارادو
16:00
اتحاد بلعباس
نجم مقرة
17:00
انتهت
جينك
ستاندار لييج
16:00
أولمبي الشلف
اتحاد بسكرة
15:00
وفاق سطيف
أهلي برج بوعريريج
14:00
جمعية عين مليلة
اتحاد الجزائر
20:00
انتهت
فاماليساو
ديسبورتيفو أفيش
20:00
انتهت
ليل
أولمبيك مرسيليا
19:00
انتهت
زولتة فاريغيم
إكسيلسيور موسكرون
17:30
انتهت
فيتوريا غيمارايش
بورتو
17:30
انتهت
أتليتك بلباو
أوساسونا
11:30
انتهت
أمانة بغداد
نفط الوسط
13:30
انتهت
رويال انتويرب
شارلروا
11:00
انتهت
إشبيلية
إسبانيول
14:30
انتهت
بادربورن
هيرتا برلين
17:00
انتهت
كلوب بروج
ويسلاند بيفرين
16:45
انتهت
الخور
الريان
10:30
انتهت
ألانياسبور
غنتشلر بيرليغي
15:30
انتهت
بورتيمونينسي
موريرينسي
15:10
انتهت
الفتح
الفيصلي
15:00
انتهت
مولودية الجزائر
شبيبة الساورة‎‎
14:30
انتهت
يونيون برلين
باير ليفركوزن
14:30
انتهت
أوجسبورج
فرايبورج
17:00
انتهت
بولونيا
جنوى
14:30
انتهت
هوفنهايم
فولفسبورج
14:00
انتهت
قونيا سبور
جوزتيبي
14:00
انتهت
ليتشي
سبال
13:00
انتهت
نجم المتلوي
الصفاقسي
13:00
انتهت
هلال الشابة
الملعب التونسي
13:00
انتهت
الاتحاد المنستيري
النجم الساحلي
12:55
انتهت
الرائد
أبها
12:30
انتهت
ساوثامبتون
بيرنلي
17:00
انتهت
أنقرة جوتشو
فنرباهتشة
15:30
انتهت
سانت كلارا
تونديلا
19:00
انتهت
أوستيند
كورتريك
17:30
انتهت
فياريال
ليفانتي
18:00
انتهت
أولمبيك آسفي
الاتحاد
20:30
انتهت
ريو أفي
سبورتنج لشبونة
19:30
انتهت
ميشيلين
أندرلخت
18:00
انتهت
بازل
ثون
19:00
انتهت
تولوز
نيس
18:00
انتهت
سيون
نيوشاتل
19:00
انتهت
نيم أولمبيك
أنجيه
18:00
انتهت
بنفيكا
سبورتينج براجا
19:00
انتهت
نانت
ميتز
19:00
انتهت
بوردو
ديجون
19:00
انتهت
سينت ترويدن
سيركل بروج
17:30
انتهت
فورتونا دوسلدورف
بوروسيا مونشنجلاتباخ
17:30
انتهت
نورويتش سيتي
ليفربول
20:00
تشيلسي
مانشستر يونايتد
20:00
أتليتكو مدريد
ليفربول
19:45
انتهت
لاتسيو
إنتر ميلان
19:45
ميلان
تورينو
20:00
انتهت
ريال مدريد
سيلتا فيجو
15:00
انتهت
برشلونة
خيتافي
20:00
بوروسيا دورتموند
باريس سان جيرمان
16:00
انتهت
الإسماعيلي
الرجاء البيضاوي
13:30
شباب الأهلي دبي
الهلال
14:00
انتهت
أستون فيلا
توتنام هوتسبر
14:55
العين
النصر
16:30
انتهت
أميان
باريس سان جيرمان
15:35
السد
سباهان اصفهان
14:00
الشرطة
الوحدة
14:00
انتهت
يوفنتوس
بريشيا
16:30
انتهت
أرسنال
نيوكاسل يونايتد
15:35
الشارقة
برسبوليس
14:30
انتهت
لايبزج
فيردر بريمن
15:30
الأهلي
استقلال طهران
20:00
انتهت
غرناطة
ريال بلد الوليد
17:00
انتهت
كالياري
نابولي
15:35
التعاون
الدحيل
13:45
انتهت
نادي قطر
السد
19:45
انتهت
أتالانتا
روما
14:30
انتهت
كولن
بايرن ميونيخ
البريمرليميج| لعنة ركلات الجزاء تلاحق يونايتد.. ولامبارد يحقق فوزه الأول

البريمرليميج| لعنة ركلات الجزاء تلاحق يونايتد.. ولامبارد يحقق فوزه الأول

تواصلت لعنة ركلات الجزاء مع مانشستر يونايتد في مباراة اليوم أمام كريستال بالاس، إذ أهدر نجمه ماركوس راشفورد فرصة تعديل النتيجة بإضاعة ضربة الجزاء، ليخسر يونايتد في النهاية بفارق هدف

أ ف ب
أ ف ب
تم النشر

لم يكد ينحسر الجدل حول ركلة جزاء بول بوجبا الضائعة قبل أيام، والتي حرمت فريقه مانشستر يونايتد من الفوز في مباراته السابقة أمام ولفرهامبتون، حتى عادت اللعنة لتطارد الشياطين الحمر في مباراة اليوم أمام كريستال بالاس، عندما أهدر المهاجم الدولي ماركوس راشفورد في الشوط الثاني من خسارة فريقه أمام ضيفه كريستال بالاس 1-2.

وتعرض حامل الرقم القياسي بعدد إحراز ألقاب الدوري (20) لخسارة أولى مبكرة بعد إحرازه 4 نقاط في أول مباراتين، ليواجه خسارته الأولى في افتتاح المرحلة الثالثة من الدوري الإنجليزي الممتاز (البريميرليج)، اليوم السبت.

ورغم تعرض بوجبا لهتافات عنصرية بعد المباراة السابقة بسبب ركلة الجزاء الضائعة، تحولت اللعنة اليوم إلى زميله راشفورد الذي سدد في القائم عندما كان بالاس يتقدم 1-صفر في الدقيقة 70.

وقال المدرب النرويجي أولي جونار سولسكاير بعد حملة الانتقادات في المباراة الأخيرة التي طلب فيها بوجبا تنفيذ الركلة قبل إهدارها وتعرضه لهجوم عنصري: «نتدرب على ركلات الجزاء مع ماركوس وبول، سيسجل واحدٌ منهما الركلة المقبلة، أنا متأكد من ذلك».

إقرأ أيضا: توهج صلاح وبوكي وانتهاء أسطورة فان دايك أهم أرقام السبت الإنجليزي

وهذا أول فوز لكريستال بالاس على يونايتد في الدوري الممتاز بعد 16 خسارة و4 تعادلات، والأول على منافسه في الدوري منذ 1991.

على ملعب «أولد ترافورد» وأمام 73 ألف متفرج، حصل الويلزي الشاب دانيال جايمس على فرصة خطيرة بتسديدة قوية من داخل المنطقة أبعدها الدفاع إلى ركنية.

وأصيب بعدها الظهير لوك شاو، ومن كرة طويلة للحارس الإسباني فيسنتي جوايتا فشل السويدي فيكتور ليندلوف في تشتيتها هوائيا بعد احتكاك مع الغاني جيفري شلوب، انفرد الغاني الآخر جوردان ايوو وسدد أرضية واثقة في الشباك مفتتحا التسجيل في الدقيقة 32.

وقبل ثلث ساعة على نهاية الوقت، استلم المهاجم الفرنسي أنتوني مارسيال الكرة داخل المنطقة فاقتنصها الأسكتلندي سكوت ماكتوميني الذي تعرض لعرقلة، ليحتسب الحكم ركلة جزاء في الدقيقة 70 سددها راشفورد قوية في القائم الأيمن.

إقرأ أيضا: سولسكاير يعلّق على لعنة ركلات الجزاء في مانشستر يونايتد

وافتك بوجبا الكرة قبل منتصف الملعب لتصل بعد فنية جميلة إلى جايمس سددها لولبية يمينية في الزاوية اليسرى البعيدة، فعادل الأرقام واعتقد كثيرون أنه أنقذ نقطة على الأقل لفريقه.

ومع استعادة يونايتد الأمل بإحراز نقاط المباراة، أعاده الظهير الهولندي باتريك فان انهولت إلى نقطة الصفر بعد خطأ في التشتيت من ارون وان بيساكا وتسديدة أخطأ دي خيا في إبعادها، وذلك في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

وقال سولسكاير بعد الخسارة «مباراتان، ركلتان ضائعتان، لقد أهدرت بعضها شخصيا، نثق بهما للتسجيل مجددا»، وتابع «لم نكن حاسمين أمام المرمى وسجلوا أهدافا سهلة.. كان يجب أن نتعامل بشكل أفضل مع الدقائق الخمس الأخيرة».

تشلسي والفوز الأول

من جهة ثانية حقق تشلسي أول فوز له في مباراة رسمية بقيادة مدربه الجديد نجمه السابق فرانك لامبارد، بتغلبه على مضيفه نوريتش سيتي 3-2.

وجاء فوز النادي اللندني بفضل لاعبين تخرجا من أكاديميته هما تامي أبراهام (21 عاما) الذي سجل الهدفين الأول والثالث، ومايسون ماونت (20 عاما)، بينما جاء هدفا نوريتش عبر تود كانتويل والهداف الفنلندي تيمو بوكي الذي رفع رصيده إلى خمسة أهداف هذا الموسم، منفردا بصدارة ترتيب هدافي الدوري.

وكان تشلسي، الذي حل ثالثا في الموسم الماضي وتوج بلقب مسابقة الدوري الأوروبي، استهل الموسم الحالي بأسوأ طريقة ممكنة بسقوطه المذل أمام مانشستر يونايتد برباعية نظيفة، واكتفائه بالتعادل على ملعبه أمام ليستر سيتي 1-1 في المرحلة الثانية، قبل تحقيق الفوز الأول اليوم.

وعلق لامبارد على الفوز بالقول لهيئة الإذاعة البريطانية BBC إن المباراة «كانت اختبارا صعبا، نوريتش فريق جيد»، وتابع «أنا سعيد على وجه الخصوص لتامي، سجل هدفين جيدين أحدهما هدف الفوز، لكن أريد أيضا أن أتحدث عن كل اللاعبين لأننا سيطرنا على المباراة في يوم حار، أداؤنا حتى الآن لم يمنحنا النتائج التي كنا نستحقها، لكننا حققنا ذلك اليوم».

إقرأ أيضا: الدوري الإنجليزي| ليستر سيتي يسقط شيفلد ووست هام يعبر واتفورد

وغاب عن صفوف تشلسي لاعب وسطه الفرنسي المؤثر نجولو كانتي لإصابة في كاحله تعرض لها خلال التمارين، كما فقد قبل انطلاق المباراة خدمات الإسباني بيدرو لإصابته خلال فترة الإحماء، وحل بدلا منه في التشكيلة الأساسية روس باركلي.

ولم تكد تمر ثلاث دقائق حتى افتتح أبراهام التسجيل مستغلا تمريرة عرضية من الإسباني سيزار أسبيليكويتا ليتابعها مباشرة في الشباك.

وكان أبراهام أضاع لتشلسي ركلة الترجيح الحاسمة في مواجهة ليفربول في مباراة الكأس السوبر الأوروبية (5-4 بركلات الترجيح بعد التعادل 2-2)، في 14 أغسطس الحالي.

لكن الفريق اللندني لم يهنأ طويلا بهدف السبق، إذ أدرك نوريتش التعادل بعد ثلاث دقائق فقط بعد هجمة منسقة تابعها كانتويل داخل الشباك من مسافة قصيرة بعد تمريرة حاسمة من بوكي.

لكن ماونت عاود منح تشلسي التقدم بعدما راوغ دفاع نوريتش وأطلق كرة قوية بعيدا عن متناول الحارس الهولندي تيم كرول، وكاد تشلسي يسجل هدفا ثالثا عندما انسل مدافعه الدنماركي أندرياس كريستنسن خلف دفاع نوريتش وحوّل كرة رأسية مباغتة، لكن كرول أبدع في التصدي لها، وسارع نوريتش لاستغلال الفرصة الضائعة، إذ كسر بوكي مصيدة التسلل من كرة أمامية بينية من الأرجنتيني إيميليانو بوينديا ليسدد كرة عكسية داخل الشباك مانحا التعادل مجددا لفريقه.

وضغط تشلسي في الشوط الثاني وكانت أبرز فرصة له تسديدة لظهيره الأيسر البرازيلي الأصل الإيطالي الجنسية ايمرسون أبعدها كرول، قبل أن ينجح في تسجيل هدف الفوز عندما مرر الكرواتي ماتيو كوفاتشيتش كرة رائعة باتجاه أبراهام فراوغ الأخير مدافعين قبل أن يطلقها زاحفة خادعة في الشباك، ورد نوريتش برأسية لمدافعه بن جودفري لكن العارضة تكفلت بها.

اخبار ذات صلة