4 خيارات أمام ميسي.. منها اجتماعه مع جوارديولا في السيتي أو نيمار في باريس

ستشهد الشهور المقبلة أحداثًا ساخنة متعلقة بمستقبل الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد فريق برشلونة، خاصة بعد انتهاء عقده في 30 يونيو المقبل.

0
4%20%D8%AE%D9%8A%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A..%20%D9%85%D9%86%D9%87%D8%A7%20%D8%A7%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%A7%D8%B9%D9%87%20%D9%85%D8%B9%20%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%8A%D9%88%D9%84%D8%A7%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D9%8A%20%D8%A3%D9%88%20%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3

أوضح الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد فريق برشلونة الإسباني، رغبته باللعب في الولايات المتحدة الأمريكية في نهاية مسيرته، على غرار الأسطورة البرازيلية بيليه.

وسينتهي عقد ليونيل ميسي مع برشلونة في الثلاثين من يونيو المقبل، ولم يقرر قائد وصيف دوري الدرجة الأولى الإسباني حتى الآن ما سيفعله بعد انتهاء الموسم الجاري.

وهناك 4 خيارات مطروحة على مائدة ليونيل ميسي خلال الشهور المقبلة:


البقاء في برشلونة

عبر ليونيل ميسي عن رغبته في الرحيل عن برشلونة خلال سوق الانتقالات الصيفية الماضية، ولكن جوسيب ماريا بارتوميو، الرئيس السابق للنادي، رفض الوفاء بكلمته وتمسك بالأرجنتيني، وبعث له رسالة بأنه إن كان يريد الرحيل عليه دفع قيمة شرطه الجزائي البالغة 700 مليون يورو.

وظهر بعدها ميسي في مقابلة مع موقع «جول» العالمي، وانتقد بارتوميو مؤكدًا أنه لم يفِ بكلمته معه، وأشار في الوقت نفسه إلى أنه يرفض اللجوء إلى القضاء ورفع دعوى ضد ناديه الذي آواه منذ أكثر من 15 سنة.

ورحل بارتوميو ومعه إدارته، وتولت إدارة مؤقتة مهام تيسير أعمال النادي إلى حين انتخاب إدارة ورئيس جُدد في الرابع والعشرين من يناير المقبل.

وأجرى ليونيل ميسي مقابلة مؤخرًا أكد فيها أنه ينتظر انعقاد الانتخابات وسيجتمع مع الرئيس الجديد لمعرفة مشروعه مع النادي، وبعدها سيقرر إذا ما كان سيجدد عقده مع برشلونة أم سيكتفي بما حققه معه وسيبحث عن مغامرة جديدة.

وتضغط أسرة ميسي عليه بالبقاء في كتالونيا، هذا بالإضافة إلى ارتباطه بالنادي وبالمدينة (كما عبر هو بنفسه في أكثر من مناسبة)، كل هذه العوامل ستلعب دورًا في قراره بشأن مستقبله.


الاجتماع بـ جوارديولا في مانشستر سيتي

استطاع ليونيل ميسي تحقيق العديد من الإنجازات الفردية والجماعية خلال حقبة بيب جوارديولا مع برشلونة.

وأكد النجم الأرجنتيني في مقابلته الأخيرة أن جوارديولا ولويس إنريكي هما أفضل مدربين عمل معهما طوال مسيرته.

ويعي ميسي أن العودة للعمل تحت قيادة جوارديولا من جديد سيضمن له الألقاب والجوائز الفردية، بالإضافة إلى الاستمتاع بكرة القدم، وبالتالي فإن ليونيل قد يُفكر في تكرار هذه الحقبة من جديد، ولكن في مانشستر سيتي الإنجليزي، خاصة بعد تجديد المدرب الإسباني عقده مع السيتزنس حتى عام 2023.

وهناك تواصل دائم بين ميسي وجوارديولا، وهو ما دعا إدارة مانشستر سيتي إلى التفكير في التعاقد معه خلال الميركاتو الصيفي الماضي.

وهناك عامل آخر قد يجعل ميسي يفكر بجدية في الانضمام إلى وصيف الدوري الإنجليزي الممتاز، وهو وجود مواطنه وصديقه كون أجويرو.


الاجتماع بـ نيمار في باريس سان جيرمان

أكد البرازيلي نيمار دا سيلفا، جناح فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، في تصريحات أخيرة له أنه يريد اللعب الموسم المقبل مع ليونيل ميسي، وهو ما جعل الجميع يتحدث عن إمكانية حصول العملاق الباريسي على خدمات الأرجنتيني بعد انتهاء عقده مع برشلونة.

وإذا كان برشلونة لا يملك المال الكافي للتعاقد مع نيمار، فإن باريس سان جيرمان قادر على التعاقد مع ميسي.


اللعب في الدوري الأمريكي

فتح ميسي الباب أمام إمكانية اللعب في الدوري الأمريكي يومًا ما، ولكن لا يعلم أحد متى سيصبح هذا الأمر حقيقة.

وتُشير الدلائل إلى أن أمريكا لن تكون الوجهة المقبلة لـ ميسي، خاصة وأن الرواتب هناك أقل بكثير مما يتقاضاه الأرجنتيني حاليًا في برشلونة.

وقد يذهب ميسي إلى أمريكا في نهاية مسيرته وبعد انخفاض مستواه، ولكن فكرة اللعب في الدوري الأمريكي حاليًا مستبعده بسبب انخفاض مستوى المنافسة هناك مقارنة بمستوى كرة القدم الأوروبية.

وقد يفكر ليونيل في الانضمام إلى أحد أندية الدوري الأمريكي في عام 2023 رفقة صديقه الأوروجوياني لويس سواريز، ولكن هذا الخيار ليس مطروحًا على الساحة في الوقت الحالي. 


.