«رونالدو الجديد» يحسم موقفه من الانتقال إلى مانشستر يونايتد

خطف جواو فيليكس نجم وسط فريق بنفيكا البرتغالي أنظار العديد من الأندية الأوروبية الكبرى وفي مقدمتها مانشستر يونايتد بعد تألقه في الدوري البرتغالي

0
%C2%AB%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%C2%BB%20%D9%8A%D8%AD%D8%B3%D9%85%20%D9%85%D9%88%D9%82%D9%81%D9%87%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%82%D8%A7%D9%84%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D8%AF

أكد جواو فيليكس نجم بنفيكا البرتغالي الذي يشبهه الكثيرون بمواطنه الدولي كريستيانو رونالدو نجم هجوم يوفنتوس الإيطالي، أنه سعيد بتواجده في صفوف الفريق برغم الشائعات التي ربطت اسمه بالانتقال إلى عدد من الأندية الأوروبية الكبرى، وفقا لما نشرته تقارير صحفية.

وخطف فيليكس صاحب الـ20 عاما الأنظار بشدة في الدوري البرتغالي هذا الموسم، حيث سجل 11 هدفا، وصنع 6 أخرى في كافة المسابقات التي شارك فيها بقميص فريقه.

وذكرت صحيفة «مانشستر إيفينينج نيوز» الإنجليزية أن «الشياطين الحمر» قد أرسل بالفعل كشافيه لمشاهدة فيليكس على الطبيعة في عدد من المباريات هذا الموسم، لكن اللاعب راض على ما يبدو بارتدائه قميص بنفيكا في الوقت الحالي.

ونقلت الصحيفة عن اللاعب في تصريحات سابقة قوله: «حلمي كان دائما أن ألعب في صفوف الفرق الكبرى، وفي المسابقات الكبرى،» مضيفا: « لكني هنا، وأنا سعيد جدا مع بنفيكا الذي هو أيضا، مثل تلك الفرق، صاحب اسم كبير في أوروبا».

وفي نوفمبر الماضي جدد فيليكس، الذي يلعب في صفوف
المنتخب البرتغالي تحت سن 21، عقده مع بنفيكا حتى العام 2021 ، ويتضمن عقده الجديد شرطا جزائيا بقيمة 120 مليون يورو.

لكنه لا يهتم بهذا الشرط، وفي معرض تعليقه على ما إذا كان هذا الرقم «خياليا»، أجاب فيليكس: «ربما، أجل، لكني لا أفهم السوق أو القيم، فتلك مواضيع المندوبين والرؤساء، أنا ألعب الكرة فقط».

كان لويس فيليبي فييرا رئيس بنفيكا البرتغالي قد أصر أن ناديه لن يكون تحت وطأة ضغوط لبيع أي من لاعبيه الشباب الموهوبين نظير مبلغ يقل عن الشروط الجزائية المتضمنة في عقودهم.

وأوضح فييرا: «كل يوم يزداد النادي قوة، واستقلالية، واليوم لم نعد مضطرين إلى إبرام صفقات بيع لاعبين غير مجدية من أجل إحداث توازن في حساباتنا».

وأكمل: «أؤكد مجددا أننا ليس لدينا خطط لبيع لاعبينا الأساسيين الذين وصلوا إلى مرحلة النضج الكروي، فمع كل يوم يمر، تزداد قيمة تلك المواهب، ويثبتون جدوى الإستراتيجية التي نطبقها».

وتم تصعيد فيليكس إلى الفريق الأول في بنفيكا في الصيف الماضي. بداية فيليكس كانت في صفوف ناشئي نادي بورتو البرتغالي قبل أن يخطفه فريقه الحالي في العام 2015، وتم ترشيحه في يناير الماضي للحصول على لقب أفضل لاعب في الدوري البرتغالي.

.