Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
أسطورة مانشستر يونايتد يكيل المديح لهدف «اوباميانج» في شباك آرسنال

أسطورة مانشستر يونايتد يكيل المديح لهدف «أوباميانج» في شباك الشياطين الحمر

أثنى الويلزي ريان جيجز أسطورة فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي على أداء أوباميانج مهاجم آرسنال، وأدائه ومهاراته التي مكنته من إدراك التعادل بهدف رائع، ويتوقع منه الكثير

محمد عبد السند
محمد عبد السند
تم النشر

أفاض الويلزي ريان جيجز أسطورة فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي السابق في الثناء على الجابوني الدولي بيير-إيميريك أوباميانج بعد هدف التعادل الذي أحرزه في شباك «الشياطين الحمر» في المباراة التي أقيمت بينهما مساء الإثنين.

وتعادلت كتيبة النرويجي أولي جونار سولسكاير مع «الجانرز» بهدف لكل منهما في اللقاء الذي أقيم على ملعب «أولد ترافورد» في ختام منافسات الجولة السابعة من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج»، ليواصل يونايتد ابتعاده عن المراكز المتقدمة، فيما فشل آرسنال في الوصول إلى المركز الثالث.

وحصل أوباميانج، مهاجم فريق بوروسيا دورتموند الألماني السابق، على تمريرة رائعة من زميله في الفريق بوكايو ساكا ليضعها من فوق العملاق الإسباني ديفيد دي خيا حارس عرين يونايتد.

الهدف أثار الكثير من الجدل بين النقاد والجماهير على حد سواء، حيث اشتبه الكثيرون في احتمالية وجود الجابوني في وضعية التسلل، لكن لم يلتفت الحكم إلى مثل تلك الأقاويل.

اقرأ أيضا: مانشستر يونايتد وآرسنال.. صراع «البريميرليج» يتحول لمعركة في الضحك

وبرغم أن حامل الراية رفع رايته إيذانا بأن مهاجم آرسنال في وضعية تسلل، جاءت تقنية مراقبة الفيديو «الفار» لتقطع الشك باليقين وتشير إلى صحة الهدف.

وقال جيجيز في تصريحات أدلى بها لموقع «أوبتس سبورت» في معرض تعليقه على الهدف:« إنها تمريرة حريرية رائعة من الشاب ساكا، لينهيها نهابة دراماتيكية بالنسبة لفريق الخصم.



وأوضح: «لم يكن خائفا، وكان هادئا، فهو كان أمام ديفيد دخيا أحد أفضل حراس المرمى في العالم، أنهى الكرة بطريقة مذهلة فعلا».

وأتم: «لقد رأيت دي خيا وهو يزود عن عرين فريقه، لكن الهدف الأول كان من الصعب التصدي له من قبل دي خيا».

من جهة أخرى تطرق الجابوني في تصريحات أدلى بها لشبكة «سكاي سبورتس» البريطانية بعد المباراة، بقوله: « إنه كان سعيدا من الروح القتالية التي بدا بها مع زملائه».

وأتم: «الحقيقة هو أن المباراة لم تكن جيدة، لكن حصلنا على مرادنا في النهاية».

اخبار ذات صلة