3 نجوم يستهدفهم أتلتيكو مدريد من أجل خلافة جريزمان

بات على إدارة الروخيبلانكوس أن تجد بديلا مناسبا بعد قرار أنطوان جريزمان بالرحيل نهاية هذا الموسم وكان أبرز هؤلاء المرشحون لخلافته هم ديبالا وكافاني وإيكاردي

0
3%20%D9%86%D8%AC%D9%88%D9%85%20%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%87%D8%AF%D9%81%D9%87%D9%85%20%D8%A3%D8%AA%D9%84%D8%AA%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AC%D9%84%20%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%81%D8%A9%20%D8%AC%D8%B1%D9%8A%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%86

أعلن اللاعب الفرنسي أنطوان جريزمان، المتوج بلقب مونديال روسيا 2018، الرحيل عن صفوف نادي أتلتيكو مدريد الإسباني بعد مشوار طويل استمر لمدة خمسة مواسم، وهو ما يعني أنه على إدارة «الروخيبلانكوس» خوض الميركاتو الصيفي هذه المرة بكل قوة حتى تجد بديلا مناسبا لسد تلك الثغرة التي سيتركها جريزمان في الفريق بعد رحيله.

وكشفت تقارير أن هناك عدد من اللاعبين على رادار أتلتيكو مدريد، وأبرز هؤلاء المرشحين هم: باولو ديبالا وإدينسون كافاني وماورو إيكاردي.

باولو ديبالا

من أبرز هؤلاء النجوم المرشحون لخلافة أنطوان جريزمان هو اللاعب الأرجنتيني باولو ديبالا والذي يلعب حاليا في صفوف نادي يوفنتوس الإيطالي، ويعاني ديبالا مع فريقه من تهميش دوره بعد انضمام المهاجم البرتغالي البارز كريتسيانو رونالدو إلى صفوف «البيانكونيري»، فإن المدير الفني الحالي ماسيمليانو أليجري لم يدفع به في المباريات المهمة مع فريقه، لنجد أن ديبالا هذا الموسم لم يحرز إلا 10 أهداف، خمسة منها في بطولة دوري أبطال أوروبا، ومع ذلك فإنه يعد من أبرز المرشحين لخلافة جريزمان، فإننا نجد أن ديبالا قد أحرز مع فريقه 26 هدفا في موسم 2017-2018، بينما أحرز 23 هدفا في موسم 2015-2016، والمشكلة الوحيدة حاليا التي تقف عقبة أمام إدارة أتلتيكو لضمه هو سعره السوقي المرتفع الذي بلغ 100 مليون يورو وفقا لموقع «ترانسفير ماركت».

يمكنك أيضًا قراءة: رونالدو «الظاهرة» عن بقاء بلد الوليد في الليجا: عانينا كثيرًا

إدينسون كافاني

كان وما يزال اللاعب الأوروجوياني المخضرم إدينسون كافاني، البالغ من العمر 32 عاما والذي يلعب حاليا في صفوف نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، من تلك الأسماء المرتبطة بقوة بنادي أتلتيكو مدريد عاما تلو عام، لما يتميز به من قدراته الفائقة على الملعب وأسلوبه المميز الخاص به، وأرقامه التي تتحدث عنه كل موسم منذ مجيئه إلى نادي نابولي الإيطالي في عام 2010، كذلك فإن اللاعب أعلن أكثر من مرة أنه يرغب في اللعب تحت إدارة المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني، كما ألمح برغبته في الرحيل من النادي الفرنسي بعدما صار في صراع مستمر مع نجوم أمثال البرازيلي نيمار دا سيلفا، والفرنسي كيليان مبابي، ولكن المعضلة الرئيسية بالنسبة للنادي الإسباني هو تمسك النادي الباريسي بوجود اللاعب وكذلك راتبه السنوي المرتفع، إلا أن رحيل جريزمان براتبه الكبير سيعطي الفرصة للنادي لتغطية راتب كافاني دون وجود أي مشكلة، والذي أحرز مع ناديه هذا الموسم، رغم تعرضه للإصابة، 22 هدفا خلال 31 مباراة.

ماورو إيكاردي

نجد أيضا من أبرز المرشحين لخلافة جريزمان اللاعب الأرجنتيني ماورو إيكاردي، قائد فريق إنتر ميلان الإيطالي، والذي استطاع هذا الموسم تحقيق 16 هدفا خلال 35 مباراة، وإن كان الموسم الماضي قد أحرز 29 هدفا خلال 36 مباراة، بينما في موسم 2016-2017 سجل 26 هدفا خلال 41 مباراة، ويتميز اللاعب الأرجنتيني البالغ من العمر 26 عاما بقدرته على اصطياد الكرات العالية، وأداءه المرتفع على أرض الملعب، وأيضا يتميز بقيمته السوقية المعقولة نسبيا البالغة 90 مليون يورو، إلا أنه في نفس الوقت لا يميزه شخصيته العنيدة والمشاكل التي يسببها وخاصة مع منتخب بلاده والذي يتهرب من الانضمام إلى معسكراته واللعب في صفوفه بسبب سوء علاقته بالبرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي وفقا لإدارة المنتخب في الأرجنتين.

نجوم شباب

بالإضافة للنجوم الثلاثة الأبرز لخلافة الفرنسي أنطوان جريزمان، نجد أيضا لاعبين شباب قد تتجه إليهم إدارة النادي الإسباني وعلى رأسهم لاعب فريق ريال سوسيداد الإسباني ميكيل أويازرابال البالغ من العمر 22 عاما والذي استطاع هذا الموسم إحراز 14 هدفا خلال 40 مباراة.

ومن ألمانيا، نجد أيضا لاعب فريق لايبزيج الألماني تيمو فيرنر البالغ من العمر 23 عاما والذي يلعب أيضا في صفوف منتخب ألمانيا، حيث يتميز بقدراته الفائقة على المناورة والحركة داخل الملعب وهجومه العنيف على مدافعي الفريق المنافس، والمشكلة هنا أن نادي بايرن ميونيخ الألماني مهتم أيضا للغاية بشأن ضمه في صفوفه، كذلك فإنه في آخر موسمين له تخطى مجموع أهدافه العشرين هدفا، وحتى الموسم الحالي نجد قد أحرز إلى الآن 19 هدفا.

ونجد أيضا من ضمن الوجوه الشابة اللامعة المرشحة لخلافة جريزمان، البرازيلي ريتشارليسون الذي يلعب في صفوف فريق إيفرتون الإنجليزي، والإيفاوري نيكولا بيبي، لاعب فريق ليل الفرنسي، وكذلك الإسباني من أصل برازيلي رودريجو مورينو الذي يلعب في صفوف نادي فالنسيا الإسباني.

نجوم من فريق أتلتيكو مدريد

كذلك، ربما يقرر سيميوني الاعتماد على أحد لاعبي فريقه كبديل لجريزمان، فنجد على سبيل المثال اللاعب توماس ليمار والذي أثبت أنه خير بديل للاعب الفرنسي خلال الفترة الماضية لما يتسم به من قدرات كروية فائقة ونظرة صائبة على أرض الملعب، وتمريراته الحاسمة، وكذلك مهاراته الدفاعية، وأيضا ربما يعتمد سيميوني على مواطنه آنخيل كوريا، أو الثنائي البارز ألفارو موراتا ودييجو كوستا.

.