هجوم سريع وانتقادات مبكرة.. جماهير تشيلسي تطالب بإقالة لامبارد

هجوم سريع وانتقادات مبكرة.. جماهير تشيلسي تطالب بإقالة لامبارد

أعلن نادي تشيلسي الإنجليزي منذ نحو أسبوع عن تعيين نجمه السابق فرانك لامبارد مديرا فنيا للفريق خلفا للإيطالي ماوريسيو ساري الذي رحل إلى يوفنتوس

إيهاب الجنيدي
إيهاب الجنيدي

يبدو أن الموسم الجديد، سيكون صعباً للغاية على النجم الإنجليزي فرانك لامبارد، المدير الفني الجديد لفريق تشيلسي الإنجليزي، والذي تولى المسؤولية في الأسبوع الماضي، خلفا للإيطالي ماوريسيو ساري، الذي انتقل لتدريب يوفنتوس.

وترك ساري مهمة ثقيلة للامبارد، بعدما قاد «البلوز» للتتويج ببطولة الدوري الأوروبي «يوروبا ليج» في الموسم الماضي، فضلاً عن إنهاء بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز في المركز الثالث، ليشارك الفريق في بطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم الجديد.

ووجد تشيلسي ضالته لإنقاذ الموقف بعد رحيل ساري، في أبرز نجومه على مر التاريخ فرانك لامبارد، ليوقع معه عقداً لمدة ثلاث سنوات، ليبدأ مرحلة جديدة من مشواره مع التدريب، بعدما بدأ الرحلة قبل موسمين من الدوري الإنجليزي الدرجة الأولى «التشامبيون شيب» رفقة فريق دربي كاونتي.

وكان لامبارد مديرا فنيا لفريق دربي كاونتي الموسم الماضي، وتألق معه في «التشامبيون شيب»، وقدم موسما مميزا أنهاه بالخسارة في المباراة الفاصلة على التأهل إلى الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج» أمام أستون فيلا.

اقرأ أيضاً: رسميًا.. فرانك لامبارد مديرًا فنيًا لتشيلسي لمدة ثلاث سنوات

جماهير تشيلسي تثور على لامبارد مبكرًا

وبدأ لامبارد العمل سريعا مع تشيلسي واختاره جهازه المعاون وبدأ في قيادة تدريبات الفريق، وأعلن عن أنه لا وقت للراحة استعداداً للموسم الجديد.

وفي أولى مباريات الفريق تحت قيادة لامبارد، تعادل الفريق وديا مع مضيفه بوهميان الأيرلندي، المتواضع، بنتيجة 1-1، في مباراة احتضنها استاد داليماونت في العاصمة دبلن.

وتقدم البلجيكي ميشي باتشواي لفريق تشيلسي قبل أن يتعادل إيريك مولوي لأصحاب الأرض، في مباراة كانت جماهير تشيلسي تتوقع أن يفوز بها بنتيجة كبيرة.

وشهدت المباراة في نهايتها هتافات من بعض جماهير تشيلسي التي حضرت ضد لامبارد، كما استيقظ النجم التاريخي لاستاد «ستامفورد بريدج» وفقا لصحيفة «ميرور» البريطانية على سيل من التغريدات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، التي تدعو إلى إقالته.

ودشن عدد من مشجعي تشيلسي هاشتاجا عبر موقع «تويتر» للتغريدات القصيرة بعنوان: #LampardOut، أو أرحل يا لامبارد.

في المقابل، دافع بعض مشجعي تشيلسي عن النجم السابق التاريخي للفريق، مؤكدين أنه من الظلم أن يتم الحكم عليه من مباراة واحدة فقط، وأن الموسم لم يبدأ بعد حتى نطالبه بالرحيل.

كما اتهم المدافعون عن لامبارد، من يطالبونه بالرحيل بأنهم من أنصار منافسهم على زعامة الكرة في العاصمة الإنجليزية لندن فريق أرسنال.

ماذا قال لامبارد عقب مباراة بطل أيرلندا؟

من جهته، عبر فرانك لامبارد عقب المباراة مع فريق بوهيميان الأيرلندي عن إعجابه بأداء لاعبيه وما قدموه خلال المباراة، مشيراً إلى أن الإعداد البدني للاعبين يمثل أولوية له قبل انطلاق الموسم الجديد، قبل البحث عن النتائج.



وقال لامبارد في تصريحات نقلها الموقع الرسمي للنادي الإنجليزي: «أسلوبي في العمل يمكن أن يكون مرهقاً للاعبين، ولكنني ارغب في استخراج كل ما لديهم قبل بداية الموسم، وهذا هو ما علينا فعله حالياً، من أجل أن نكون في بداية الموسم في أفضل حالة بدنية وفنية للمباريات، وأنا سعيد بمردود اللاعبين خلال هذه المباراة».

اقرأ أيضاً: لامبارد يرفع راية العمل الجاد والتحدي مع تشيلسي: لا وقت للراحة

- بعض تغريدات جماهير تشيلسي



وكتب أخر:



واضاف ثالث:

اخبار ذات صلة