6 مكاسب حققها سولاري من مباراة ريال مدريد وفالنسيا

حصد سولاري العديد من الأهداف المهمة في مباراة ريال مدريد وفالنسيا مشاركة الشباب والاطمئنان على مستوى عناصر الخبرة بالإضافة إلى التعافي من هزيمة إيبار القاسية

0
6%20%D9%85%D9%83%D8%A7%D8%B3%D8%A8%20%D8%AD%D9%82%D9%82%D9%87%D8%A7%20%D8%B3%D9%88%D9%84%D8%A7%D8%B1%D9%8A%20%D9%85%D9%86%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%88%D9%81%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B3%D9%8A%D8%A7

مكاسب عديدة حققها ريال مدريد من مباراته أمام فالنسيا، بخلاف الانتصار وحصد 3 نقاط مهمة في صراع التقدم نحو المربع الذهبي في الدوري الإسباني.

ثقة يورينتي

المدرب سانتياجو سولاري منح الثقة للمباراة الثانية على التوالي للشاب ماركوس يورينتي، ولاعب خط الوسط الإسباني لم يخيب ثقة المدرب فيه خلال المباراتين، بأداء مذهل في المباراتين.

يورينتي خرج بعد المباراة ليقول بوضوح، إنه كان يحتاج إلى فرصة إبان تولي المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، حين منحت الفرصة له، كان جيدًا بما فيه الكفاية لتقديم نفسه بأفضل شكل ممكن.

يبدو أن ماركوس يورينتي مستعد لخلافة كاسيميرو في خط وسط ريال مدريد.

الشباب الواعدون

لم يكن يورينتي فقط هو الذي منح الفرصة في ذلك اللقاء، فإلى جانب تثبيت سيبايوس، العنصر الأساسي في ريال مدريد منذ أول الموسم مع كل من جولين لوبيتيجي وسانتياجو سولاري، منح الشاب فيديريكو فالفيردي الفرصة أيضًا لخوض تلك المباراة، وقدم أداء واثقًا وقويًا.

كذلك استمرت سلسلة الأداء المتميز للظهير الأيسر سيرجيو ريجيلون، صاحب الأداء الرائع والمميز خلال المباريات الأخيرة.

بنزيما صانع الأهداف

لا يزال كريم بنزيما يضيع الأهداف بغزارة، لكنه يواصل لعب الدور الذي كان يلعبه رفقة كريستيانو رونالدو، بنزيما صنع العديد من الكرات المحققة لزملائه أبرزها صناعته لهدف فاسكيز الثاني بعد تأنٍ على الكرة.

كارفاخال صاحب الرئات الثلاث

منذ عودة داني كارفاخالمن الإصابة، وهو يبرهن أن أودريوزولا أو غيره لن يستطيعوا سد خانته في الرواق الأيمن لريال مدريد.

كارفاخال قدم أداء مذهلًا مع الريال في هذا اللقاء، ساهم في الهدفين اللذين سجلهما ريال مدريد، وقدم مردودًا دفاعيًا وهجوميًا مذهلًا.

التعافي من إيبار

تعافى ريال مدريد تمامًا من هزيمة إيبار القاسية، بانتصارين مقنعين في الليجا ودوري الأبطال، هزيمة إيبار بثلاثية كان من الممكن أن تبدأ سلسلة من النتائج المترنحة لريال مدريد، لكن الميرنجي خرج منها سريعًا.

شباك نظيفة.. كورتوا يتعملق

عانى ريال مدريد الأمرين على الصعيد الدفاعي في الشوط الثاني، وصل فالنسيا مرات عديدة إلى مرمى كورتوا، الذي تعملق في كرتي سانتي مينا وباتشواي على وجه التحديد.

بعد فترة من انعدام الثقة بالنسبة لكورتوا، يبدو أن «الأخطبوط» أثبت ما يعنيه أن ينتدبك ريال مدريد بذلك المبلغ مطلع العام.

.