أول تعليق من هاري كين عقب الجراحة الناجحة في قدمه اليسرى

حرص هاري كين نجم هجوم فريق توتنهام الإنجليزي ومنتخب إنجلترا على طمأنة جماهير السبيرز على حالته الصحية، مؤكدًا أنه أجرى جراحة ناجحة في قدمه اليسرى بسبب إصابته فيها.

0
%D8%A3%D9%88%D9%84%20%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%8A%D9%82%20%D9%85%D9%86%20%D9%87%D8%A7%D8%B1%D9%8A%20%D9%83%D9%8A%D9%86%20%D8%B9%D9%82%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D8%AD%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%A7%D8%AC%D8%AD%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D9%82%D8%AF%D9%85%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%B3%D8%B1%D9%89

أكد المخضرم هاري كين نجم هجوم فريق توتنهام الإنجليزي ومنتخب إنجلترا أنه «يتعافى من إصابته بتمزق الوتر الرئيسي للعضلة الخلفية في قدمه اليسرى»، وفقا لما نشرته شبكة «سكاي سبورتس» البريطانية.

وخضع كين لعملية جراحية إثر إصابته في قدمه اليسرى في مباراة توتنهام أمام ساوثهامبتون في الجولة الحادية عشر من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج» والتي انتهت بهزيمة «السبيرز» بهدف دون رد.

وسارع كين إلى حسابه الشخصي على موقع التدوينات المصغرة «تويتر» لطمأنة جماهير توتنهام بإجرائه عملية جراحية في منطقة الإصابة، ومن المتوقع أن يغيب عن الملاعب حتى أبريل المقبل.



وكتب قائد منتخب إنجلترا: «الجراحة تمت بنجاح، واليوم الأول من النقاهة يبدأ الآن!»

اقرأ أيضا: خبر صادم لجماهير توتنهام عن هاري كين

وبخصوص الجراحة، سبق وأن صرح توتنهام في بيان: «قرار الخضوع لعملية جراحية لا يُتوقع أن يؤثر على الفترة الزمنية التي سيغيب خلالها قائد منتخب إنجلترا عن المستطيل الأخضر، مع توقعات بعودته إلى تدريبات الفريق الجماعية في أبريل».



وتعني فترة الغياب تلك أن كين سيغيب عن مباراتي دور الـ 16 من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج» أمام فريق آر بي ليبزيج، إضافة إلى ثلاث مباريات في «البريميرليج» أمام مانشستر سيتي وتشيلسي ومانشستر يونايتد.

كين هو كبير هدافي «السبيرز» هذا الموسم برصيد 17 هدفا حتى الآن.

وأجرى مسؤولو توتنهام مفاوضات مكثفة مع كريستوف بياتيك نجم هجوم فريق إيه سي ميلان الإيطالي، في مساعي لتعويض غياب كين بداعي الإصابة.

وانهزم توتنهام أمام ليفربول بهدف نظيف في المباراة التي أقيمت بينهما اليوم السبت على ملعب «وايت هارت لين» ضمن منافسات الجولة الـ 22 من بطولة الدوري.

وجاء هدف الفوز الوحيد لكتيبة الألماني يورجن كلوب من صناعة المصري الدولي محمد صلاح الذي استلم الكرة ببراعة ومررها لزميها البرازيلي روبرتو فيرمينو الذي رواغ مدافع توتنهام وسدد بيسراه في المرمى مباشرة في الدقيقة 37.

وبتلك النتيجة يعزز ليفربول صدارته لجدول ترتيب المسابقة برصيد 61 نقطة، فيما يقبع توتنهام في في المركز الثامن برصيد 30 نقطة.

.