أسطورة ليفربول ستيفن جيرارد يتفوق على مدربه السابق

اللاعب التاريخي في ليفربول ستيفن جيرارد استلم الإشراف على رينجرز هذا الموسم بعد اعتزاله اللعب في الولايات المتحدة عام 2016 وهو يقدم أداء باهرًا.

0
%D8%A3%D8%B3%D8%B7%D9%88%D8%B1%D8%A9%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D8%B3%D8%AA%D9%8A%D9%81%D9%86%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D8%B1%D8%AF%20%D9%8A%D8%AA%D9%81%D9%88%D9%82%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D8%A8%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D9%82

أسطورة ليفربول الإنجليزي ستيفن جيرارد تفوق على مدربه السابق في ليفربول الأيرلندي الشمالي برندن رودجرز، وذلك بقيادة فريقه رينجرز للفوز على غريمه سيلتيك حامل اللقب للمرة الأولى منذ 2012 بتغلبه عليه 1-صفر السبت في المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الإسكتلندي.

جيرارد الذي استلم مهام الإشراف على رينجرز هذا الموسم في أول تجربة له كمدرب منذ اعتزاله اللعب في الولايات المتحدة عام 2016، ألحق برودجرز الذي لعب تحت قيادته في ليفربول من 2012 حتى 2015، هزيمته الأولى كمدرب لسيلتيك من أصل 13 مواجهة ضد رينجرز الذي لحق بغريمه إلى الصدارة لكن الأخير يتمتع بأفضلية الأهداف مع مباراة مؤجلة في جعبته.

الفضل يعود في ذلك إلى راين جاك الذي سجل هدف المباراة الوحيد بعدما تحولت تسديدته من الدفاع وخدعت الحارس كريج جوردون في الدقيقة 31 من عمر اللقاء.

وعلى عكس الصخب المتوقع دائمًا في المواجهات السابقة بين الغريمين، بدأت المباراة بوضع أكاليل من الزهور تكريما للضحايا الـ66 الذي لقوا مصرعهم في كارثة ملعب «إيبروكس» يوم الثاني من يناير 1971 حين انهار درج يؤدي إلى أحد مخارج الملعب، متسببًا أيضا بإصابة أكثر من 200 مشجع.

.