5 أرقام تساعد على استيعاب عالم ليونيل ميسي

لا شك أن مع كل هذه الأهداف الرائعة التي لا يسجلها إلا ليونيل ميسي نفسه، استطاع أن يحطم العديد من الأرقام القياسية، بينما هناك أرقام أخرى في طريقها للتحطم.

0
5%20%D8%A3%D8%B1%D9%82%D8%A7%D9%85%20%D8%AA%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%AF%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%8A%D8%B9%D8%A7%D8%A8%20%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85%20%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%84%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A

لا يزال النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي يعزف سيمفونيته الخاصة به في كل مرة تلامس فيه أقدامه الكرة أو يطأ بحذائه المستطيل الأخضر، وهذا ما تجلى في انتصار برشلونة الكبير خارج الديار على ريال بيتيس مساء الأحد (1-4) في ختام الجولة الـ28 من الليجا، كان للنجم الأرجنتيني الحصة الأكبر منها بثلاثة أهداف «هاتريك».

ولا شك أن مع كل هذه الأهداف الرائعة التي لا يسجلها إلا ميسي نفسه، استطاع أن يحطم العديد من الأرقام القياسية، بينما هناك أرقام أخرى في طريقها للتحطم.

1- تخطي عدد أهداف الأسطورة بيليه مع فريق واحد:

سجل الأسطورة البرازيلي بيليه 643 هدفا بقميص سانتوس البرازيلي على مدار 18 موسما خلال الفترة من 1957 وحتى 1974.

من جانبه، رفع ليو إجمالي الأهداف التي سجلها مع البلاوجرانا، بثلاثية أمسية الأحد، إلى 591 هدفا بواقع: 412 في الليجا و108 في دوري الأبطال و50 في كأس الملك و3 في كأس السوبر الأوروبي و5 في مونديال الأندية و13 في كأس السوبر الإسباني.

2- معادلة عدد مرات هداف الليجا الـ«بيتشيتشي» المسجلة باسم تيلمو زارا:

يتربع ميسي على عرش هدافي الليجا هذا الموسم برصيد 29 هدفا، بفارق 11 عن أقرب ملاحقيه شريكه في الهجوم الكتالوني لويس سواريز الذي وصل بهدفه في شباك البيتيس لـ128 هدفا ويعادل رقم مواطنه دييجو فورلان كأفضل هداف أوروجوائي في تاريخ الليجا.

وسبق لقائد البلاوجرانا الفوز بلقب هداف الليجا الـ«بيتشيتشي» خمس مرات (2009-10 و2011-12 و2012-13 و2016-17 و2017-18)، ليصبح على بعد لقب وحيد من صاحب الرقم القياسي، مهاجم أتلتيك بلباو الراحل تيلمو زارا الذي حقق اللقب أعوام (1945 و1946 و1947 و1950 و1951 و1953).

3- مواصلة هيمنته على لقب «الحذاء الذهبي» في أوروبا:

يعد ميسي هو اللاعب الوحيد الذي يحمل في خزينه بطولاته خمسة ألقاب للحذاء الذهبي كـأفضل هداف في الدوريات الخمس الكبرى داخل القارة العجوز، بفارق لقب وحيد عن منافسه التقليدي البرتغالي كريستيانو رونالدو.

ويتصدر النجم الأرجنتيني قائمة هدافي الدوريات الخمس لهذا الموسم حتى الآن برصيد 29 هدفا ويليه نجم باريس سان جيرمان الفرنسي كيليان مبابي (26 هدف).

ومنذ بداية الموسم، تمكن صاحب القميص رقم 10 من زيارة شباك المنافسين في 39 مناسبة في جميع البطولات بواقع (29 في الليجا و8 في دوري الأبطال و2 في كأس الملك)، بينما قدم 21 تمريرة حاسمة (14 في الليجا و3 في دوري الأبطال ومثلها في كأس الملك وواحدة في كأس السوبر).

4- على بعد انتصار من رقم إيكر كاسياس التاريخي كأكثر اللاعبين فوزا في الليجا:

بعد أن خاض 444 بقميص البلاوجرانا في البطولة المحلية، تذوق ميسي طعم الفوز في 333 مباراة، ليصبح على بعد فوز وحيد من معادلة الرقم التاريخي لحارس ريال مدريد الأسبق وبورتو البرتغالي حاليا إيكر كاسياس، وهو الأمر الذي سيحطمه البرغوث هذا الموسم لاسيما وأن البرسا أمامه 10 مباريات متبقية في الموسم الجاري.

وتخطى ميسي بالفعل زميله السابق في برشلونة وقائد السد القطري حاليا، تشافي هيرنانديز، في عدد الانتصارات في جميع البطولات (477 فوز في 674 مباراة).

5- ميسي: رجل «الهاتريك»:

51 هو عدد المرات التي زار فيها ميسي شباك منافسيه 3 مرات في المباراة "هاتريك"، بواقع 45 مرة مع برشلونة، و6 مرات مع المنتخب الأرجنتيني، ليتخطى عدد ثلاثيات رونالدو مع ريال مدريد (44 مرة).

.