3 لاعبين ينتظرون رصاصة الرحمة من زيدان في ريال مدريد

تتجه النية لدى أسطورة الكرة الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني الجديد لفريق ريال مدريد الإسباني إلى الاستغناء عن عدد من اللاعبين الذين لا يضيفون، من وجهة نظره، شيئا للملكي.

0
3%20%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D9%8A%D9%86%D8%AA%D8%B8%D8%B1%D9%88%D9%86%20%D8%B1%D8%B5%D8%A7%D8%B5%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AD%D9%85%D8%A9%20%D9%85%D9%86%20%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D9%86%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

عاد أسطورة الكرة الفرنسي زين الدين زيدان على رأس الجهاز الفني لفريق ريال مدريد الإسباني بعد تسعة أشهر من تركه المسؤولية في «الملكي»، محدثا حالة من الجدل في الوسط الكروي الإسباني والعالمي على حد سواء.

وأعلن مجلس إدارة «المرينجي» مساء أمس الإثنين، عودة زيدان الذي سبق وأن قاد الفريق للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج» 3 مرات، لتدريب الفريق خلفًا للمدير الفني الأرجنتيني سانتياجو سولاري لمدة 3 سنوات، والذي تمت إقالته بسبب سوء نتائج الفريق في الفترة الأخيرة.

وتولى زيدان الذي يظل أحد أعظم لاعبي الكرة العالمية على مر العصور، القيادة في «سانتياجو برنابيو» في أواسط موسم 2015-2016 بدلا من رفائيل بينيتز، وحقق مع الفريق بالفعل نجاحات غير مسبوقة.

كما قاد زيدان ريال مدريد إلى الفوز بلقب في بطولة الدوري الإسباني المحلي، ولقبين في بطولة كأس العالم للأندية، ولقبين في بطولة كأس السوبر الأوروبية، ولقب في كـأس السوبر الإسبانية خلال العامين ونصف العام الذي قضاهما رفقة الفريق.

وتعهد فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد بتوفير كل أشكال الدعم التي يحتاجها الفرنسي من أجل إعادة الفريق إلى منصات التتويج عبر التعاقد مع نجوم من العيار الثقيل خلال سوق الانتقالات الصيفية المقبلة.

ويسرد موقع «سبورتس كيدا» الهندي قائمة من ثلاثة لاعبين قد يستغنى عنهم زيدان هذا الصيف، لاستغلال المقابل المادي من بيعهم من أجل إبرام صفقات من العيار الثقيل، وضمت القائمة 3 لاعبين هم:

-جاريث بيل





وضع مجلس إدارة ريال مدريد كامل ثقته في الويلزي جاريث بيل حينما باع البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى يوفنتوس الإيطالي، لكن بيل لا يزال غير قادر على الوصول إلى قمة مستواه الذي يساعد به الفريق على تحقيق الألقاب، وإعادة المجد الذي صنعه «الملكي» في المواسم القليلة الماضية.

وفي ظل معاناته المستمرة من الإصابات، لم يكن بيل قادرا على استعادة مستواه في ظل القيادة الفنية للإسباني لكل من جولين لوبيتيجي، والأرجنتيني سانتياجو سولاري. وسجل بيل 13 هدفا فقط هذا الموسم، وأخفق في الظهور حينما كان الفريق في أمس الحاجة لجهوده.

ونتيجة لذلك خرج بيل من التشكيلة الأساسية لفريقه، وهو ما كان واضحا حينما فضل سولاري لوكاس فاسكيز وفينيسيوس على الويلزي، ويزعم صحفيون بارزون أن زيدان كان يرغب في الاستغناء عن بيل، وهو ما لم يحدث في الموسم الماضي. وفي ظل عدم تحسن مستوى اللاعب، ربما تكون الإطاحة به من «سانتياجو برنابيو» هي المصير المحتوم.



- لوكا مودريتش





برغم فوزه بجائزة الكرة الذهبية «البالون دور» العام الماضي، يبدو لاعب الوسط الكرواتي لوكا مودريتش عاجزا عن مواصلة أدائه الساحر الذي ساعده في الماضي على حصد تلك الجائزة الفردية في كأس العالم الأخيرة التي أقيمت في روسيا العام الماضي.

وشكل مورديتش، 33 عام، مثلثا فاعلا مع كل من توني كروس وكاسيميرو، لكنه لم يكن قادرا على السيطرة على خط الوسط كما كان يفعل من قبل. كان مودريتش عاجزا عن ملاحقة الشاب فرينكي دي يونج نجم أياكس أمستردام الهولندي في المباراة التي خسرها الريال على ملعب «سانتياجو برنابيو» بنتيجة مذلة (4-1) وودع بعدها «تشامبيونزليج».

شارك مودريتش في 38 مباراة حتى الآن هذا الموسم، لكنه لم يسجل سوى 4 أهداف فقط، وصنع 6 آخرى حتى الآن. وعلاوة على ذلك سيكمل الكرواتي عامه الـ34 في غضون أشهر قليلة، ولن يستطع المشاركة في 50 مباراة على أفضل الأحوال في كافة المسابقات.

واقترن اسم اللاعب مؤخرا بالانتقال إلى صفوف إنترميلان الإيطالي، وربما يدرس اللاعب عروضا آخرى الصيف المقبل.



-داني سيبايوس





سيكون داني سيبايوس من الأسماء التي لن تشعر بالراحة في ظل وجود زين الدين زيدان على رأس الجهاز الفني لريال مدريد، فلاعب الوسط الإسباني صاحب الـ22 عام نادرا ما كان يحصل على فرص داخل المستطيل الأخضر خلال الفترة الأولى التي تولى فيها الفرنسي مسؤولية الريال.

ويبدو واضحا أن العلاقة بين «زيزو» والإسباني متوترة، وهو ما ظهر في تصريحات الأخير التي كشف فيها عن إحباطه من زيدان بعد رحيله عن تدريب الفريق الصيف، حينما قال إنه كان سيرحل حال بقي الفرنسي على رأس الجهاز الفني في «سانتياجو بيرنابيو».

.